.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


دماء من اجل السلطة

سعيد العذاري

الموت لامريكا ، امريكا الشيطان الاكبر ، شعارات رفعها حزب الدعوة والمجلس الاعلى والسيد كاظم الحائري
وتبنوا الجهاد المسلح لاسقاط صدام بما في ذلك قتل الجنود العراقيين المجبورين
ولكنهم عارضوا مقاومة جيش المهدي للامريكان بل وقفوا (( الدعوة والمجلس ))مع الصف الامريكي ومع اياد علاوي وحازم الشعلان البعثيين ضد الشباب المقاومين 
وكانت مقراتهم ومكاتبهم معقل الاشاعات والدعايات ضد المقاومين 
دفعني غضبي فكتبت كتابا لنفسي وليس للنشر ((دماء من اجل السلطة )) ولكن الطبّاع نشره فانتشر من البصرة الى النجف 
والان اتضحت الامور اكثر بقتل بعض من اقتحم الخضراء
وصدرت البيانات التي تدعو للتصدي للخارجين عن القانون 
(( ملاحظة انا ثابت الراي انه لاالتظاهرات ولاالاعتصامات ولا اقتحام الخضراء ولااسقاط الحكومة بالقوة او بالانتخابات تصلح الاوضاع ، فالعراق يسير نحو الاسوء ولاينجو من الاذى الا المنزوي او المنافق ))

الخارجون عن القانون (( قانون الله وقانون المرجعية وقانون الحكومة وقانون الشعب )) هم الحكومة والبرلمان الذين استاثروا جميعا برواتب وامتيازات من اموال الشعب اضافة الى سرقة بعضهم للمال العام
خرجوا عن القانون الذي يحاكم السراق فلم يحاكموا احدا
خرجوا عن القانون بعدم اعدام الارهابيين
خرجوا عن القانون حينما اهتموا بانفسهم وحماية انفسهم لا الشعب 
وهم مستعدون لقتل كل الشعب ان هدد هيبتهم او اموالهم او ارواحهم ومستعدون لاراقة دماء جديدة من اجل السلطة 
نناشد المرجعية ان تبين لنا الموقف الشرعي الحاسم وخصوصا في
1- اقتحام الخضراء ثالثا
2- موقف حماية الخضراء من المتظاهرين 
3- هل ينتظر الشعب الانتخابات ام .......
وهل تتركون الامور للناس ليقرروا

 

سعيد العذاري


التعليقات

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 24/05/2016 20:49:07
حياك الله وبارك بك اخي العزيز
واتمنى ان تكون تظاهرات الجمعة تاييدا لجيشنا وحشدنا

الاسم: رياض الشمري
التاريخ: 23/05/2016 15:38:03
أستاذي الكبير سعيد العذاري مع التحية . معذرة منك فقد فاتني ان أذكر بأن الشيء الوحيد المشرف اليوم على الساحة العراقية والذي يبعث الأمل في نفوس العراقيين جميعا وبكافة مكوناتهم نحو مستقبل أفضل لشعبنا العراقي هو الأنتصارات البطولية الرائعة على الدواعش المجرمين والتي يحققها أشاوس جيشنا العراقي الباسل وقوات مكافحة الأرهاب ورجال الحشد الشعبي الشجعان ورجال العشائر الأبطال في محافظات الأنبار وصلاح الدين ونينوى فالنصر الحتمي دوما هو مع ارادة الشعوب . مع كل احترامي

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 23/05/2016 12:08:37
حياك الله استاذنا الكريم
من البداية ان الراي الصائب هو محاكمة الفاسدين والارهابيين وهو اهم اصلاح
فهو يرضي الشعب ويشغله

الاسم: رياض الشمري
التاريخ: 23/05/2016 00:22:19
الأستاذ الفاضل سعيد العذاري مع التحية. أحييك بكل التقدير والأعتزاز والمودة ايها العراقي الأصيل وانت تحمل هذا الحماس الوطني المشروع وبما انه شعبنا العراقي اليوم مبتلى بوزراء ونواب فاسدون بإمتياز وقادة شيعة وقادة سنة وقادة أكراد جهلة حتى النخاع لا يجيدون ابدا تحقيق التغيير نحو الأفضل في حياة الشعب العراقي ليتخلص من معاناته المريرة اليومية وبما انه(لا يحك جلدك إلا ظفرك) فانه من المناسب والصحيح جدا ان(تتركون الأمور للناس ليقرروا) فمن حق الشعب او كما تسميه انت الناس ان يقرر مصيره بنفسه فهكذا علمنا التاريخ وأحقية ارادة الشعوب في تقرير مصيرها خاصة بعد ان فقد قادة العراق اليوم الولاء والأنتماء للشعب والوطن . مع كل احترامي




5000