.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


متى نرى الإصلاحات ياحكومة العراق؟

علي حسن الخفاجي

الاحبة الأعزاء في كل مكان تحياتي وسلام من اللة عليكم /مقالتي من موضوعين مهمين لعلهاتصل الى من يهمه الامر الأوضاع التي يمر بها العراق صعبة جدا واليوم ولحد الان لم نرى ماهو جدي وصحيح ازاء مايحدث من معانات تحدث امام انضر الحكومة العراقية نتمنى ان نجد حل مرضي للجميع وأملنا كبير بالحكومة والبرلمان العراقي

الموضوع الاول التضاهرات ايام الجمع المطالبة بالإصلاح في بغداد والمحافظات وتعودنا عليها في كل جمعة في ساحت التحرير وسط بغداد وغيرها ولعل هذه التضاهرات مرغوب بها عند البعض وعند بعض الناس الآخرين لايريدون هذه المضاهرات أعطي الحق للطرفين ولأسباب / السبب الاول الشعب العراقي يريد إصلاحات حقيقية لتحسين اوضاعهم المعيشية والقضاء على الفساد والفاسدين الذين سرقو قوت الشعب وسلب راحتهم ولا يزالون يتبخترون امام الناس ولأمن يحاسبهم رغم توجيه التهم لبعضهم من قبل المرجعيه الرشيدة التي تطالب الحكومة والبرلمان باصلاح ما افسده الفاسدون ولاكن ولحد الان لم نجد اذان صاغية لهذه المطالَب المشروعة لاكن الظاهر الحكومة تعودت على الفوضى في الشارع العراقي وإعطاء الإذن الطرشة لمطالب المتضاهريين (وهذا مثل عراقي) والذي نتمناه حل المشاكل

 

اما السبب الثاني وكذالك مهم جدا وحساس ويجب على الحكومة ان تضعه في الجد /ان عدم تلبية مطالب المتضاهريين المشروعة والتي تصب في مصلحة المواطن العراقي وانهاء معاناتهم سوف لا تنتهي تضاهرات الجمعة

ولو تسال اي مواطن عن عدم استمرار المضاهرات تجد الجواب كذالك يقول.هناك أشخاص موجودين في كل جمعة وسط المتضاهريين هدفهم التخريب وزعزعة الوضع الأمني ولا يريدون إنهاء هذه التجمعات التي انتشرت في عموم العراق والمدفوعة من قبل جهات سياسية تعمل في العراق او من خارج العراق وهولاء لا يريدون الخير للعراق وشعب العراق وعلى هذا الأساس لا يريدون استمرار التضاهرات ويدعون الحكومة للاسراع بتلبية مطالب الشعب الحقيقية والبنائة ومحاسبة المقصرين بهذا الفساد أينما يكون وإنعاش المواطن ومساعدة الفقراء /وفي حال تم الإصلاح بشكل صحيح سنرى في الجمعة القادمة شعرات ترفع في جميع الساحات شكرًا للحكومة وتنتهي وتغلق هذه الصفحة الى الابد ويصبح عراق خالي من الفساد والفاسدين وحيتان العصر/وفي حال عدم الاستجابة من قبل الدولة اتجاه المطالَب المشروعة وأكد المشروعةفي حال التجاهل  سوف نرى الاسؤ لاسامح اللة ويبقى الخيار لرئاسة الوزراء والبرلمان اذا يريدون الخير للشعب العراقي يجب تطبيق الإصلاحات 

 

اما الموضوع الثاني الذي يخص وزارة الدفاع العراقية ولهم كل التحايا من كل عراقي وهم يخوضون حربهم المقدسة ضد الارهاب المجرم على العراق/اليوم نسمع ويسمع الجميع ان بِع الدول العرابية تريد ارسال قوات برية تقاتل الارهاب في سوريا هذا مرفوض اذا دخلت قوات برية الى الاراضي السورية سوف تكون كارثة في المنطقة وسوف تدخل قوات اخرى من قبل دول مجاورة للعراق والمعروف للجميعالارهاب الان موجود في سوريا والعراق والحدود مفتوحةبين البلدين وبالتحديد الرقة ودير الزُّور والقائم العراقية فإذا دخلت القوات البرية من دول عربية سوف تصل الى الحدود العراقية بحجة مطاردة داعش وهذا لاتسمح به الحكومة العراقية وهذا ما يتمناه كل عراقي بعدم دخول قوات اجنبية في سوريا والعراق

 

 

علي حسن الخفاجي


التعليقات




5000