هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


العنف في العراق بحاجة الى عنف منظم

رفعت الزبيدي

هنا اكتب مقالي متطرفا في طرحي ازاء استابحة دماء العراقيين بشكل همجي واكثر عنفا واستفزازا . ماذا يُراد من هكذا عمليات انتحارية ؟ هنا نأخذ عدة احتمالات ، منها استفزاز شيعة العراق في مناطق التفجيرات مع حركة الاحتجاج السلمية لتصعيد الامور الى حركة ثورية تطيح بالعملية السياسية برمتها . الاحتمال الثاني من يقودون العملية السياسية لهم يد الطولى في التفجيرات وهو ابتزاز لهم أنكم تلعبون مع سليم الجبوري المتورط اساسا في عمليات الارهاب المنظم في بلد بؤرة لكل جرائم المافيا. الاحتمال الثالث أن الارهاب الدولي المنظم يستغل الثغرات الأمنية في مدن هشٌة كمدينة الصدر والشعب في العاصمة بغداد مع معلومات تفيد بأن أهالي تلك المناطق انفسهم من يسبب في عرقلة تطبيق القانون ولعدة اعتبارات تشجيعية كانتماء للتيار الصدري او الاحتماء بالخلافات العشائرية لابتزاز رجال الشرطة او الجيش وهم يؤدون واجباتهم الأمنية في تلك المناطق ، وهذا مايسهل عملية الاختراق الارهابي .

الاحتمالات الثلاث التحليلية في أسباب وقوع عمليات العنف الطافي تحيطها نتيجة واحدة اصبحت من المُسلٌمات والعودة عنها نوع من الحماقة. أن حيدر العبادي وشركاءه في العملية السياسية أصابهم عمى الفوضى والتخبط ، وسليم الجبوري ورفاقه أصابتهم هستيريا العنف ، مايعني أن العراق وقع عليه القول فاعتبروا يا أولي الألباب . كيف يعتبر من فقد تركيزه في تمييز عدوه من صديقه وكيف يعتبر من فقد شرعيته منذ أن خان عهد الامانة في ادارة الوطن؟ كلاهما الحاكم والمحكوم في دائرة التقصير بل أن المحكوم فاقد بوصلة الحلول رغم أنه المعني قبل أي حزب او تحالف او دولة في تقرير مصيره وهو يُذبح يوميا وتُنتهك حرمته وامواله .

اما الحاكم فلا قيمة له سوى أن يُستهدف بثورة شعبية عارمة باعتبار أن الشعب لايملك مايخشى خسرانه وليسأل القاريء وهو من الشعب ماذا لديكم لتخسروه أعز من حياتكم ؟ مدينة كربلاء المقدسة مثلا غير آمنة مع توفر معلومات مستمرة عن استهدافها وكذلك مدن الجنوب والناصرية مثال على ذلك فلم السكوت او التعمد على عبثية الصمت الجماهيري اكراما لزعيم التيار الصدري المعتكف؟ انتم واهمون يا أهل العراق . كل حركة شعبية بلاتنظيم في رايي حركة فاشلة تنتج عبثاً وفوضى وبما أن التيار الصدري ومعهم حركة الاحتجاج السلمية هم في توافق وطني فعليهم ممارسة الضغط على زعيم التيار الصدري بالخروج من شرنقته المزعومة او ايجاد البديل عنه وان كان ذلك شرخا في حركتهم لكنها حركة تصحيحية أيضا لتغليب المصلحة الوطنية على المصلحة الأسرية فأيهما اولى لكم حرمة أن يبقى زعيمكم السيد مقتدى الصدر باعتبار أن والده الشهيد الصدر الثاني وانتم تسيرون من فاجعة الى أخرى ام تحفظوا دماءكم ومستقبل وطنكم ؟ ماينطبق على مثال التيار الصدري ينطبق على بقية الاحزاب الحاكمة التي تحولت الى مافيا زعماء ( نوري المالكي ، عمار الحكيم ، سليم الجبوري ، فؤاد معصوم ) وغيرهم وكلهم فشلوا وأهانوا الوطن فأين اولئك الذين يتحدثون عن ماضي شهداء حركتهم الاسلامية كحزب الدعوة او المجلس؟ هل أنتم تسخرون أم تمارسون العهر لرموزكم وأين قياداتكم التي تتحثون عن مفهوم العدالة في المجتمع ؟ لهذا أقولها ومن منطلق الحرص على وحدة الوطن والشعب ، من كان منتميا الى الاحزاب الحاكمة فليخرجوا الى الرأي العام اولا بالبراءة من رموزهم وقياداتهم التي أنهكت العراق الحبيب ويعقدوا مؤتمرا لهم يعزل هؤلاء الفاشلين منهم ويصححوا المسار ويتنازلوا عن عرش كاذب لم يجلب للعراق الاٌ الدمار وضياع الأموال ، فالانتهازية وحزب البعث يتحركون ويستغلون حالة الفوضى لديكم . وانا على يقين لو أن حزب البعث عاد اليوم فان نسبة كبيرة من العراقيين سيرحبون بهم وتتعرضون الى التنكيل والبطش من أقرب المقربين لكم . أما حركة الاحتجاج السلمية فاني أرثي لهم فهم أصحاب نوايا طيبة وسلمية لكنهم يحتاجون الى الكثير من الجهود الوطنية المتكاتفة معهم وللأسف لم يتحركوا بطريقة تعجل لهم وللوطن اختصار الزمن والمعاناة .

رفعت الزبيدي


التعليقات




5000