.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الجذر الذي نمت فوقه أوراق خضراء

فضيلة مرتضى

عصر تغطى بالقبل_

تساقطت على أرضه_

صدى أقدام العرق

للمدن أقمار وخيول_

أقمار قفزت الى الأعلى_

وأنتهى طريق الرجوع

وأقمار هبطت على الأرض_

نقشت أهدافها

وقفوا بوجه الريح_

وفي راحتيهم الحب_

صاروا شواهد لعصر_

تغطى بالقبل

×××

هبطت مع الذاكرة_

الى البدايات_

لآستعيد شريط الأيام_

المخزون في مكتبة_   

الفكر

فتحت برقة نافذة_

الماضي

ممرات في الذاكرة_

أخترقتها

شاهدت في التراب_

عرق _ وقبر_

ونساء تنقش قبلات_

على أحجاره

وشاهدت_

سوق الصفافير_

خان طباطبائي_

وأيادي تتفنن_

لتبهر أبصار المارين_

تتحفز الكفوف للدفع_

بسخاء

فارس يتربع على عرش الخان_

يحيطه الصخب من كل الجهات 

يغوص بين الأوراق_ 

القلم يطاوعه....

يدون أرقام...يمسح أرقام_

ناسيآ نفسه التواقة للحياة

زاهدآ لكرامة زهراته اليانعات_

ناسكآ في معبد الذرية

نجمه أبا  أن يغادر_

إلا وهو بين الدفاتر_

دفاتره عشق ألهي

الجسد الذي أستحال_

الى كهل_

فك أزرار قميص_ 

الحياة_

وأستسلم لأجنحة الموت_

بصمت

×××

اليوم أراه بين أوراق أشجاره_

راضيآ على قامات_

تحفر في المدى_

تصنع أحلامه العارية من_

الفشل

كان أبي_

للصمت والكلام_

عرابآ

كان صدى للسمع والبصر_

ثماره مصابيح على أجنحة_

الدنيا

قلنا:

 أنتهى كل شئ حين رحل_

شواطئنا هجرها الملاح

حينها, أوراق خضراء تطلعت_

الى السماء

تحدت الفناء ونمت على الجذر_

بكبرياء

×××

سألت ,عنه الأقمار والنجوم_

أين هو الآن؟

قالوا:

بعثته الأرض مصباحأ_

فتحت الملائكة أرق_

أجنحتها_

لجسد أنهكه العطاء

تسلق عطاءه الفضاء_

قبل وصوله الى برزخ_

السماء

يسكن الآن مع مصابيح_

الملائكة

يبعث نوره الى أشجاره_

الخضراء

مامات الذي تنبت على_

جذره السواعد البيضاء

24/05/2016

أهدي القصيدة الى روح أبي الذي بعرقه نقش نجاحاتنا في الحياة

فضيلة مرتضى


التعليقات

الاسم: فضيلة نورعلي
التاريخ: 2016-05-26 18:36:21
ااستاذ داود الماجدي المحترم
شكرآ لكرم المرور الطيب
الثمرة الجيدة والخالية من الطفليات المضرة هي نتاج فلاح ماهر وحريص . هكذا هو حال الوالد الحريص على رعاية فلذات الأكباد بالتضحية والتفاني لأجل رسم مستقبل زاهر لهم. رحم الله آبائنا ويرحم الله والديك أخي العزيز. تقيمك أعتز به شكآ لك ثانية

الاسم: داودالماجدي
التاريخ: 2016-05-26 07:23:45
كلام راقي جدا ويحيطنا علما ان مايزرعة الاباء يحصد
ثمرة من الخلق والعلم والمعرفة وهذا ما يعمد الية الاباء ليجنو ثمار مازرعوا رحم الله كل الاباء وبالخص والديك وسلمت اناملك سيدتي




5000