.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة العراقية

في يومها العالمي العلاقات الثقافية تحتفي باللغة العربية

نسائم الوردي / القسم الاعلامي

تصوير / هاشم الحكيم

تحت شعار انا البحر في احشاءه الدر كامن ..فهل سألوا الغواص عن صدفاتي احتفت دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والاثار باليوم العالمي للغة العربية المقر من قبل المنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم والذي دأبت على اقامته سنويا بحضور ثقافي متميز متمثل بالنائب اكرم ترزي ونقيب الفنانين العراقيين صباح المندلاوي وممثل اتحاد الادباء والكتاب د. علي الفواز ونخبة من اساتذة اللغة العربية وحضور فاعل لمنظمات المجتمع المدني الثقافية ووسائل الاعلام .

واشاد مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة فلاح حسن شاكر بعد ترحيبه بالضوف في مستهل الحفل بالحدث الذي يستحق ان يكون عنوانا لهذا الحفل للاحتفاء باللغة العربية بل ويستحق ان يكون عنوانا لجميع نشاطاتنا الثقافية والفنية وحتى غير الثقافية منها ، الاوهو انضمام بغداد الى شبكة المدن الابداعية في موضوعة الادب ، مضيفا بأن بغداد في دخولها هذا تتوج على عرش الادب لمجموعة المدن الابداعية المسجلة في الجانب الاخر من الكرة الارضية ، مستعرضا ان دخول بغداد جاء بجهود كبيرة لمجموعة من عشاق بغداد من اهل الادب والشعر والترجمة وهو يحتاج منا وقفة لاعادة النظر في كل مانتخذه من مشاريع مستقبلية لنقدمها بما تستحقه هذه المدينة النابضة بالابداع رغم مامر ويمر بها الا انها قادرة على التجدد وقادرة على البقاء والتنافس مع مدن ليس من السهولة التنافس معها .واضاف المدير العام تعد هذه الخطوة نقطة فارقة في حياة هذه المدينة حيث سينتقل نشاطها الابداعي الادبي من التفاعل على المستوى المحلي والاقليمي الى المستوى العالمي ، فشقيقات بغداد الجديدات مدن من شاكلة براغ ودبلن وبولبورن وايوا وغرناطة وبرشلونة واخريات لايتجاوز عددهن العشرين مدينة والتي ضمتها اليونسكو بشبكة المدن الابداعية .

ودعا المدير العام من خلال كلمته الشعراء والمثقفين والنقاد والمترجمين وجميع المسميات والقطاعات الثقافية الحكومية وغير الحكومية للاسهام في اظهار الوجه الحقيقي لهذه المدينه التي اصبحت الان بفضل هذا الترشيح ايقونه عالمية باعتراف اليونسكو . مضيفا بان الثقافة لم تعد حكرا على طبقة او شريحة محددة فالثقافة اليوم تنحى منحى آخر لتكون مؤثرة في الاقتصاد ولتكون قادرة على حفظ هوية هذا المجتمع . مشيرا الى ان هذا الملف المهم تصدر اولويات واستراتيجيات وزارة الثقافة العراقية رغم انه يجب ان يتضمن شراكات جديدة في هذا الموضوع وهي فرصة لاظهار الابداع والثقافة العراقية الى العالم وماتم لغاية الان هو جهد وطني كبير والقادم يشكل تحديا اكبر لان بغداد اول مدينة عربية تدخل الى هذه الشبكة وستكون ايضا من ضمن المحكمين في اختيار المدن الاخرى مستقبلا .

واكد السيد المدير العام في ختام كلمته ان انضمام بغداد الى شبكة المدن الابداعية يشكل خير حامي وحارس للغة العربية من خلال الاهتمام والتركيز على اظهار نتاجات وابداعات الادباء في بلدنا .

وتضمن الحفل قراءة آي من الذكر الحكيم للقارى محمد سعيد النعيمي وقراءات شعرية تغنت باللغة العربية وجمالها للدكتور محمد حسين آل ياسين والشاعر نذير المظفر والشاعرة افياء الاسدي فيما ادار الجلسة البحثية الدكتور عبد المنعم الشويلي والتي استضاف فيها الدكتور على السامرائي متحدثا عن تجربته في دراسة اللغة العربية في باريس ليفتح بعدها الدكتور النقاش في موضوع جدلية حفظ القرآن للغة العربية وماشهدته الجلسة من مداخلات اثرت موضوع البحث من قبل د. محمدحسين آل ياسين ود. على الفواز.

من جانبه اكد ابراهيم رشيد مدير منظمة طموح في اربيل حرصهم على حضور هذه الفعالية احتفالا بيوم اللغة العربية داعيا الى الاهتمام بها بشكل اكبر في اقليم كردستان كونها اللغة الرسمية الوطنية ولغة القرآن الكريم والتنسيق مع وزارة التربية في الاقليم ادراجها في المناهج الدراسية منذ المرحلة الابتدائية بالاضافة الى اقامة دورات لتعليم اللغة العربية وهو ماحرصنا كمنظمة ثقافية على اقامته .

 

 

الأتروشي يؤكد حاجة العراق للتعاون مع بريطانيا في الجانب الثقافي

 

التقى وكيل وزارة الثقافة والسياحة والآثار فوزي الأتروشي ، السفير البريطاني في العراق فرانك بيكر بحضور المستشار السياسي البريطاني كاشل كليسن وعدد من ممثلي وزارة حقوق الإنسان ووزارة العدل وكلية القانون والعلوم السياسية ومفوضية حقوق الإنسان.

وأبدى السفير البريطاني في العراق استعداده وعمق رغبة السفارة والمملكة البريطانية في تقديم المساعدة والدعم للوزارات المعنية في مجال حقوق الإنسان وإمكانية تقديم الحلول للمشاكل التي تواجه المرأة والقاصرين كذلك التركيز على مجال التعليم.

وأعرب بيكر عن سروره بالتطورات التي يشهدها العراق مع إمكانية الجلوس والتحاور والتفاوض بين الأطراف السياسية.

وقال بيكر مخاطبا الحاضرين: "سنصل إلى حلول طالما هناك حوار، مشيدا  بمواجهة العراق للوحش الكاسر المتمثل بداعش وفلوله والفكر المتطرف الذي يحاول داعش فرضه ليس على مستوى العراق فقط بل العالم اجمع وضرورة العمل سوية للقضاء على هذه الشرور من جذوره وتنفيذ العدالة خصوصا في مجال حقوق الإنسان".

وعرض الأتروشي جملة المواضيع المتعلقة بوزارة الثقافة بعد دمجها بوزارة السياحة والآثار وإمكانية التعاون مع المملكة البريطانية عبر سفارتها في العراق لتزويد الوزارة بكوادر متخصصة بتوثيق وأرشفة ورقمنة الآثار وتدريب مختصين في الشرطة الأثارية لمنع السرقات التي تحدث كل يوم ، كما نوّه عن الدور المهم لدار الثقافة والنشر الكردية في التنوع الثقافي ومشاركة المكونات العراقية كافة لإبراز الوجه الثقافي العراقي.

وأكّد الأتروشي على ضرورة تخصيص مبالغ لدعم المرأة في العراق خصوصا بعد إلغاء وزارة المرأة، كذلك سن قانون لحماية المكونات والأقليات التي تتعرض لانتهاكات متكررة من قبل جهات اثنية متطرفة .

وقدّم الحاضرون خلال اللقاء نبذة مختصرة عن مقترحاتهم في مجال حقوق الإنسان والآثار والتعليم والصحة وتمكين المرأة وحقوق الأقليات وحرية التعبير والتظاهر السلمي ووضع السجون العراقية.

وشكر السفير البريطاني الحاضرين ووعد بالتواصل مع الوزارات حول كافة الملفات المطروحة واستعداد المملكة البريطانية لدفع الأمور إلى الأمام.

 

 

بعثات عراقية وأجنبية تواصل أعمال التنقيب في عدة مواقع أثرية

 

أعلن مدير عام دائرة التحريات والتنقيبات في الهيئة العامة للآثار والتراث الدكتور حيدر عبد الواحد عن تواصل عمل البعثات التنقيبية العراقية والأجنبية في عدة مواقع أثرية وبواقع أربع بعثات تنقيبية عراقية بالإضافة إلى عمل البعثات الألمانية والأمريكية والفرنسية. وقال عبد الواحد :"إنّ البعثة التنقيبية الألمانية كانت قد استكملت المسوحات في مدينة الوركاء الأثرية من اجل وضع مشروع مستقبلي للتنقيب والصيانة فيها، مبيناً إنّ بعثة جامعة ستوني بورك الأمريكية تقوم بأعمال التنقيب في مدينة أور الأثرية والتي خرجت بنتائج جيدة تعود إلى العصر البابلي القديم وعصر أور الثالثة، موضحاً إنّ العمل لا يزال مستمرا في هذا الموقع، مشيراً إلى أنّ البعثة الفرنسية أنهت أعمال التنقيب في مدينة كرسو (تلو) من خلال إظهار مساحة كبيرة ضمن المنطقة المقدسة للمدينة".

وأضاف مدير عام دائرة التحريات والتنقيبات في الهيئة العامة للآثار والتراث :"إنّ كل الأعمال اللوجستية والعلمية التي تقوم بها هذه الفرق تتم تحت إشراف دائرة التحريات والتنقيبات في الهيئة العامة للآثار والتراث وهي مطابقة للمواصفات العالمية المعتمدة في أعمال التنقيب والصيانة".

 

تعاون تشكيلي عراقي أيراني

  

آلاء الخيرو

يزور وفد فني تشكيلي عراقي الجمهورية الإسلامية الإيرانية، الثلاثاء المقبل، في أطار التعاون الثقافي بين وزارتي الثقافة العراقية ونظيرتها الإيرانية.

وقال مدير التخطيط في دائرة الفنون التشكيلية الفنان مهند الشاوي: "إنّ التعاون والتبادل الثقافي مع الجانب الإيراني يتضمّن زيارة المؤسسات الفنية والثقافية المهتمة بالفن التشكيلي، مضيفا كما سنقوم بزيارة للمتاحف الإيرانية ضمن برنامج فني أعدّه الجانب الإيراني من خلال فنانين تشكيليين.

يذكر أنّ زيارة الوفد العراقي إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية يأتي من اجل تطوير التعاون الثقافي المشترك بين البلدين خصوصا بعد الاتفاقية الثقافية التي وقّعها وزيري الثقافة في كلا البلدين.

 

 

صدور عدد جديد من مجلة المزمار

  

ساهرة رشيد

صدر عن دار ثقافة الأطفال في وزارة الثقافة العدد الجديد من مجلة المزمار.

وتضمّن العدد الجديد للمجلة المتكون من ثلاثين صفحة مواضيع منوعة وشيقة وشملت القصص من الأدب العالمي ترجمة بشير عباس وحكايات مصورة سيناريو ورسوم ضياء الحجار .

وكتبت وجدان صالح تحقيق محلي أفلام الكارتون .. عالم السحر والخيال   والحكايات الشعبية والسيناريوهات فضلاً عن صفحاتها الثابتة منها مدن ومعالم مدينة الموصل ومعالمها واختتمت صفحاتها بالقشلة .. التاريخ والأسرار.

 

 

وزارة الثقافة تحتفل بيوم اللغة العربية

 

تقيم دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار، يوم غد الاثنين، احتفالية بيوم اللغة العربية في مقرها بقاعة المتنبي الساعة الحادية عشرة صباحا.

وتتضمن الاحتفالية محاضرة يديرها الباحث مضر الالوسي يلقيها كل من الأكاديمي في كلية الآداب بالجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور طارق الجنابي وأخرى للأكاديمي في كلية التربية ابن رشد الأستاذ الدكتور عبد المنعم الشويلي.

ويشهد الحفل قراءات شعرية لافياء الاسدي إلى جانب حضور عدداً كبيراً من المثقفين والمبدعين وأصحاب الاختصاص.

يذكر أنّ دائرة العلاقات الثقافية العامة دأبت سنويا على إقامة الاحتفالية، وتزامنا مع اليوم العالمي للغة العربية الذي أقرته المنظّمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) والذي يصادف في الثامن عشر من كانون الأول من كل عام.

 

 

وزارة الثقافة تنظّم دورة عن الإسعافات الأولية

ميسون الركابي

نظّم قسم الصحة والسلامة في وزارة الثقافة، اليوم الأحد، بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر العراقي فرع الكرخ دورة عن الإسعافات الأولية لموظفي الوزارة  للفترة من 20/12/2015 ولغاية 24/12/2015.

وقال مسؤول شعبة التوعية والتدريب في وزارة الثقافة انس غني ياسين: "إنّ محاور الدورة تطرّقت حول الكسور والحروق والجروح وكيفية عمل الإسعافات الأولية لهذه الإصابات, وإجراء تدريب عملي للموظفين على هذه الإسعافات.

 

البيت الثقافي في البياع يقيم معرضاً وندوة عن الفن التشكيلي

  

وليد عبود

أقام البيت الثقافي في البياع التابع إلى دائرة العلاقات الثقافية في وزارة الثقافة معرضاً شخصياً وندوة ثقافية ضيّف فيها الأستاذ الفنان ماهر الطائي وذلك لإلقاء محاضرة بعنوان الفن التشكيلي رسالة وعي .

وبعد افتتاح المعرض تحدّث الضيف عن تجربته الفنية مع الفن التشكيلي وعن أهم المدارس العالمية التي انتهجته باعتباره واحدا من الفنون البصرية المهمة والتي لها تأريخ يعود إلى أقدم العصور، وكذلك عن أهم الأسباب التي أدّت إلى نشأته وتطوره.

وتطرّق المحاضر إلى نماذج من تلك المدارس الفنية، كما وتحدّث عن تأثير الفن التشكيلي باعتباره رسالة وعي للمتلقي وذلك من خلال إثارة ذوقه الذاتي فضلا عن أحاسيسه تجاه الأعمال الفنية ومنها أعمال الفن التشكيلي التي أقرب ما تكون لجميع المتلقين في التفسير والفهم وهي الأعمال الواقعية ولكن تركيز التأثير في الأعمال الرمزية على المتلقي يكاد يكون أكثر تأثيرا عليه وذلك لكونها تعبّر عن ذات المتلقي في التطلع نحو حياة حرة كريمة والذي قد جسّد ذلك نصب الحرية للفنان جواد سليم الذي جعل منه نصب ذو مغزى رمزي مؤثر وذو خصوصية مهمة تعبّر عن الذات والروح الإنسانية لجميع العراقيين.

وتخللت الندوة مجموعة من التعقيبات وإلإستفسارات التي وجهها عدد من المثقفين الحاضرين التي أغنت المحاضرة بمزيد من المعلومات المهمة، حيث عقّب الدكتور محمد حاتم بعد أن أثنى على دور الفنان في خصوصية أعماله من خلال وجود بصمة دالة تشير بشكل واضح على حب الفنان الطائي لأرض وادي الرافدين فهي تدل على حبه لوطنه وتأريخ بلده القديم والمعاصر.

وقدّم الأستاذ قحطان عدنان عن كيفية تأسيس لثقافة فنية يفهمها المتلقي البسيط تعبّر عن رموز ومكنونات الفن التشكيلي دون تعقيد أو صعوبة في الفهم والذي أجاب عنها الأستاذ المحاضر من خلال الفهم المسبق لذات الفنان الذي يعبّر هو بدوره عن ذات المتلقي.

وأبدى الأستاذ طالب عبد العزيز عن مدى التأثير الكبير الذي أحدثه عمل نصب الحرية للفنان جواد سليم على جميع شرائح المجتمع على حد سواء  بالرغم من كونه غير واقعي والذي أجاب عنه المحاضر وذلك لكونه عمل جسّد من خلاله الفنان ثورة شعبية في ذات المتلقين وذلك من خلال محاكاته لموروث شعبي وأيضا لتعامله الرائع مع توازن الكتل والذي حاز من خلاله ذلك النصب على كل ذلك الجذب الكبير من جميع المتلقين وكذلك لكونه قد عبّر فيه أيضا عن الحاجة الملحة في إعادة جميع الحقوق المسلوبة لكل الناس.

وتطرّق الأستاذ أسعد حيدر على دور الفنان العراقي في مجال إعادة بناء وترميم المعالم الحضارية التاريخية التي قامت عصابات داعش الإرهابية بهدمها وتخريبها وذلك باعتبار الأستاذ المحاضر واحدا من الفنانين الذين يعكفون حاليا على ترميم وصيانة الأعمال الفنية وأيضا لكونه على رأس قسم مهم  في دائرة الفنون التشكيلية يعنى بهذا المجال والذي أجاب عنه مشكورا الأستاذ المحاضر والذي يكون وفق رؤية فنية ثقافية تحافظ على قيمة الأعمال الفنية من خلال الحفاظ على رصانة وتأريخ بناء تلك المعالم التي لا تعوض ببناء حديث يفقد من  قيمتها الفنية والتاريخية الحقيقية .

وفي ختام الندوة قدّم مدير البيت الثقافي هدية متواضعة إلى الأستاذ الفنان المحاضر امتناناً واعتزازاً لما قدّمه من معلومات قيمة في محاضرته التي حضرها عدد كبير من المثقفين والمهتمين في الثقافة من منطقة البياع وضواحيها.

 

 

دار المأمون تنظّم محاضرة (على عتبة الأربعين .. مخاوف تمحوها الحقيقة) 

  

مــروة التمــيمي

نظّمت دار المأمون للترجمة والنشر إحدى دوائر وزارة الثقافة والسياحة والآثار، اليوم الثلاثاء، محاضرة بعنوان (على عتبة الأربعين.. مخاوف تمحوها الحقيقة) على قاعة عبد الرزاق مصطفى في مقر الدار.

وقالت المحاضرة جوهرة طه محمود:"إنّ هناك فجوة عميقة بين واقع التقدم في السن وبين حقيقته حيث بإمكاننا أن نتعرف على الحقيقة التي سوف تأخذ مكانها بكل جدارة فقط لأنها الحقيقة، لذلك علينا أن نتعرف عليها ونخطو فيها بثقة ودراية وتمكن".

أضافت المحاضرة:"إنّ هناك دعوة لتجاوز الثوابت السلبية عن هذه المرحلة العمرية من قبل اغلب البشر واستبدالها بالحقيقة بادراك واع لها ولميزتها لما لذلك من تأثير ايجابي على حياتنا بكل المجالات والمستويات أفرادا وأسرا ومجتمعات".

وأكّدت محمود:"إنّ نشر المفاهيم العلمية الحديثة، التي تزيح الزيف المتوارث الذي يكبل حياة من هم في هذه المرحلة العمرية، ويحدد من فاعليتهم وأدائهم وتوضيحها لهم وتدريبهم على كيفية العيش من خلالها عن طريق توفير الدورات التدريبية المختصة بذلك فحتماً سيكون له دوراً ايجابياً واضحاً، في أي خطة استثمار هادفة".

وقالت المحاضرة:"إنّ هناك تركيز على إعادة فئة الكبار إلى ساحة العمل والإنتاج بفاعلية وخبرة وثقة عالية بالذات وهذا هو البديل الأمثل الذي يغني عن توفير المزيد من دور الرعاية للمسنين".

وتناولت محاضرة جوهرة طه محمود، محاور الواقع السلبي لمرحلة ما بعد الشباب وسلبيات العمر ما بعد الأربعين، مشيرة إلى أنّ الدول المتقدمة تحتاط مقدماً لتدارك تبعيات الانقلاب الذي سيحدث في هرم الفئات العمرية، الذي أشارت إليه الإحصائيات المعتمدة التي أعلنت عنه للمرة الأولى في تاريخ البشرية ستكون نسبة الفئة العمرية التي تعدّت سن الستين أعلى من نسبة الأطفال في العالم وذلك في عام 2050.

 

 

دعوة

 

برعاية وزير الثقافة والآثار والسياحة فرياد رواندزي، وبإشراف وكيل الوزارة طاهر ناصر الحمود، يقيم قسم الإعلام والاتصال الحكومي والجماهيري ندوة حوارية تحت شعار: "العمل التطوعي ركن من أركان المجتمع المتحضر"، لمناسبة أسبوع العمل التطوعي، وذلك في الساعة العاشرة من صباح يوم الخميس الموافق 24/12/2015 في مقر الوزارة.

 

وزارة الثقافة تحتفي باللغة العربية في يومها العالمي

  

نسائم الوردي

احتفت دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار باليوم العالمي للغة العربية تحت شعار (أنا البحر في أحشائه الدر كامن ..فهل سألوا الغواص عن صدفاتي).

والاحتفالية التي دأبت على إقامتها سنويا دائرة العلاقات الثقافية العامة والمقررة من قبل المنظّمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم شهدت حضوراً ثقافياً مميزاً تمثّل بالنائب أكرم ترزي ونقيب الفنانين العراقيين صباح المندلاوي وممثّل اتحاد الأدباء والكتّاب علي الفواز ونخبة من أساتذة اللغة العربية وحضور فاعل لمنظمات المجتمع المدني الثقافية ووسائل الإعلام .

وأشاد مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة فلاح حسن شاكر بعد ترحيبه بالضيوف في مستهل الحفل بالحدث الذي يستحق أن يكون عنواناً لهذا الحفل للاحتفاء باللغة العربية بل ويستحق أن يكون عنوانا لجميع نشاطاتنا الثقافية والفنية وحتى غير الثقافية منها، وانضمام بغداد إلى شبكة المدن الإبداعية في موضوعة الأدب، مضيفا أنّ بغداد في دخولها هذا تتوج على عرش الأدب لمجموعة المدن الإبداعية المسجلة في الجانب الآخر من الكرة الأرضية، مبينا إنّ دخول بغداد جاء بجهود كبيرة لمجموعة من عشاق بغداد من أهل الأدب والشعر والترجمة وهو يحتاج منّا وقفة لإعادة النظر في كل ما نتخذه من مشاريع مستقبلية لنقدّمها بما تستحقه هذه المدينة النابضة بالإبداع رغم ما مر ويمر بها إلا إنها قادرة على التجدد وقادرة على البقاء والتنافس مع مدن ليس من السهولة التنافس معها .

وأضاف المدير العام، تعدّ هذه الخطوة نقطة فارقة في حياة هذه المدينة حيث سينتقل نشاطها الإبداعي الأدبي من التفاعل على المستوى المحلي والإقليمي إلى المستوى العالمي، فشقيقات بغداد الجديدات مدن من شاكلة براغ ودبلن وملبورن وايوا وغرناطة وبرشلونة وأخريات لا يتجاوز عددهن العشرين مدينة والتي ضمّتها اليونسكو بشبكة المدن الإبداعية.

ودعا المدير العام من خلال كلمته الشعراء والمثقفين والنقاد والمترجمين وجميع المسميات والقطاعات الثقافية الحكومية وغير الحكومية للإسهام في إظهار الوجه الحقيقي لهذه المدينة التي أصبحت الآن بفضل هذا الترشيح أيقونه عالمية باعتراف اليونسكو، مضيفا بأنّ الثقافة لم تعد حكرا على طبقة أو شريحة محددة فالثقافة اليوم تنحى منحى آخر لتكون مؤثرة في الاقتصاد ولتكون قادرة على حفظ هوية هذا المجتمع. مشيرا إلى أنّ هذا الملف المهم تصدّر أولويات واستراتيجيات وزارة الثقافة العراقية رغم انه يجب أنّ يتضمن شراكات جديدة في هذا الموضوع وهي فرصة لإظهار الإبداع والثقافة العراقية إلى العالم وما تمّ لغاية الآن هو جهد وطني كبير والقادم يشكل تحديا أكبر لأن بغداد أول مدينة عربية تدخل إلى هذه الشبكة وستكون أيضا من ضمن المحكّمين في اختيار المدن الأخرى مستقبلا.

وأكّد المدير العام في ختام كلمته، إنّ انضمام بغداد إلى شبكة المدن الإبداعية يشكل خير حامي وحارس للغة العربية من خلال الاهتمام والتركيز على إظهار نتاجات وإبداعات الأدباء في بلدنا.

وتضمّن الحفل قراءة آي من الذكر الحكيم للقارئ محمد سعيد النعيمي وقراءات شعرية تغنّت باللغة العربية وجمالها للدكتور محمد حسين آل ياسين والشاعر نذير المظفر والشاعرة افياء الاسدي فيما أدار الجلسة البحثية الدكتور عبد المنعم الشويلي والتي استضاف فيها الدكتور على السامرائي متحدثا عن تجربته في دراسة اللغة العربية في باريس ليفتح بعدها الدكتور النقاش في موضوع جدلية حفظ القرآن للغة العربية وما شهدته الجلسة من مداخلات أثرت موضوع البحث من قبل الدكتور محمد حسين آل ياسين والدكتور على الفواز.

وأكّد مدير منظمة طموح في أربيل إبراهيم رشيد، حرصهم على حضور هذه الفعالية احتفالا بيوم اللغة العربية، داعيا إلى الاهتمام بها بشكل اكبر في إقليم كردستان كونها اللغة الرسمية الوطنية ولغة القرآن الكريم والتنسيق مع وزارة التربية في الإقليم لإدراجها في المناهج الدراسية منذ المرحلة الابتدائية  بالإضافة إلى إقامة دورات لتعليم اللغة العربية وهو ما حرصنا كمنظمة ثقافية على إقامته.

 

وزارة الثقافة تشارك في مؤتمر وزراء السياحة في النيجر

 

يشارك وفد من وزارة الثقافة والسياحة والآثار في مؤتمر وزراء السياحة لمنظّمة التعاون الإسلامي المنعقد في نيامي- النيجر للفترة من ٢١-٢٣ كانون الأول، ويترأس وفد وزارة الثقافة وكيل الوزارة لشؤون السياحة والآثار قيس حسين رشيد.

وشدد الوفد العراقي إلى مؤتمر وزراء السياحة لمنظمة التعاون الإسلامي على ضرورة اتخاذ موقف صارم من جرائم داعش التي مارست تطهيراً ثقافياً في الكثير من المدن والمواقع الأثرية في العراق.

ودعا الوفد العراقي إلى المؤتمر الدول الإسلامية العمل على فضح ممارسات التنظيمات الإرهابية وإيقاف سرقة الآثار والمخطوطات وإعادتها إلى بلدانها الأصلية.

وانتخب العراق نائبا أول لرئيس المؤتمر الذي انطلقت فعالياته أمس الاثنين.

 

 

وزارة الثقافة توثّق انتصارات الحشد الشعبي بالفيلم الوثائقي ( المقدس)

  

إنعام عطيوي

تقوم دائرة السينما والمسرح بالإعداد للفيلم الوثائقي (المقدس) الذي يجسّد بطولات الحشد الشعبي، الفيلم من إخراج الفنان حميد الرماحي.

وقال الوكيل الأقدم في وزارة الثقافة، ومدير عام السينما والمسرح وكالةً جابر الجابري:" إنّ   الثقافة تعلّم الشعوب والأجيال، وإنّ المؤسسات الثقافية مكلّفة بتقديم الثقافة الوطنية، لكن اليوم الحشد الشعبي هو من يطرح القضية بشكل عكسي تماما، إنّ الحشد والجيش والأجهزة الأمنية هي التي تعلمنا ثقافة المقاومة والممانعة والتحدي وثقافة صوت الوطن الكبير الذي أراده الله عزيزاً وكريماً".

وأضاف الجابري: "إننا في وزارة الثقافة ومن كلّ المواقع الثقافية العراقية نقبّل أقدام وأيدي أبطال الحشد الشعبي للمواقف المشرّفة التي انبرى لها العراقيون بمختلف انتماءاتهم في التصدي لعصابات داعش الإرهابية، مبينا إنّ الحشد الشعبي عماداً وسنداً لنا نتكئ عليه في لحظات المحن والأزمات وهي حالة تعبّر عن مدى الشعور الوطني العميق.

وقال المخرج حميد الرماحي: "إنني من المخرجين الأوائل الذين سعوا إلى توثيق انتصارات الحشد الشعبي بأفلام وثائقية داخل وزارة الثقافة لتكون شاهداً على العصر وعلى التضحيات التي قدّمها الحشد الشعبي ، موضحا إننا ومن خلال الأفلام الوثائقية نرفع الغبن والصمت الإعلامي الذي يشعر به الحشد الشعبي ، معداً  الأفلام الوثائقية أفضل وسيلة لكسر حاجز الصمت واختراق عنصر التوثيق التاريخي ليؤرخ حقبة مهمة يمر بها العراق.

 

 

وزير الثقافة ضمن الوفد الحكومي لرئيس الوزراء في زيارته للصين

 

وصل رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الثلاثاء، جمهورية الصين الشعبية في زيارة رسمية سيتم خلالها توقيع عدداً من الاتفاقيات المشتركة في الجوانب الاقتصادية والدفاعية والثقافية.

وضمّ الوفد الحكومي والبرلماني المرافق لرئيس الوزراء حيدر العبادي، وزير الثقافة والسياحة والآثار فرياد رواندزي ووزير الدفاع خالد العبيدي وأعضاء في مجلس النواب وعدد من المستشارين.

وسيلتقي رئيس الوزراء حيدر العبادي، رئيس جمهورية الصين الشعبية ورئيس مجلس الدولة ورئيس المجلس الوطني لنواب الشعب، لبحث تطوير العلاقات بين البلدين والشعبين الصديقين والتعاون في المجال الاقتصادي والدفاعي والثقافي.

ويتطلع العراق إلى توسيع التعاون الاقتصادي وتمويل المشاريع وزيادة حضور الشركات الصينية والاستثمار في مجالات النفط والطاقة وتطوير الخدمات والبنى التحتية، وسيتم خلال الزيارة توقيع عدداً من الاتفاقيات المشتركة لتعزيز التعاون بين البلدين.

 

 

 

المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة


التعليقات




5000