.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كلمات في حضرة علي

عقيل العبود

تتطهر الأرواح كما تراها في حضرة قدسية

تخلع أوساخ انانيتها، ترتدي عمامة الوقار من جديد،

تبحث عن بقعة ارض طاهرة تلوذ بها بعيدا عن الضجيج،

 

تصلي صلاة الوحشة،

خشوع يجعلها بعيدة عن أنظار الحاضرين.

 

الفجر صلاة يشهد المحراب فيها صوته المحبوس

بالفوز برب الكعبة،

 

الالم هذا الدم المطعون بخنجر قاتله، لم يقطع عنه رجاء صلاته،

بل ارتفع الصوت الى الله احتجاجا، 

قاتله ليس بن ملجم،

 

بل هؤلاء الذين بعباءته اليوم يلتحفون،

هؤلاء الذين يلعنهم الفقر كل ساعة، 

والكرامات، حتى الكلمات تلعنهم، واللاعنون، 

علي قاتله هؤلاء الذين

 

يرتدون اليوم عمامته، وبعد قتله يتذرعون 

كذبا، يرفعون صدى اسمه يصلون، يهللون يكبرون، 

المنافقون والمتهالكون والمتهافتون،

المترفون والمتنعمون، هؤلاء 

من اسمه منبرا صنعوا. وراحوا كل يوم كذبا باسمه يدعون،  

لذلك مع آهات الالم المطعون، رحت احمل في 

جرجي ألما يسكنه التمرد،

هو قول لم أنساه، والمنشقون معي

علي لم يقتله بن ملجم،  

بل عمائم الكذب المغلف بالنفاق وولائم 

هؤلاء الذين تراهم تحت قبته اليوم يحتفلون.  

 

 

 

عقيل العبود


التعليقات




5000