.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي لوزارة الثقافه العراقيه

اختتام الورشة التخصصية الأولى في السينوغرافيا

اختتمت، اليوم الخميس، أعمال الورشة التخصصية الأولى في السينوغرافيا والتي أقامها مركز روابط للثقافة والفنون واستمرت خمسة أيام بالتعاون مع دائرة السينما والمسرح.

وقال المشرف على فعاليات الدورة جبار جودي: "إنطلاقاً من مفهوم السينوغرافيا الذي يدخل في صميم عملنا الفني المسرحي، لابد من تسليط الضوء على هذا الفن وبشكل مستمر ومتواصل، وعلاقته بالمخرج وآليات العمل في هذا المضمار، ولأن الأعم الأغلب لا يعرفون ما هي السينوغرافيا بالتحديد ويطلقون هذا المصطلح جزافاً على العمل الفني".

وأكدّ جودي: "أن الورشة متخصصة بالجانب النظري وليس التطبيق، مبيناً إنّ عدد المشاركين عشرين مشاركا من الشباب وهي تقام لأول مرة".

وأوضح جودي: "نحاول تصحيح مسارات كثيرة كانت خاطئة، وربما نستطيع أن نستثمر إمكانات الشباب، وأن نخرج أجيال جديدة تفهم في هذا المضمار".

وقال مدير مركز روابط للثقافة والفنون حاتم عودة: "تعدّ هذه الورشة واحدة من الورش المستقبلية المتعددة التي يقيمها مركزنا من ورش تدريبية وإنتاجية، منها هذه الورشة في فن السينوغرافيا للدكتور جبار جودي، ولدينا مشاريع أخرى كلها تهتم بالثقافة والفنون وفي النقد والموسيقى والفنون التشكيلية".

 

الفنانة سمر جمعة: أستعين بالظلام لأضيئ لوحاتي

  

وقار النداوي

سمر جمعة (24) سنة رسامة بورتريت  تخرجت من كلية التربية الرياضية عام 2014، نمت فكرة هذا النوع من الرسم لديها  بعد كُسر إبهامها خلال مباراة لها في الجامعة ومن شدة حزنها خوفا من إن تؤثر هذه الحادثة على موهبتها أخذت دبوس وبدأت بوخز رجلها حيث شكلت من بقع الدم لوحة لفتت انتباهها.

وعن هذه الفكرة تحدثت سمر جمعة لمحرر قسم الإعلام والاتصال الحكومي والجماهيري في وزارة الثقافة قائلة: "عند ظهور بقع الدم على قدمي تشكلت بها لوحة فنية جميلة ففكرت بتطبيقها على ارض الواقع من خلال جلب أوراق  A4 وA3الأبيض والكانسون, وبدأت ارسم لوحاتي بالدبوس ولمدة 9 أشهر دون الإفصاح عن الفكرة خوفا إن يستهينوا بها , فساندني أخي الكبير وأمي ودعمني كثيرا لمواصلة العمل بعد توفير كل ما احتاجه من مستلزمات للرسم.

بدأت بعرض لوحاتي على حسابي الشخصي في الفيس بوك ثمّ بدأت تسجيلها لدى الملكية الفكرية في وزارة الثقافة لحمايتها.

وعن مشاركاتها في المعارض قالت: وجهت لي دعوة من منظمة تيدكس العالمية فرع بغداد للمشاركة بعمل فني، وعرض في المعرض الذي نظمته تيدكس لي فقمت بتأطير لوحات مؤطرة  بالخشب، ولاقت استحسان الجميع لكون الفكرة غير مطروقة سابقا والأولى عربيا في مجال الرسم بأسلوب الأشعة  (X-STAYLE) مشيرة إلى إمكانيات للعمل بهذا الأسلوب ضعيفة بسبب تكاليف المشروع الباهضة.

 

تعاون مشترك بين البيت الثقافي والمكتبة المركزية في بابل

 

أعلن البيت الثقافي البابلي التابع إلى دائرة العلاقات الثقافية في وزارة الثقافة والسياحة والآثار عن اتفاقه مع المكتبة المركزية في محافظة بابل من اجل مد جسور التعاون في المجال الثقافي وتشجيع الكوادر الشبابية على القراءة والعودة لارتياد المكتبات العامة والمطالعة الخارجية.

وأبدى مسؤول المكتبة المركزية في المحافظة محمد العوادي استعداده للتعاون مع البيت الثقافي البابلي لإقامة دورات وندوات ثقافية ومعارض للكتاب وأماسي ثقافية وتبادل للكتب إضافة إلى طرح بعض المعوقات في العمل المكتبي في المحافظة وتطويره نحو الأفضل.

 

 

ملاك شعبة التدقيق الإداري في اروقة معهد التراث الشعبي

  

زينب ياس

  

اجرى فريق عمل شعبة التدقيق الاداري في قسم الشؤون الرقابية والتدقيقية في مكتب مفتش عام وزارة الثقافة زيارة تدقيقية لمعهد التراث الشعبي التابع لدائرة الفنون التشكيلية.

واطلع فريق العمل على آلية تثبيت الحضور والانصراف للموظفين وتدقيق سجلات الرواتب ولاسيما ان وزارة الثقافة تشن حملة واسعة وحسب توجيهات وزير الثقافة والسياحة والاثارالاستاذ فرياد رواندزي وتنفيذا لدعوة الاصلاحات التي دعا بها رئيس الوزراء د. حيدر العبادي لكشف الموظفين الذين اطلق عليهم تسمية (الفضائيين). 

الزيارة التدقيقية لمعهد التراث الشعبي من ضمن سلسلة الزيارات التدقيقية التي يجريها ملاك شعبة التدقيق الاداري لتشكيلات الوزارة لكشف نقاط الضعف في العملية الادارية وتصحيح مسارها بموجب القانون والتعليمات لكل حالة.

ويذكر ان المفتش العام لوزارة الثقافة يؤكد خلال لقاءاته بالملاك العامل من منتسبي المكتب على ضرورة وضع اليد على حالات الفساد التي تكتشف بغية معالجتها والحد منها.

 

 

ندوة حول مشروع قانون حرية التعبير عن الرأي والتظاهر

  

إنعام كاطع

 

نظمت جمعية المواطنة للدفاع عن حقوق الإنسان وبالتعاون مع دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار ندوة في قاعة المتنبي حول مشروع قانون حرية التعبير عن الرأي والاجتماع والتظاهر السلمي.

وحضر الندوة مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة فلاح حسن شاكر، ومعاون مدير عام الدائرة الدكتور علي عويد، ورئيس النقابة الوطنية للصحفيين عدنان حسين، ورئيس رابطة العشائر وحل النزاعات محمد الجابري، والإعلامي والناشط المدني عماد جاسم، وأدار الجلسة الحقوقي محمد السلامي.

وتضمنت الندوة التي حاضرت فيها الدكتورة أثمار الشطري، البنود التي تضمنها المشروع والتعديلات الواجب اتخاذها لتعديل القانون لما يتضمنه المشروع من تقييد للرأي العام خصوصا إذا ما اقر بصورته الحالية. وأكدت الشطري على أهمية الأخذ بالتعديلات القانونية المقترحة ابتداء قبل أن يتم إقرار المشروع المقترح منذ ما يقارب أربع سنوات، لأن المشروع بدون اخذ التعديلات يعتبر إدانة قانونية مبطنة لتكميم الأفواه لان القرار حتى بعد القراءة الثانية له من قبل البرلمان العراقي لم تؤخذ تعديلاته بعين الاعتبار لضمان حرية التعبير وليس العكس.

وتطرقت الدكتورة إثمار الشطري إلى جملة من التعديلات على مواد القانون لأنه وانطلاقا من الأسباب الموجبة للقانون فان المواطن هو المعني بهذه البنود التي إن لم تعدل فسوف تترتب عليها عقوبات وغرامات مجحفة بحقه، ولهذا ولمجموعة أسباب لم يقر القانون إلى الآن، لأن المشروع بصورته الحالية بمثابة حقلا للألغام، مشيرة إلى إن المشروع يحتاج إلى توعية وتثقيف من قبل منظمات المجتمع المدني، وإقامة الورش والندوات التعريفية التي تعرف المواطن بحقوقه التي يكفلها القانون.

وأضافت إن المشروع تضمن أيضا تعديلات تتضمن إجراءات رادعة بخصوص القوات الأمنية في حال تجاوزها على المتظاهرين ولهذا نرى التخوف من إعطاء مساحة كافية لهذا القانون كما أخذت بعين الاعتبار ما على الفرد أن يلتزم به من قوانين عندما يعبر عن رأيه أو يتظاهر.

 

 

وزارة الثقافة والسياحة والاثار في ضيافة السفير البريطاني

   التقى السيد فوزي الاتروشي وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار السفير البريطاني في العراقفرانك بيكر في دعوة غداء اقامتها السفارة البريطانية حضرها المستشار السياسي البريطاني كاش لكل يسن وعدد من ممثلي وزارة حقوق الانسان ووزارة العدل وكلية القانون والعلوم السياسية ومفوضية حقوق الانسان .
بعد الترحيب من قبل السفير بالحاضرين ابدى استعداده وعمق رغبة السفارة والمملكة البريطانية في تقديم المساعدة والدعم  للوزارات المعنية في مجال حقوق الانسان وامكانية  تقديم الحلول للمشاكل التيتواجه المرأة والقاصرين كذلك التركيز على مجال التعليم ، واعرب السفير عن سروره بالايجابيات الموجودة في العراق وهي امكانية الجلوس والتحاور والتفاوض من خلال البرلمان وفي كافة الوزارات قائلا ( سنصل الى حلول طالما هناك حوار) ، كذلك ركز في حديثه على مواجهة العراق للوحش الكاسر المتمثل بداعش وفلوله والفكر المتطرف الذي يحاول داعش فرضه ليس على مستوى العراق فقط بل العالم اجمع وضرورة العمل سوية للقضاء على هذه الشرور من جذورها وتنفيذ العدالة خصوصا في مجال حقوق الانسان . 
وقدم الحاضرون خلال اللقاء نبذة مختصرة عن مقترحاتهم في مجال حقوق الانسان والاثار والتعليم والصحة وتمكين المرأة وحقوق الاقليات وحرية التعبير والتظاهر السلمي ووضع السجون العراقية ، من جانبه عرض الاتروشي جملة المواضيع المتعلقة بوزارة الثقافة بعد دمجها بوزارة السياحة والاثار وامكانية التعاون مع المملكة  البريطانية عبر سفارتها في العراق لتزويد الوزارة بكوادر متخصصة بتوثيق وارشفة ورقمنة الاثار وتدريب مختصين في الشرطة الاثارية لمنع السرقات التي تحدث  كليوم ، كما ونوه عن الدور المهم لدار الثقافة والنشر الكوردية في التنوع الثقافي ومشاركة المكونات العراقية كافة لابراز الوجه الثقافي العراقي ، واكد الاتروشي على ضرورة تخصيص مبالغ للجندر ودعم المرأة في العراق خصوصا بعد الغاء وزارة المرأة ، كذلك سن قانون لحماية المكونات والاقليات التي تتعرض لانتهاكات متكررة من قبل جهات اثنية متطرفة . 
في نهاية اللقاء شكر السفير البريطاني الحاضرين ووعد بالتواصل مع الوزارات حول كافة الملفات المطروحة واستعداد المملكة البريطانية لدفع الامور الى الامام .

المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة


التعليقات




5000