..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وقائع المؤتمر الوطني لإحياء الاهوار

حسين باجي الغزي

 

خاص/

تحت شعار أهوازنا حياة وعلى مدى يومي 5-6\10 وبعناية السيد رئيس الوزراءالدكتورحيدر العبادي ودعما للاصلاحات التي يقودها في مفاصل الدولة ..أنعقد المؤتمر الوطني لاحياء الاهوار بمبادرة من المركز الإنمائي للطاقة والمياة ومنظمة طبيعة العراق والمنظمات المساهمة معه على قاعة الزوراء الكبرى في فندق الرشيد. وبمشاركة خبراء عراقيين ودوليين لتسليط الضوء على "الكارثة البيئية" التي أصابت الأهوار العراقية وافتتح المؤتمر بآيات من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء .قدم بعدها الدكتور ليث شبر رئيس المركز الانمائي للطاقة والمياة كلمة رحب بها بالضيوف الكرام وثمن الاصلاحات الحكومية التي تشهدها البلاد في سبيل الارتقاء والتقدم لخدمة وطننا العزيز .وقال ان ماتشهدة مناطق الاهوار هو كارثة حقيقية هددت التنوع البيئي والاحيائي ووجود الانسان وحياتة في هذة المناطق .مؤكدا بو جوب التحشيد الوطنى والاقليمي والاممي لايجاد حلول ناجعه وسريعه .... وأثنى على مشاركة خبراء دوليون وعراقيون وبجهودهم لوضع الحلول والتوصيات الكفيلة بإعادة الحياة الى هذه المنطقة المهمة والتي تؤثر على حياة 5 مليون مواطن عراقي..وقال باننا سلمنا المؤسسات الحكومية المختصة ملفا حول الأسباب والحلول نأمل من الجهات المعنية ان تكون مسؤوليتها على قدر حجم الكارثة التي أصابت المنطقة من جديد.. وقال شبر إن "هذا المؤتمر هو رسالة إلى المؤسسات الحكومية التي أساءت إدارة توزيع المياه ما أدى إلى حدوث هذه الكارثة التي تمس حياة خمسة ملايين مواطن عراقي"، مبينا أن "المؤتمر جاء لتسليط الأضواء على الكارثة البيئية والإنسانية التي أصابت الأهوار العراقية" القى بعدها الدكتور مهدي العلاق الامين العام لمجلس الوزراء كلمة أشاد بها بالجهد الوطني لانقاذ الاهوار والجهود الحثيثة التى تبذلها الحكومة العراقية و منظمات المجتمع المدني والجهد الوطني الخير في سبيل اعادة الروح وبث الامل في اهوارنا الجميلة.

قدم بعدها فلم مملكة الماء للكاتب المبدع على عبدالنبي الزيدي و المخرج عصام جعفر .تناول موضوعه الاهوار من الناحية التاريخية واستمرارا بالمرور على سحرها وجمالها انتهاءا بالفاجعه الكبرى التى تمر بها  وفي اللحظات الاخيرة يقدم الفلم بارقة امل لبث روح الحياة في مياهه وقصباتة . وقال الكاتب على الزيدي ان حكاية ابن الاهوارواضحة وجلية في تفاصيل الفلم والتي بدات منذ اول طابوقه سومرية قبل 6 الاف سنة وهو شاهد عيان لفاجعة الاهوار من الظلم والقهر والتجفيف وفجائع الهموم اليومية وهو شاهد عصر وشاهد الم وشاهد حكايا الطيور والاسماك .

 على الشيال مساعد المخرج قال انه واحد من اجمل الافلام التى انتجت عن الاهوار وهو العرض البكر له وهو من الافلام الاحترافية ويستحق ان يعرض في مهرجانات كبيرة وهو رؤيا متكاملة لمأساة سكان الاهوار وامالهم بان تعود مدنهم وقصابتهم كسابق عهدها. يذكر ان الموسيقى التصويرية تم تاليفها خصيصا وباشراف اختصاصي محترف وتمت ترجمته ليكون ملائما للعرض دوليا وتم انتاجه بطريق الدايكو دراما بخلط الفلم الروائي بالفلم الوثائقي .ونال اعجاب وثناء الجمهور وسط عاصفة من التصفيق عند نهايتة . ثم قدم عالم الاثار الدكتور فرانكو من جامعة روما .سردا تاريحيا عن نشاة الاهوار وتطور الحياة المدنية فيها عبر العصور .مؤكدا انها اكبر نظام بيئي في الشرق الاوسط وغرب اسيا واكبر مسطح مائي للمياة العذبة في العالم .

رفعت بعدها اعمال المؤتمر الى صبيحة يوم الثلاثاء 6-10 واقيم على هامش المؤتمرمعرضا للصور الفوتغرافية جسدت الحياة في الاهوار وعروضا للفن الشعبي والاعمال اليدوية. صباح اليوم الثاني للمؤتمر قدم اختصاصيون في مجال الري والارواء محاضرا ت قيمة وحلول لادارة السياسية المائية في العراق وتقنيين استهلاكها مع التأكيد على تفعيل السياسية الخارجية بما يضمن حصول العراق على حصة أضافية من دول الجوار وخصوصا مناطق الاهوار لانعاشها واعادة الحياة فيها خصوصا وانها قد شملت باتفاقية اتفاقية "رامسار" للأراضي أو المناطق الرطبة وهي أقدم اتفاقية عالمية في مجال البيئة، وهي بمثابة إطار للتعاون الدولي والقومي للحفاظ والاستعمال العقلاني للأراضي الرطبة ومصادرها, حيث وضعت عام 1971 بمدينة "رامسار" الإيرانية، ودخلت حيز التنفيذ في 21 ديسمبر/ كانون الأول من سنة 1975, وهي تعتبر الاتفاقية الدولية الوحيدة في مجال البيئة التي تعالج نظام بيئي خاص. 


وتهدف هذه الاتفاقية إلى تشجيع المحافظة والاستعمال العقلاني للأراضي الرطبة عن طريق إجراءات يتم اتخاذها على المستوى الوطني أو القومي وعن طريق التعاون الدولي من أجل الوصول إلى التنمية المستدامة في كل العالم. ويدخل تحت رعاية هذه الاتفاقية العديد من أنواع الأراضي والمناطق الرطبة ومنها اهوار العراق. ثم قدمت إحدى المنظمات الدولية شرحا وافيا لإنشاء حديقة بيئية  باستخدام عمليات تنقية وتكرير مياة الصرف الصحي . بعدها تحدث عددا من شيوخ عشائر الاهوارعن ما يعانية أبنائهم واخوانهم سكنه هذة المناطق واستغربوا  الغياب التام للسلطات المحلية من محافظاتهم لحضور هذا المؤتمر الهام والقوا باللوم على السياسية المائية الخاطئة التى حولت مياة نهر الفرات الى مناطق زراعة الشلب بدلا من تقنينها وتوزيعها بشكل علمي وعادل..وسادت على الحضوراجواء من الاسى والحزن وهم يسمعون ويرون  هؤلاء الاصلاء من المشايخ ووجوه المجتمع الاهواري الكريمة وهم يصفون حالهم بالنكبة والموت البطيء ..فيما تتصرف سلطاتهم وكانها في وادي اخر .وقال الشيخ عباس العبادي الى من نبث شكوانا وصاحب القرار مغيب وكأننا نشكو لانفسنا  ونحن كمن يبيع الماء لحارة السقائين .


ختام  المؤتمر كان محاضرة رائعه للدكتور عزام علوش المدير العام لمنظمة طبيعة العراق .قدم فيها حلولا علمية وجريئه تتعلق برسم سياسيه خارجية فاعلة ورصينة تقوم على اساس عقد الاتفاقيات وتبادل المنفعه باعتبار ان المياة سلعه اقتصادية بالامكان شرائها ومقايضتها وفق القوانيين والاتفاقات الدولية  في ختام المؤتمر قدم العديد من الخبراء والاختصاصيون عدة مقترحات وتوصيات منها تشريع قوانين تلزم وزارة الموارد المائية بحصة الاهوار وبتغير السياسة التشغيلية الحالية للتوزيع المياه  و التركيز على معالجة مياه المجاري لمراكز واقضية ونواحي محافظات ذي قار وميسان والبصرة و  معالجة مشكلة الملوحة في مياه نهر الفرات وذالك بتغير مسار النهر في المناطق الملحية والجبسية وبالخصوص محافظة الديوانية.بالاضافة الى مقترحات ووصايا اخرى ستصدر لاحقا.

 

 

حسين باجي الغزي


التعليقات




5000