هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فريق كلنا مواطنون في النجف وحوارية حول دور المناهج في تعزيز التعايش السلمي

علي العبودي

/النجف

لتعزيز قيم التعايش السلمي في المجتمع أقامت سفارة المواطنة في محافظة النجف الأشرف مساء يوم الاحد 5حزيران2016. ندوه حوارية بعنوانً(تأثير المناهج الدراسية في تعزيزالتعايش السلمي)

حاضر فيها كل من الدكتور بشير اللامي والدكتور عقيل الفتلي بحضور شخصيات إعلامية واكاديمية وعدد من الناشطين المدنيين  بدأ مدير الجلسة علي العبودي سفير المواطنة في النجف بعد الترحيب بالجميع  قائلا" لكي نستعيد ثقة جميع المكونات لابد من توسيع العلاقة والاحتكاك بهم وكذلك تعزيز المناهج الدراسية للمقاربة بين الاديان كي يعطي فسحة من الامل بمشاركة الجميع  لترسيخ روح المواطنة" ثم اعبقبه سفير مواطنة السماوة منتظر علي ضيف الندوة بقراءة مختصرة عن اهداف مشروع كلنا مواطنون مبينا ان المشروع له هدف سامي كبير في توطيد مفهوم المواطنة والتعايش السلمي بين الشباب وخلق قاعدة بجهود شبابية"

 بعدها باشر المحاضر الأول الدكتور بشير اللامي بقوله" ان الدولة المدنية اساسها المساواة  ولا يمكن اطلاق كلمة اقليات واكثرية لانها مفاهيم غير صحيحة في نسيج المجتمع العراقي " واضاف " ان المواطنة هي اساس مهم لبناء دولة مدنية لذلك ان المناهج عليها ان تكون وفق متطلبات التسامح والتعايش السلمي حتى نستعيد ثقة المكونات كلها في العيش الصحيح"

واشاد الدكتور عقيل الفتلي بدور المناهج برسم تصورات جميلة في اذهان الناشئة لانها المؤثر الكبير في طبيعة سلوكهم  فيما بعد وان المناهج ان تكون وفق سياقات مبرمجة برمجة صحيحة تبني الانسان لبناء دولة مدنية

وكانت مداخلات الحضور من منظمات المجتمع المدني ومشرفي التربية لها الاثر الكبير بخروج توصيات مهمة  لان الندوة الحوارية  سعت  إلى الإجابة على تساؤلات طيف واسع من المثقفين العراقيين في هذا المجال، ولا سيما في التساؤل المهم: أين نرى تأثير المثقفين العراقيين ومنظمات المجتمع المدني والمعنيين بحقوق الانسان  الآن في صياغة المناهج التربوية؟ وكيف يمكن تقييم هذا التأثير؟ وبعبارة أخرى: إلى أي مدى تستفيد وزارة التربية حالياً من الخبرات المتراكمة للمطالبين بحقوق الانسان المعروفين.

إن العراق يعاني منذ عقود من ظاهرة انحسار في مفهوم المواطنة ، وما دامت المناهج التربوية تؤثر جوهرياً في تشكيل  نقطة معرفة بحقوق الانسان للفرد والوعي الجمعي والثقافة العامة، ولا سيما الحقول الخاصة بمادتي التاريخ والاسلامية

وبعد النقاش والمداولات توصلت الحوارية إلى التوصيات الآتية:

•                     رفع مستوى التنسيق بين وزارتي التربية والتعليم العالي لدرجة أعلى من المستوى الحالي ليكون التخطيط للقطاع التعليمي بشكل مبرمج ومتسق يقضي على التباين بين مخرجات الوزارتين ومُدخَلاتيهما.

•                     إعادة النظر في الستراتيجية التي توضع في ضوئها المناهج التربوية تجيب على أسئلة حديثة وليدة اليوم، ولا سيما في عراق ما بعد 2003، الذي يمر بتحديات خطيرة.

•                     فسح مجال جديد ووضع آلية عمل في عمل وزارة التربية يتيح مشاركة أكبر لمنظمات المجتمع المدني بما لديهم من خبرة في مجال اختيار النماذج الواردة في الكتاب المدرسي، وخبرة في معرفة حقوق الانسان.

•                     منح فترة كافية لصياغة الكتاب المدرسي يتم فيه إشراك المؤسسات الثقافية ومؤسسات المجتمع المدني  المعنية وذات العلاقة بإبداء الرأي في الكتاب التدريسي قبل اعتماده في المدارس. والتخلي عن الطريقة الحالية التي ترسل الكتاب بعد انجازه في اللجان الى المدارس لاعتماده مباشرة.

•                     إعادة النظر في كتابي التربية الإسلامية والتاريخ وصياغتهما على وفق متطلبات المرحلة الحالية التي يمر بها البلد، وعلى نحو يسمح بتنمية ثقافة التسامح وتقبل الرأي الآخر والمعتقدات المختلفة.

•                     الاهتمام بالكتاب الرقمي وتهيئة البيئات المدرسية لذلك لسد الفجوة الرقمية داخل المدارس.

•                     الاهتمام بالتعايش السلمي في جميع المراحل وادراج كتاب التربية المدنية ووفق صياغة تضمن ايصال المواطنة الصالحة بكل اهدافها واعتبار ان جميع المكونات لها نفس الحقوق والواجبات.

علي العبودي


التعليقات




5000