.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رقّةُ الندى وأوراق الجوري

كريم عبدالله

رقّةُ الندى يتدحرجُ على أسرّةِ الحقولِ يمتطي سنابلاً في العيونِ يشعُّ فيها الفجر ..../ أوراقُ الجوري تعرفُ الطريقَ كي تتعطّرُ بفساتينها تلاعبُ أنوثتها الصارخة ... / مرحٌ ترشُّ بأحلامهِ فلا يهطلُ إلاّ المطرَ في غدرانها يستميحها العذر ....

مِنَ البعيدِ ستأتي أمطارُ تشرينَ تحملُ كركراتها تغسلُ حزنَ الليل الواقفَ في مستعمراتها ... / فالوان التعاسةِ جرّداءَ عميقة تتوغلُ بعنادٍ في هذهِ المسافات .../ تأسرُ وجهَ الصباحِ وتفرزُ صهيلاً عنيفاً يلوّحُ بالجنونِ مرتعشاً يُقرؤني الغربةَ ....

يتنقلُ حاملاً حزني هذا الشتاء الثقيل تدّعي الغيوم ستمطرُ وجهها في جزيرةِ هواجسي .../ تتناسلُ الرمال تعجنُ الغيابَ تكوّمهُ على هذا الأفق عاصفةً تثقّبُ وجهي مغتبطة .../ في الليلِ تهبطُ  الوحدةُ نعاساً يتغشّى قصباً حزيناً يتكاثرُ عجولاً في الذاكرة ....

في زاويةٍ يومضُ شراعٌ باهضٌ بزخرفةِ المواعيدِ تنهضُ البراكينُ تزيّنُ النظرات ملطّخةً بالإشتهاء ... / حليقةٌ هي الأحلام تراودني تخفقُ مشبّعة بالأنينِ ... / يتشظّى صدى عطرها مبلاّلاً بالأساطيرِ يغمرني يلقّنني هدوءَ الأنهيار

مِنْ بعدِ هذهِ الشهقاتِ يأتيني زلال أنفاسها يوصمني بالدهشةِ ويرممُ ما خرّبتهُ الأميالِ الظامئةِ ... / أُصغي للتمتماتِ أشتهي إزرقاقَ سماواتها تعجُّ فيها الصبوات تطفو ... / والشجنُ يتغطّى بالضبابِ يغفو على سفوحِ السكون متأوّهاً ....

 

وَهمي يعودُ أشعثاً يتشبّهُ بالأرقِ الشاحب في تأوّهاتٍ يتطايرُ منها عشقٌ يسيرُ بلا هوادةٍ ... / يستأذنُ الرحيل يتباطأُ منتظراً غيماتها تمرُّ متساقطةً تخضّبُ الشوقَ يطوي هذا الحنين .../ فيباغتهُ الصباح المشرق متسربلاً بالياقوتِ في مباهجها يحثّهُ على البقاء

 

 

 

 

 

 

كريم عبدالله


التعليقات




5000