.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كفاءة المدرب الفني في التدريب المختبري

أ.د.موفق الحسناوي

تعد عملية التدريب المختبري من الجوانب الاساسية في المؤسسات الجامعية وخاصة في الجامعات التقنية للخصوصية التي تمتلكها هذه الجامعات في اعداد الملاكات الوسطية بمستوى الدبلوم الفني في مختلف التخصصات الطبية والتكنولوجية والادارية والزراعية والفنون التطبيقية . ويشكل التدريب المختبري جزءا مهما من الساعات الدراسية الكلية المقررة في جميع التخصصات .

ويمكن تعريف التدريب المختبري بأنه هو تلك الجهود التي تهدف إلى تزويد الطالب بالمعلومات والمعارف التي تكسبه المهارة في أداء عمل ما أوتنميته وتطوير ما لديه من مهارات ومعارف وخبرات بما يزيد من كفاءته في أداء عمله بعد التخرج او قبله . اي انه النشاط المستمر لتزويد الطالب بالمهارات والخبرات والاتجاهات التي تجعله صالحاً لمزاولة عمل ما في المستقبل . وبذلك فهو تعديل إيجابي في سلوك الطالب من الناحية المهنية أوالوظيفية المستقبلية وذلك لإكتسابه المعارف والخبرات التي يحتاج لها وتحصيله للمعلومات التي تنقصه .

وتكمن أهمية التجارب المختبرية من حيث انها تعمل على تقريب المعلومات النظرية وترسيخها في أذهان الطلبة . واكساب الطلبة عدد من الخبرات والمهارات وتعودهم على استخدام الأجهزة . ومساعدة الطلبة على الإبداع وتنمية القدرة على تصميم و تركيب الأجهزة . واتاحة الفرصة للطلبة للتغلب على بعض الصعوبات العلمية التي تواجههم . والتأكيد على أهمية اتخاذ الحيطة والحذر في العمل المختبري وتوضيح مفاهيم السلامة المهني . وتعويد الطلبة على الدقة في العمل والاهتمام بتهيئة الظروف المناسبة للعمل . وتعويد الطلبة على العمل الجماعي وكذلك العمل الفردي المستند على التعاون مع الاخرين . واكساب الطلبة عادات الترتيب والتنظيم والتي ينبغي مراعاتها أثناء العمل . ومساعدة الطلبة على التفكير والاكتشاف والبحث وتعويدهم على طريقة البحث العلمي . وتعويد الطلبة على أهمية رؤية بعض الحقائق العلمية مع إبراز أهمية القواعد النظرية .

والمدرب الفني هو كل من يقوم بعملية تدريب الطلبة الجامعيين في المختبرات والورش المتخصصة وتزويدهم بالمعلومات العملية المتعلقة بالمعلومات التظرية التي يتم دراستها في المحاضرات النظرية من اجل توكيدها او استكشاف المزيد من المعلومات عنها والتحقق منها . وينبغي ان يحمل المدرب الفني شهادة علمية وتقنية تؤهله لتدريب الطلبة بصورة كفوءة ولديه خبرات متنوعة في هذا المجال .

وللمدرب دور كبير وأثر فعال في نجاح عملية التدريب المختبري وزيادة فاعليتها . حيث أن نجاحها أو فشلها يتوقف بدرجة كبيرة على المدرب الفني والدور الذي يقوم به في المختبر وبذلك فالمدرب الفني يعد من العناصر الاساسية في التدريب المختبري .

وفي ظل الثورة العلمية والتكنولوجية فقد تغير دور المدرب الفني حيث لم يعد دوره كمصدر وناقل للمعلومات فحسب بل أصبح دوره منظماً ومعداً لظروف وشروط وأجواء وبيئة التدريب المختبري .

وقد فرض هذا الوضع الجديد ادوارا جديدة للمدرب الفني من الممكن ان لايستطيع الاحاطة بها او القيام بمتطلباتها بكفاءة مالم يتم احداث تغييرات اساسية في عملية تدريسه وتدريبه سواء كان هذا اثناء الدراسة او اثناء الخدمة .

أن التدريب ليس مجرد معلومات يزودها المدرب الفني للطلبة لأنها تحتاج إلى أساليب فعالة في التقويم والعرض والترتيب في الوقت نفسه . وهذه المعلومات تحتاج إلى شخصية مؤثرة ذات عمق فكري ومستوعبة تماماً لكثير من الأمور ولعدد من الشروط حتى ينجح التدريب المختبري .

والمدرب الفني هو الشخص الذي يملك معرفة ومهارة وخبرة ويعمل على نقلها إلى الطلبة من خلال اعداد برامج تدريبية منظمة . وعليه لابد أن تتوافر لديه القدرة على توصيل المعلومات إلى الطلبة . حيث ان المدرب الفني هو المحدد الرئيس لما يتم إنجازه في التدريب المختبري فالقرارات المتعلقة بأهداف المختبر واستخدام الاجهزة والمعدات التدريبية وتنظيم وإدارة المختبر وطرائق التدريب . وتؤكد الفلسفة التربوية الحديثة على الطالب باعتباره مركزاً للتعلم مع النظر إلى المدرب الفني باعتباره مرشداً وموجهاً ومنظما لعملية التدريب المختبري

ومن وظائف المدرب الفني :

1- التخطيط : تعد من أهم وظائف المدرب الفني وبدونها لا يمكن إثراء بقية الوظائف لذلك يطلق عليها وظيفة اتخاذ القرارات حيث تقوم عليها وتبنى في ضوئها الوظائف الأخرى ،وهي تشتمل على مهام تحديد الأهداف وترتيب موضوعات التدريب وتحديد الوقت اللازم واتخاذ القرارات المتعلقة بعملية التدريب . 

2- التنظيم : تتضمن إعداد وتنظيم وترتيب المناخ المناسب للتدريب المختبري وتنفيذ المسؤوليات الخاصة بتحقيق الأهداف بأكبر قدر من الكفاءة والفعالية وبطريقة اقتصادية . 

3- القيادة : فيها يكون المدرب الفني مسؤولاً عن تحفيز الطلبة واستثارة دوافعهم وتشجيعهم على تحقيق مجموعة الأهداف التدريبية المحددة لهم .

4- التحكم : وتتضمن تحديد مدى نجاح وظيفتي التنظيم والقيادة في تحقيق أهداف التدريب المختبري فإذا لم تكن الأهداف قد تحققت فإن المدرب الفني قد يقوم بتعديل عملية التدريب المختبري قبل الشروع في تعديل الأهداف . وتعديل الأهداف التدريبية لتكون قابلة للتحقيق في ضوء الاحتياجات التدريبية للطلبة . وتعديل المصادر التدريبية وأساليب الدافعية . وتعد هذه الوظيفة من الوظائف المستمرة للمدرب الفني حيث يقوم بملاحظة وتحديد المشكلات التي يواجهها الطلبة وعلاجها فوراً أثناء العمل المختبري .

ومن الصفات العامة للمدرب الفني الناجح هي المعرفة الكاملة بالملدة العلمية المقرر تدريب الطلبة عليها في المختبر . والقدرة على الاستماع إلى الطلبة وتفهم الصعوبات التي يواجهونها اثناء عملية التدريب المختبري . والقدرة على تشجيع الطلبة على الحديث وإبراز ردود أفعالهم وآرائهم تجاه المادة الدراسية المقدمة إليهم . والقدرة على اثارة التساؤلات والتفاعل مع مشاعر الطلبة وميولهم والإجابة بصورة بناءة على الأسئلة وتوجيه الحوار بما يحقق الفائدة الافضل من عملية التدريب المختبري . والحيوية والنشاط في العمل بما يمكن من جذب انتباه الطلبة واثارة الدافعية والحماس لديهم . والإلمام بالتقنيات والاجهزة التدريبية الحديثة والقدرة على استخدام الأدوات المساعدة في عملية التدريب المختبري .

ومن الامور التي ينبغي توافرها لدى المدرب الفني هي أن يكون شمولي النظرة لديه تصور متكامل عن الحياة ورؤية واضحة لكونه وخصائصه . وأن تكون لديه خاصية تقليب المعلومات على أوجه كثيرة كما يجيد ربطها بمعلومات كثيرة من جوانب الحياة ولا يظل عند حدود المعلومة التي يدربها وأن لا يترك المعلومة كما هي . وان يمتلك منظومة فكرية واضحة عن الحياة والكون . وان تكون لديه رؤية واضحة لعلاقة الإنسان بالإنسان وعلاقة الإنسان بخالقه وعلاقة الإنسان بالحياة والاخرين . ولديه تصور واسع للمعلومات وتصور واسع للحياة كلها بحيث يدرك أهمية التخطيط وعلاقته بالعقل والمهارات السلوكية والقيم والعادات والدوافع والرغبات والحاجات النفسية وعلاقتها بالتخطيط . وان يدرك وبدرجة عالية من الوضوح أبعاد المنظومة الكونية والمنظومة الإنسانية بوضوح تام .

ومن المهارات المطلوبة في المدرب الفني هي :

1- الأساس المعرفي : يحتاج المدرب الفني إلى وقت وجهد كبيرين للتنمية المستمرة لقاعدته المعرفية .

2- المهارات الأساسية : وهي الاتصال - تحديد الاحتياجات المعرفية للطلبة - التحديد الدقيق لمستوى الطلبة - استخلاص المؤشرات من التغذية الراجعة مع الطلبة - استخدام منهج تدريبي متكامل - الحرص على إظهار السلوكيات الجديدة لدى الطلبة - توفير المناخ التدريبي المناسب للطلبة .

3- القدرات الذاتية : وتشمل قدرات المدرب الفني الذاتية ومنها وهي : الفطنة الحسنة - المواءمة - التوازن - التوجه نحو النتائج .

ومن الامور التي ينبغي توفرها لدى المدرب الفني هي أن يكون مقتنعاً بأهمية التدريب المختبري والطلبة كعوامل أساسية في التنمية وحريصاً على تنمية المهارات المطلوبة عند الطلبة . وأن يكون متحمساً ومهتماً بالتدريب المختبري وموضوعه . وأن يكون ملماً بالمادة العلمية التي سيتحدث فيها ويدرب الطلبة عليها . وأن تكون لديه الخبرة العملية والممارسة الطويلة في مجال تخصصه . وأن يكون موصلاً جيداً للمادة وقادراً على توصيل رسالة التدريب إلى الطلبة . وأن تكون لديه القدرة على المبادأة ومواجهة المواقف أو الأسئلة المفاجئة ببراعة وسرعة . وأن يكون تفكيره منظماً وعقله بارعاً في استحداث الآراء في مجال تخصصه وتطبيقها . وأن تكون لديه الرغبة في متابعة التطورات العلمية من أبحاث ودراسات تتعلق بمجال تخصصه في مجال التدريب المختبري . و أن يكون ملماً بمبادئ العلوم التربوية والنفسية والسلوكية وطرائق التدريس والتدريب . وأن تتصف أحكامه على الطلبة بالأمانة والنضج والموضوعية . و أن يكون لديه شعور بأهمية الوقت وضرورة الاستفادة التامة منه .

وهناك عدة معايير لاختيار المدربين الفنيين ومنها ان يكون لديه  الرغبة في التدريب ألمختبري أي يحب مهنته . ويرتبط بالآخرين جيداً . ولديه قدر من الـذكـاء . ويعرف ما يريده من التدريب ألمختبري . ويرغب في تغيير نفسه أي قابل للتغيير . ويمتلك الخبرة اللازمة . والقدرة على التحليل . والوعي والإدراك الذاتي . والأمن الداخلي والرضا الذاتي .

ومن الأمور التي ينبغي على المدرب الفني مراعاتها هي ان يلتزم بتنفيذ جدول العمل . ويركز على الأهداف التدريبية .  ويدرب الكبار على أساس أنهم كبار . ويؤكد على المساواة والمشاركة . ويتعامل مع السلوك غير السوي .  ويعطي أحسن ما عنده .

ونقول ان هناك عدد من السلوكيات النموذجية للمدرب الفني ومنها التركيز على الاختيارات الذاتية للطلبة واعمل على تقييمها . وجعل هدفه سلوك الطلبة وليس شخصيتهم . واستخدام مهارة الإصغاء والإنصات للطلبة بفاعلية . ودعم الاستجابات الناجحة للطلبة وتعزيزها . وجعل الأهداف واضحة وتابع أداء الطلبة .

ومن الأخطاء التي قد يقع بها المدرب الفني هي ان يتحدث نظرياً . ويعتمد على الكلام فقط  ولا يشجع المناقشة .  وينظر للأوراق التي معه كثيراً . ولا يتحرك من مكانه سواء كان جالساً أو واقفاً . ولا يتكلم بوضوح . والرتابة والجفاف . وإهمال الاهتمام بالطلبة . و فقدان التسلسل في الموضوع . ولا يتحكم في الوقت المتاح له بصورة صحيحة . ولا ينظر للطلبة ويفقد التأثير للاتصال البصري معهم .

ومن مبادئ تشكيل مجموعات العمل ألمختبري هي تشكيل الفريق والتدريب والاتصال والرؤية وتحديد الهدف والتقدير . والإحساس بوحدة الهدف .

ويسرنا هنا ان نقدم عدد من الوصايا الى المدربين الفنيين ومنها :

1-  التزم بتنفيذ جدول العمل .

2-  ركز على الأهداف التدريبية .

3- درب الطلبة على أساس أنهم ناضجين من خلال اعطائهم فرصة التعلم بواسطة الاكتشاف الذاتي وتوفير جو تعليمي آمن واعطاء تغذية راجعة بطريقة معينة .

4-  أكد على المساواة في المشاركة بالعمل بين الطلبة.

5- تعامل مع السلوك غير السوي للطلبة بصورة هادئة من خلال التحدث إليهم وأشعارهم بالاهتمام بسلوكه والتركيز على  المشكلة والاستماع إليهم واطلب منهم التعاون بالإشارة إلى نضجهم .

6- أعط أحسن ما عندك من خلال عدم التغاضي عن أي خطأ فربما لا يشعر الطلبة بوجودهم في المشكلة وكن حازماً في تعاملك مع المشكلة فضعف المدرب وعدم حسمه للأمور سيزيل ثقة الطلبة به .

7- راجع جدول الأعمال من خلال تقديم ملخص مختصر وسؤال الطلبة تباعاً عن التجربة المختبرية .

8- استمع للطلبة ولاحظ لغة الجسد عندهم وعندما تلاحظ مشكلة استمع للأسئلة حتى تستطيع الإجابة عليها كاملة من خلال إعادة صياغة الأسئلة لتؤكد فهمك لها و لا تشغل بالك بالتصدي لها بعنف ولا حتى بفكرة جيدة إذا كان أحدهم يتحدث .

9- وفر جواً آمناً للطلبة لممارسة المهارات قبل أن يطبقوها في بيئة العمل المختبري ويمكن توفير جو آمن من خلال جو من استعمال الفكاهة و التركيز على أهمية التعلم من التغذية الراجعة وتكوين نموذجاً لدور تلعبه ثم تطلب تغذية راجعة عنه .

10- استمتع بنفسك فالناس يتعلمون أكثر عندما تكون البيئة مريحة وهم مستمتعون بأنفسهم .

وأخيرا نقول أخي المدرب الفني :

تذكر انك أهم عنصر في عملية التدريب ألمختبري وأنت المسؤول الأول عن نجاح عملية التدريب ألمختبري فكن بمستوى هذه المسؤولية وكن عنصر نجاح وليس عنصر فشل .

 

 

أ.د.موفق الحسناوي


التعليقات




5000