.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مُشكلتنـــــــــــــــا

احمد محمد الدراجي

بَشِّرْ عِبَادِ الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُوْلَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ".

منهجٌ قرآني، عقلي، أخلاقي، حضاري، فطري، يرسم خارطة التعامل السليم مع ما يُطْرَح من أقوال وأفكار ورؤى ومواقف، يضمن حياة أكمل وأسعد، وهو أيضا يعطي مساحة واسعة لحرية التفكير والاختيار، فلا تحديد، ولا تقيد، ولا جمود للتفكير، هذا الشعار قائم على مقدمات ونتائج، والمقدمات هي الاستماع، والإتباع، وحسن الاختيار، ويُعرَّف الاستماع بأنه : مهارةٌ يُعطي فيها المستمِعُ اهتماماً خاصًّا، ومقصوداً لما تتلقَّاه أُذنه من أصوات؛ ليتمكَّن من استيعاب ما يُقال، فهو قصْدُ السماع من اجل فهمه واستيعابه والاستفادة منه، بخلاف السماع الذي هو مجرد استقبال دون اهتمام، والإتباع هو الطاعة والعمل بما تم الاستماع إليه، بعد اختيار الأحسن،

 والملاحظ أن المنهج القرآني الفطري الحضاري قد جعل طرفي المفاضلة والتمييز هما الحسن والأحسن، مُخرِّجا بذلك كل ما هو قبيح وسقيم وفاسد، باعتباره غير قابل للمفاضلة، لأنه من الأضداد فلا مفاضلة، مثلا بين الحسن والقبيح، كما انه مما لا يصح الاستماع إليه، فضلا عن إتباعه واختياره، أما نتائج ذلك الشعار والمنهج هي البشرى والهداية والصلاح، ونيل الأرفع والأفضل والأكمل، وقد وصف القرآن الكريم أصحاب هذا المنهج بأولي الألباب، وهم الذين يحكمون العقل والإدراك، ويجعلونه هو المعيار الذي بواسطته يميزون بين الصحيح والفاسد ، وبين الحسن والأحسن، وينتخبون الأحسن ، فلا تعصب، ولا جمود، ولا تعطيل للتفكير والتدبر، ولا تحييد، ولا تحكُّم لأي ميول ونوازع، وهم ليس فقط يستمعون للحسن ويتبعوه، بل هم يختارون الأحسن والأجود والأفضل والأكمل ويتبعوه ويذعنون له برحابة صدر.

المشكلة التي عانت وتعاني منها البشرية عموما، وفي العراق خصوصا، تكمن في الابتعاد عن هذا المنهج القرآني، بل الفطري العقلي المنطقي الأخلاقي الإنساني الحضاري، الذي تُقر به كل الإيديولوجيات حتى الوضعية،لأن العقل يحكم باختيار الأحسن...

احمد محمد الدراجي


التعليقات

الاسم: النزال الاخير
التاريخ: 09/01/2016 16:22:02
لقد حذر المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني الحكام والشعوب من التمدد الايراني الفارسي في منطقتنا العربية والاسلامية على حساب شعوب المنطقة ومنها الشعب الايراني مستغله التعاطف المذهبي الشيعي معها وفتحت باب الطائفية على مصراعيه في دول المنطقة ومنها العراق وسوريا واليمن والبحرين وغيرها

الاسم: النزال الاخير
التاريخ: 09/01/2016 16:11:34
لقد حذر المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني الحكام والشعوب من التمدد الايراني الفارسي في منطقتنا العربية والاسلامية على حساب شعوب المنطقة ومنها الشعب الايراني مستغله التعاطف المذهبي الشيعي معها وفتحت باب الطائفية على مصراعيه في دول المنطقة ومنها العراق وسوريا واليمن والبحرين وغيرها
- See more at: http://www.alnoor.se/article.asp?id=293217#sthash.KXcFfgDs.dpuf

الاسم: ابو يوسف
التاريخ: 09/01/2016 06:31:09
المرجع #‏الصرخي:- الزعامات الدينية الايرانية في العراق وايران انتهازية وجبانة وهي سبب كل الازمات والفتنة

الاسم: ابومحمد الشمري
التاريخ: 08/01/2016 15:05:57
ان ايران ومرجعياتها في ايران والعراق هي مصدر الارهاب في العراق والوطن العربي واساس كل الازمات وهذا ماحذر منه المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني

الاسم: ابو كرار
التاريخ: 08/01/2016 15:00:25
لقد حذر المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني الحكام والشعوب من التمدد الايراني الفارسي في منطقتنا العربية والاسلامية على حساب شعوب المنطقة ومنها الشعب الايراني مستغله التعاطف المذهبي الشيعي معها وفتحت باب الطائفية على مصراعيه في دول المنطقة ومنها العراق وسوريا واليمن والبحرين وغيرها

الاسم: الخالدي
التاريخ: 08/01/2016 08:03:58
ان الملاحظ والمتتبع لرسالات السماء التي جاء بها الانبياء والرسل عليهم السلام وخاتمهم نبينا محمدصل الله عليه واله وصحبه المنتجبين تدعو الانسان الى اتباع الفطرة السليمه التي ترجع الانسان الى انسانيته وتبعده عن كل ما يشينها بغض النظر الى المعتقد او الدين او المذهب وانما الانسان بما يقدمه للبشريه من افكار واخلاق وعلوم مختلفه تؤهلها للعيش بسلام في ربوع المعموره وهذا ما اكد عليه المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني من خلال محاظراته وبياناته والتي بين من خلالهاان النقاش والمناظرة بين الاشخاص والمجتمعات لا تؤدي الى الحقد والحسد ومن ثم التقاتل والتفرقة وانما المفروض من النقاش يقربنا من بعضنا البعض ونهى السيد في محاظراته العلميه عن الاعتداء على الانسان الذي يختلف معك في المعتقداو الشين لامهات المؤمنين او الصحابه الاجلاءوان نتخذ من رسول الانسانية محمدصل الله عليه واله وصحبه منهجا للوحده ونبذ والتفرقة




5000