.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هل الوقت مناسب يارئيس مجلس الوزراء؟

علي حسن الخفاجي

من حق رئيس مجلس الوزراء بإصدار قرار بتغيير الوزراء الغير  جيدين والفاسدين الذين الذين فشلوا بإدارة أمور الوزارات ولم  يحققو الأفضل لشعب العراقي وهذه من الأمور الجديدة يقوم رئيس مجلس الوزراء بتغير الوزراء ومحاسبة المقصرين وإحالتهم الى القضاء/لاكن هناك وزراء يحملون قلوب نضيفه خدمو ويخدمون المواطن العراقي بكل أمانة .

اليوم القوات المسلحة العراقية بكل صنوفها البرية والجوية والبحرية وكذالك القوات الأمنية المشاركة في القتال جنب الى جنب مع القوات المسلحة واقصد مقاتلي وزارة الداخلية الأبطال  وهيه تخوض اشرف المعارك في كل الجبهات مضحية بدماء الشهداء رافعين شعار النصر ام الشهادة/اليوم على رئيس مجلس الوزراء والحكومة يجب التريث عن تغيير وزير الدفاع  ووزير الداخلية لأسباب هامة وحساسة  في هذا الوقت حتى إكمال مهامهم لإدارة المعارك وتحرير ماتبقاى  من الارض التي يسيطر عليها الارهاب واليوالعالم يعرف الانتصارات التي تتحققت على أيدي ابطال وزارت الدفاع والداخلية وابطال الحشد الشعبي النشامة/ الكل يعرف والمختصين في الشئن العسكري تغيير او اقالة اي قائد عسكري اليوم يعتبر انتكاسة للمقاتلين في كل الجبهات وهنا المستفيد الأكبر بعض السياسين المحسوبين على العراق وكذالك أطراف إقليمية لاتريد الخير للعراق/ يجب ان يعرف الجميع هناك تنسيق بين وزير الدفاع ووزير الداخلية وبعض القادة الميدانين حول الخطط المستقبلية لتحرير الموصل من الارهاب وهذه المعلمات الدقيقة بين القادة مهمة جدا 

اما اذا قام رئيس مجلس الوزراء بتغيير او اعفاء محمد الغبان وزير الداخلية وكذالك وزير الدفاع السيد العبيدي سوف تحدث كارثة في هذا الوقت الذي يحتج العراق الى الوحدة والتماسك من اجل ابقاء القوات العراقية قوية رغم كل مخططات التامر على الآلة العسكرية وتستمر في تقدمها لدحر الارهاب المجرم وإسكات الأفواه العفنة التي تريد اطالة الحرب لاكن سوف يتم تحرير ام الربيعين الموصل الحدباء وسينكشف القناع عن الوجوه المزيفة الحاقدة على العراق وشعبة ووحدة اراضية من زانو الى  للفاو رغم الصعاب

أتمنى من رئاسة الوزراء عدم تغير وزير الفاع والداخلية لحين تحرير الموصل والنصر قادم انشاء اللة

 

 

 

علي حسن الخفاجي


التعليقات




5000