هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


متن واسناد التاريخ ادوات تفنن في استعمالها المؤرخ حسن علي خلف على قاعة المركز الثقافي في ذي قار

عباس ساجت الغزي

نافذة التاريخ تطل على مدينة سمائها نجوم من الابداع وارضها زرَّاع يستمدون عزيمتهم من اشعة الشمس وماء الفرات واديم الاجداد.

اقام اتحاد الادباء والكتاب في ذي قار عصر اليوم الخميس, ندوة حوارية مع المؤرخ حسن علي خلف حول (اسلوب الكتابة التاريخية.. ومؤلفات المؤرخ في تاريخ الناصرية) على قاعة المركز الثقافي في الناصرية.

قدم الندوة الاديب والصحفي (صباح محسن كاظم), وتطرقت الندوة الى تاريخ مدينة الناصرية وانجازات المؤرخ الضيف والمنهجية في تناول موضوعات مهمة متنوعة, حيث فتح ابواب تاريخ مدينة الناصرية على مصراعيها امام الحضور, ثم عرج على تاريخ الاهوار والجوُّد والاجوَّاد في ديرة المنتفق.

تحدث الباحث حسن علي خلف عن اسلوب كتابة السفر التاريخي بحرفية المؤرخ الذي يمسك موضوعه بعناية فائقة وتسلسل الاحداث ودقة في استخدام المصادر المتنوعة التي يشير اليها في بحثه مع الموضوعية التامة في تحليل واستنتاج الاحداث التاريخية، وعرج على شذرات من كتاب (المفصّل في تاريخ مدينة الناصرية) الذي يحوي خمس فصول, بحديث رشيق خال من الاستغراق والاطالة.

قدم الاديب حسن عبد الغني حمادي شهادة بحق فن واسلوب الكتابة التي امتاز بها المؤرخ, وتناول بعض التفاصيل عن تاريخ المدينة ورجالاتها , واستشهد ببعض الابيات الشعرية للعشاق والمسحورين بجمال المدينة السومرية, ومنها قصيدة (مدينتي) للشاعر الراحل رشيد مجيد " مدينتي ... يا أنت, يا فجر حضارات عفت واندثرت, من بعد ما طوقت العالم فيما أبدعت, من امس وقبل ان يضع البشر, اسس الحضارة كنت اول من ظهر".

تداخل الشاعر والاعلامي علي الشيال "نبارك للمدينة هذا المنجز الذي فتح باب لتاريخ مدينة الناصرية بعد ان كان الذين يكتبون التاريخ ليسوا من ابناء المدينة, ويقومون بتدريس تاريخ الناصرية حسب افكارهم وأيدولوجياتهم, وما يحزنني التاريخ المدسوس عن هذه المدينة والذي يروج له كثيرون لحد هذه اللحظة".

واضاف "الشيال" ان "من ابشع صور تشويه تاريخ المدينة ان يقال ان ابناء الهور جاء بهم محمد القاسم مع جواميسهم الى الاهوار, وهنالك من يدرس ويغذي تلك الافكار دون الرجوع الى الحقائق العلمية والتاريخية".

ودعا "الشيال" المؤرخين ومن يعملون في مجال وضع المنهاج العلمية الى الالتفاتة الى حقيقة تشويه المعلومات, كما دعا وزارة التعليم ووزارة التربية الى الغاء هذه الصفحة السوداء التي اتى بها البعث الساقط لتشويه تاريخ المدينة المجاهدة".

اشار الاديب والشاعر ماجد السفاح الى ان " المرحوم بهنام ابو الصوف كان يقدم برنامجاً على قناة البغدادية صباح كل يوم اثنين, وكان يصر بتكرار على ان ابناء الجنوب هم من جاء بهم محمد القاسم مع البقر الهندي, وبحضور الدكتور عبد الامير الحمداني الباحث الآثاري, لابد ان نوضح بان البقر الهندي يقصد به الجاموس, والجاموس في حقيقة الامر يعتبر الحيوان المفضل لدى السومريين والاكديين, هذا الحيوان برمائي وحسب المخطوطات والرقم الاثارية كان يستخدم في القتال وفي الركوب ويتأقلم في المسطحات المائية حيث يغطي الماء ظهره وموطنه الاصلي الاهوار".

واضاف (السفاح) ان" التاريخ في ابسط تعريفاته هو سجل احداث الماضين, وابسط نقطة في كتابة التاريخ ان على المؤلف ان لا ينزل العاطفة الحادة والكراهية الحادة في الكتابة, لذا يجب على المؤرخ ان لا يغفل الحقائق مهما كانت وان يكتب بحيادية تامة".

قطع الدكتور الباحث الآثاري عبد الامير الحمداني دابر نزاع القوم بالأدلة التاريخية والعلمية الدامغة, حيث اوضح " في البداية لابد من القول ان المؤرخ حسن علي خلف يعتبر من اول من تناول تاريخ المدينة بهذا الكم الهائل من الحقائق والمنهج المقارن الذي يعتمد الوثيقة والمعلومة ويقارنها, ولابد من الاحتفاء بهذا المنجز".

واكد (الحمداني) ان " الادعاء بان الجاموس قد جاء به محمد القاسم الثقفي لا يصمد امام البحث العلمي الرصين, فقد اكدت الدراسات التي اجرتها الباحثة (نادية الزهري) سنة 2010, حين اخذت عينات من بقايا الهياكل العظمية المكتشفة في اور ,واريدو, ونفر, ولكش وقارنتها مع وافدين من سوق الشيوخ في ولاية ميشيكن وثبت بالدليل القاطع ان ( DNA) او الايزوتوبس (النظائر المشعة)  لهؤلاء الناس مشابهة للهياكل العظمية المكتشفة في اور, بمعنى اخر ان قسم كبير من سكان الاهوار الحالين هم من اصول سومرية قديمة ولم يكونوا طارئين على المنطقة كما يدعي البعض".

وتخلل الندوة كثير من المداخلات والاحاديث التي تستذكر ماضي مدينة الناصرية الجميل ونتاجات رجالاتها على مر السنين, وشكر الباحث جميع الضيوف على حسن اصغائهم وتحملهم عناء القدوم من اماكن بعيدة, كما شكر اتحاد الادباء والكتاب في الناصرية على تكريس اقامة تلك النشاطات الادبية والثقافية المهمة.

 

 

 

 

عباس ساجت الغزي


التعليقات

الاسم: حسن علي خلف
التاريخ: 2016-01-28 21:18:41
شكرا لك وانصافك لما .. وان ما نكتبه يعبر عن اعتزازنا بمدينتنا وبمواطنها المناضل المجاهد المضياف الشهم




5000