..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لماذا ينبغي على الجميع العمل للقضاء على خطاب الكراهية ؟

محمود الدبعي

خطابات الكراهية التي تنشرها جماعات متطرفة في مختلف المجتمعات و المذاهب و الطوائف و تولد الحقد والعنف بل انها تدمر جيل باكمله فيتربا وينشاء في ضل خطاب متشنج خطاب يولد الكره والحقد بين اوصال المجتمع بل انه يقطع نسيجنا الاجتماعي ..والله لو استمر الخطاب الديني او السياسي بنفس منضوره الحالي لأصبحنا مجتمع بدون قيم او انسانية ..نحن بحاجة لخطاب التسامح والنبل والحب والعطاء نحن بحاجة لخطاب ييعمق ويولد فينا الامل والتفائل... و هذا لا بنحصر بالمسلمين فقط بل في كل المجتمعات المتحضرة و المتخلفة. خطاب الكراهية يثري العنصرية العنفية التي تشهدها اوروبا هذه الأيام.

خطابات الكراهية تقضي على جميع البشرية دون ان تميز بين الأبيض والاسود والسني والشيعي و المسيحي واليهودي و البوذي و الهندوسي و الشيوعي و العلماني وكافة القوميات الموجود على الارض.

خطابات الكراهية بتعيق التطور و بتخلق نزاعات طويلة دون جدوى. و تولد الخلافات والصرعات والعنف والقتال وتؤدي إلي تدهور أساليب الحياة وكثرة المعناة وانعدام الأمن والدمار والتدهور الاقتصادي والإبادة للبشر. علينا من خلال الحوار و نشر ثقافة السلام و التسامح مواجهة الجهل و التخلف المولد للعنف و التطرف في كافة المجتمعات. ومن هنا قمنا بتوجية مكاتبنا في الشرق الأوسط للتحرك من اجل نشر ثقافة الوعي لمواجهة خطاب الكراهية بين صفوف الشباب و نمد ايدينا لكل المنظمات و المؤسسات التي تعمل بجد لنشر ثقافة السلام و التسامح بجد و اخلاص بعيدا عن الشعارات البراقة و الخاوية من اي مضمون.

منظمة السلام للإغاثة و حقوق الإنسان الدولية

 

محمود الدبعي


التعليقات

الاسم: باهي
التاريخ: 05/02/2016 16:10:23
المجتمع الى الان لا يعي للاسف خطورة من يبثون الكراهية ويالتحريض والتجييش فلو كان هناك وعي عام بخطر هذه العناصر لما وجد هؤلاء سوقا لهم ولتركوها




5000