..... 
مقداد مسعود 
.
......
.....
مواضيع الساعة

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عائد الى قبري - رواية جديدة لزكية علال

زكية علال

صدر عن دار الأوطان رواية بعنوان " عائد إلى قبري "لمؤلفتها زكية علال  وهي رواية عامرة بالأحداث المثيرة والمؤلمة لأنها تجري بين الجزائر وبغداد والصحفي بطل الرواية كان شاهدا على سقوط بغداد  

 

ملخص الرواية

  

عندما يفكر الرجل أن ينبش قبر أبيه ـ بعد عشر سنوات من دفنه ـ  ليتأكد أن الجثة عادت إليها حرمتُها والتمّ شملُها واجتمعت أعضاؤها في شبر واحد .. عندما يُقدم على هذا العمل الذي ترفضه الديانات والأعراف ويشمئز منه البشر على اختلاف أجناسهم ، لا بد وأن يكون السر الذي حمله معه كبيرا .. سر يتعلق بمصير وطن مشى على جثث أبنائه ليعيد صورته ولو كانت مشوهة ..

  عندما يفكر الرجل في نبش قبر أبيه ـ فقط ـ ليبكي على كتف ولو كانت باردة ، لا بد وأن يكون الهمّ الذي يحمله كيرا .. عطب في الروح ، وعطب في الجسد .. إعاقة في القلب ، وإعاقة في رجولة أصبحت معلقة إلى إشعار آخر .

  رواية " عائد إلى قبري " رحلة بين الجزائر والعراق .. صحفي جزائري كان شاهدا على فتنة بدأت برأس أبيه وانتهت بنار التهمت خيرة الجزائريين من الصحفيين والأطباء والكتاب و ... صحفي كان شاهدا ـ أيضا ـ على سقوط بغداد وهو يذهب في مهمة صحفية لتغطية الأحداث ويقف على التاريخ وهو يعري انتماءنا ويغطي كل المساحات الخضراء التي تجعلنا قادرين على الحب .. في الجزائر حب على خط الدم لامرأة صنعت ضعفه الإنساني الذي أخرجه من سجن العقل وعاد به إلى رحابة الفطرة الأولى بكل عفويتها وصفائها ونقائها . وفي بغداد حب لامرأة أخرى على خط النار صنعت فجائعه الإنسانية التي كان يهرب منها وقلبت تاريخه ، ومع ذلك كان يشتهي وجودها.. حب هنا ، صالحه على نفسه وعلى وطنه وكان سببا في أن يعمل في جريدة مرموقة ، وحب هناك صالحه على انتمائه وجعله ابنا شرعيا لهارون الرشيد ، ووريثا لحكمته وقوته ومدينة جعلها للسلام .. كان يتساءل دائما : هل يمكن أن يتجاور حب امرأتين في قلب رجل واحد دون عراك أو صدام ؟ هل يمكن للرجل أن يجمع في صدره بين صورتين لامرأتين برائحتي حب مختلفتين دون أن تختلط رائحة الأولى بالثانية ؟ هل يمكن أن يلتقي وجهان مشرقان في كف رجل واحد دون أن يخمش أحدهما الآخر .. ؟   لكن ، لا هذا الحب ولا ذاك شفع له أمام قدره ..

  " عائد إلى قبري " ليست هذه كل الحكاية ، وإنما هناك تفاصيل مثيرة تكتشفونها أثناء قراءة الرواية .

زكية علال


التعليقات

الاسم: حسن البغدادي
التاريخ: 23/04/2016 08:24:14
مساء الخير ايتها الكاتبه المحترمه قرات ما كتبت وكان لها مفهوم عتيق في وجدانية الشعور بالوطن اتمنى الموفقيه لك والاندلاع نحو ثورة المطالبة

الشاعر العراقي
حسن البغدادي تحيه طيبه ومبجله

الاسم: زكية هلال
التاريخ: 23/12/2015 19:03:09
الغالية فايزة
سعدت كثيرا بحضورك إلى دار الثقافة أين قدمت أمسية أدبية وبيعا بالتوثبع لرواية " عائد إلى قبري " وسعدت أكثر بقراءتك لها رفقة صديقتك العراقية
دمت متألقة
زكية علال

الاسم: فايزة لعمامري
التاريخ: 23/12/2015 12:42:54
مرحبا أستاذتي و غاليتي زكية علال،سعيدة جدا بإصدارك الجديد الذي قدمت عرضا له في حضرة زميلتي الإعلامية العراقية أشواق جميل الأغا فقالت: رائع جدا، راقي جدا..
أنا أستمتع بقراءة نصك الجميل و العميق،مع تمنياتي لك بمزيد من النجاح، فأنت تستحقين أيتها الداعمة الرسمية لإبداع الشباب في الجزائر.

الاسم: زكية علال
التاريخ: 03/12/2015 16:07:22
شكرا لك أخي علاء سعيد .. اتمنى لو تقرأ الرواية ففيها من الأحداث ما يبين أن همّ العربي واحد ، وأنه يجد نفسه دائما يمشي في جنازة حبه ، ويحمل أحلامه نعشا على كتفيه ..
تحياتي
زكية علال

الاسم: علاء سعيد حميد
التاريخ: 01/12/2015 13:08:07
الف لف مبروك و الى ابداع اخر الروائية زكية علال تمنياتنا لك بالتوفيق

الاسم: زكية علال
التاريخ: 30/11/2015 20:12:09
شكرا عزيزتي فاطمة الزهراء .. أسعدتني كثيرا هذه التهنئة وأتمنى أن تقرئيها
لك محبتي
زكية علال

الاسم: فاطمة الزهراء بولعراس
التاريخ: 30/11/2015 09:42:21
ألف ألف مبرووك زكية كم أتمني أن أحصل على نسختها
موفقة أختي الكريمة




5000