..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الديمقراطية و حرية التعبير من منظور علماني

محمود الدبعي

في السويد يخترق حزب معتدل و انساني و هو حزب الخضر هذه الأيام من قبل سياسيين لهم اجندة خفية و يتسببوا في اسقاط وزير مسلم هو محمت كابلان خدم هذا الحزب منذ عام 2003 الى عام 2016 و الحجة انه صرح عام 2009 بان ما تقوم به اسرائيل في غزة يماثل ما قامت به النازية بحق اليهود وانه شارك في مجلس به اشخاص من اليمين التركي المتطرف.

    و اجبر سياسي مسلم هو ياسري خان عن ترك مهامه في هذا الحزب لأنه اعتذر عن مصاحفة مقدمة برنامج تلفزيوني و اكتفى بالتحية المؤدبة و اثيرت حوله زوبعة متشنجة و اختزلت القيم السويدية العلمانية بالمصافحة و من لا يصافح النساء ليس منا.    و سياسي آخر طلب منه التخلي عن مهامة في الحزب لأنه رفع شارة رابعة بعد المجزرة التي ارتكبتها الشرطة المصرية بحق المعتصمين في ميدان رابعة و هذا السياسي هو محمد التمسماني و قبل ايام اجبر مسلم آخر للإستقالة من عضوية الحزب في مالمو  بعد ان دعى الشيخ سلمان العودة للمشاركة في ملتقى حول اطفال سوريا.  

 و هذا التحول العجيب لحزب البيئة يرضي السفير الإسرائيلي في استكهولم و الذي وصف السياسيين المسلمين بانهم اسلاميين متطرفين و ساهم في تشويه صورتهم و لم يعتبر ذلك تدخل في السياسة الداخلية في السويد .

و اعتذر سياسي اشتراكي و آخر من حزب اليسار عن المشاركة في مؤتمر العودة للفلسطينيين في مالمو الذي عقد اليوم 7 ايار (مايو) لأن سفير اسرائيل اعتبر هذا المؤتمر معادي لإسرائيل و القائمين عليه من انصار حماس .   هذه هي السويد التي تقدس الحرية و الديمقراطية و الشفافية تعامل الأقلية المسلمة بهذه الطريقة غير الإنسانية . اشعل بعض السياسيين العلمانيين من اصول كردية  وايرانية مسلمة الراي العام ضد السياسيين المسلمين الملتزمين و ادعوا انهم متطرفون و لهم آجندة خفية لإختراق الأحزاب السويدية و اتاح الإعلام السويدي لهم الفرصة ليشوهوا هذه الكوكبة المتميزة من المسلمين.

   القيادات المسلمة في حيرة من امرها و لا تدري كيف تتعامل مع المشاركة السياسية و قد اغلقت الأحزاب السياسية الباب امام السياسيين المسلمين الملتزمين و ترك الباب مفتوح امام العلمانيين و الحاقدين على الدين من الأجانب لتولي مناصب سياسية.    احد الكتاب اراد ان يورط سياسية مسلمة في حزب البيئة لم تسلط عليها الأضواء و ارسل مقال لصحيفة سويدية بإسمها تطالب به الزام المجتمع السويدي باحكام الشريعة  و نشرت الصحيفة المقال بدون التاكد من  المرسل و هذا مبدأ اساسي في قانون الصحافة .  

  و قبل سنتين اتهم السياسي المسلم عمر مصطفى بانه متطرف ومن انصار الإخوان المسلمون و سحب ترشيحه لعضوية مجلس ادارة الحزب الإشتراكي و القائمة تطول.   الأقلية المسلمة التي ارتضت التوطن بالسويد و الإندماج السياسي عليها اتخاذ قرار صعب لكنه ضروري و قد اشرنا له في كتابات سابقة و هو انشاء حزب سياسي مستقل له رؤيته و اهدافه و سياساته و يخوض الإنتخابات التشريعية لإيصال ممثلية للبرلمان و البلديات،  لم يعد هناك خوف من الإتهام بالعزلة السياسية بعد ان عاملتنا هذه الأحزاب الديمقراطية بهذه الطريقة غير الإنسانية.

   نعم علينا التوكل على الله و اطلاق حزب سياسي و لدينا شخصيات سياسية لها احترامها على الساحة السويدية و الخوف من اتخاذ القرار يعتبر جريمة سياسية بحق الأقلية المسلمة و من يقف بوجه اي مبادرة سياسية مستقلة متواطئ بحق الأقلية التي تريد ممارسة السياسة و ايصال صوتها لجمهورها عبر الممارسة الديمقراطية.  

محمود الدبعي


التعليقات




5000