.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حكومة الوحدة ألوطنيه وأزمة ردود الأفعال

علي خريبط الخليفة

لم تكن الحكومة بحكم طبيعة ألمرحله فاعلة . بل كانت طاقة متولدة من ردود أفعال حاولت يائسةً لإيجاد منافذ للتنفس . حكومة لم تمنح أرضاً مستقرة ، ولا نمواً داخل ألحضن ألأيدلوجي للسياسة ألعربية أليفاً ودافئاً ولا فرصة ٌللحوار السليم

لذا دفعت بنفسها بسبب هذا ألمناخ ألخانق ألمتهاوي إلى فقدان الثقة بالوقت وعدم أنتاج سياسة مبنية على أساس منهجي رصين لأجل تذليل العوائق والعقبات ألتي تواجهها مع أهمية ألمرحله , وابتعادها عن ألواقع ألمر ألذي يعصف بهَا موهمة نفسها بالقدرة على قطع المسافات بالقفز على ألأسس الحقيقية ألتي لا يمكن لأي حكومة أن تتخطاها لو كانت تعمل ضمن خطوط واضحة قد تبنتها  ورسمتها مبتعدة من مستقبل يعصف بالمنطقة والعالم .لذا أن الحكومة التي أنتجتها تلك المرحلة في حالة انفصام مفزع ومولودة بصورة هستيرية  لم تستطيع ألعبور على قنوات ألتمرد والتفرد والتجاوز والتغير ألذي أحاط بخطوطها ألعريضة والتي أصبحت متشابكة ومن ألصعوبة حل عقدها . ما لم تسارع إلى اتخاذ خطوات جدية مبتعدة عن ألمحاصصة ألمقيتة والمحاباة ومسايرة الأحزاب وغض ألنظر عن ألكثير من الأخطاء ألتي أدت إلى التهاوي والوقوع في فخ ألحلقة ألمفرغه وصعوبة ألخروج منها 0لذا يجب صياغة أسس ومفاهيم جديدة وفق مصلحة ألعراق أولاً لكي تجعلها قادرة على الاستمرار والبناء . قاذفة وراء ظهرها كل ألمسالك ألتي لم توصلها إلى بناء دولة ذات أسس رصينة . مبتعدة عن ألنتاج ألانفعالي.وذلك لأن معضلة ردود الأفعال أنها تنحت مفاهيم ذهنية وأفكار تشبه بالونات في ألهـــواء ! 

 

علي خريبط الخليفة


التعليقات




5000