.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


1ـ الغرقى

د. عدنان الظاهر

سُنبلةٌ في دمعةِ عينِ غريقٍ طافٍ

ثبَّتَها في بحرٍ من ملحٍ مِسمارُ

ماتت إذْ جُنَّ البحرُ ومدَّ المدُّ الجبّارُ

فارَ التنورُ وماجَ الساحلُ والمرفأُ والرملُ

وانشقّتْ أقمارُ بروجِ الفَلَكِ الدوّارِ

الليلُ يخوضُ عُبابَ البحرِ المتلجلجِ بين الحيتانِ

يبحثُ عن مَهدٍ ليتامى أطفالٍ غرقى

شرّدهمْ قَدَرٌ مثقوبٌ مقلوبُ

الأرضُ تدورُ على مِخلبِ ذئبٍ غدّارِ

تسألُ عن جَسَدٍ داستهُ خيلٌ تحت الشمسِ

إنْ دارتْ أو وقفتْ ظلَّ الرأسُ يدورُ .

2ـ لاجئو البحر

أقدامُ الرملِ على الساحلِ صحراءُ

مرساها رملٌ يتشبّثُ بالماءِ الغدّارِ

والبشرُ العابرُ من حدٍّ دوليٍّ للآخرَ زحفا

لا يطلبُ إلاّ جُرعةَ ماءٍ في مأوى

أو غاراً من غيرانِ الذؤبانِ الشُقْرِ

يحميهِ من ضربةِ أسنانِ سياطِ الجلاّدِ

طفلُ يرضعُ صدرا

طفلٌ يتضوّرُ جوعا

يتعثّرُ مفزوعا

إمرأةٌ حبلى جاحظةُ العينينِ

شيخٌ يتوكأُ لا يقوى أنْ يمشي

حيثُ الظُلمةُ في سُمِّ رؤوسِ الأفعى ...

البحرُ الطامي يطغى

يصّاعدُ بالشكوى أمواجا

يقذفُ في وجهِ البرقِ سماءً رَبْداءَ

يتشبثُ بالصاري مخلوعا

حيثُ البشرُ الطافي أخشابٌ صمّاءُ

تتقاذفها أمواجٌ عاتيةٌ عمياءٌ غضبى

عاجِلْها يا مسحوقَ شموخِ الهامةِ والرأسِ

عالجها قبلَ صياحِ ديوكِ الفجرِ

الديكُ بشيرُ قيامةِ يومِ الحَشْرِ

ينفخُ في بوقِ نفيرِالصرخاتِ الكبرى

 قوموا يا موتى !

د. عدنان الظاهر


التعليقات

الاسم: عدنان الظاهر
التاريخ: 12/11/2015 16:10:18
أصبتَ فيما قلتَ عزيزنا دكتور صالح الرزوق إبن سوريا وحلب التي كانت ذات يوم شهباء فما لونها هذه الأيام ؟
كيف أنت وحال باقي الناس أعزّائنا في سوريا ؟
عدنان

الاسم: عدنان الظاهر
التاريخ: 12/11/2015 16:08:39
تحية لكم عزيزي الأستاذ السيد علاء سعيد حميد /
كأنني أعرفك أو أعرف أحداً من ذويك فهلاّ أبنتَ وأسعفتَ ؟
أحسنت فيما قلتَ عزيزي علاء ونحن كما تعلم ما نحن إلاّ مرايا نجهد أنْ تكون صادقة فيما ترى وتعكس نفرغ فيها ما نخزن من هم وشجن وكلنا شركاء في هذا الهم والشجن .
أشكر تعليقاتك العميقة الدلالة وأنتظر نصب كومبيوتر جديد فقد أصاب الخراب الكومبيوتر السابق وتركني أعزلَ لا حولَ لي ولا قوة .
عدنان

الاسم: عدنان الظاهر
التاريخ: 12/11/2015 16:03:37
مساء الخير وسلامٌ على السيدة دينا ... دينة الدنيا والآخرة /
ما أسباب غيابكم وقد طال وطوّل حتى بتنا بحكم اليائسين منكم ومن رحمتكم يا عزيزتي دينا ؟
ألا يكفي بعدكم الجغرافي بلغة الأميال حتى تضيفوا أبعداداً أخرى لا تُطاق ولا تُحتمل ؟
أشكرك كثيراً وأعتذر عن تأخر ردي لأنني هذه الأيام بدون كومبيوتر بعد خراب السابق وسأكتب لك حال نصب أجهزة جديدة وأنا مشتاق وممنون جداً جداً .
عدنان

الاسم: دينا سليم
التاريخ: 06/11/2015 07:31:30
قصيدة جميلة لكنها حزينة زميلي الصديق د. عدنان الظاهر
أنا سعيدة بمروري على ما يدونه قلمك دائما.
تحياتي لك
دينا سليم

الاسم: علاء سعيد حميد
التاريخ: 06/11/2015 05:46:25
اباحوا الموت بعدة وسائل حتى دفعوا البحر لنيل الارواح

تحية لهذه المشاعر الانسانية د. عدنان الظاهر

الاسم: صالح الرزوق
التاريخ: 05/11/2015 11:46:13
قصائد محزنة و لكن هل لدينا غير الحزن انه الحادي لنا في كل ما نكتب.




5000