...........
..............
د.علاء الجوادي
..................
  
.............
 
 ..............

.................

..........
............


....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور الثامن
 

يحيى السماوي  

 

 

 

 

ملف مهرجان النور السابع

 .....................

فيلم عن
الدكتور عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 

 ملف

مهرجان النور السادس

.

 ملف

مهرجان النور الخامس

 

.

تغطية قناة آشور الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ والاهوار

.

تغطية قناة الديار الفضائية 

تغطية الفضائية السومرية

تغطية قناة الفيحاء في بابل 

 

ملف مهرجان النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة الرشيد الفضائية
لمهرجان النور الرابع للابداع

.

تغطية قناة آشور الفضائية
لمهرجان النور الرابع للابداع

 

تغطية قناة الفيحاء
لمهرجان النور في بابل

 

ملف مهرجان النور

الثالث للابداع 2008

 

 

 

ملف مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصائد عاريات

آمنة عبد العزيز

-1-

أنثى 

 

دق مسامير الذهب في صدري

 

أرسم حائطا يفصل نوافذ الجسد 

 

غرام توبتي خطايا الحمام 

 

خطى أمرأة في ليل

يرتدي التنهدات  

 

بنات نعش مازلن عاريات

 

عند أقدام الورد

 

شفاه صبح يلثم الندى

 

كيف لك أن تعشق

 

أمرأة تلبس جلد ربها

 

وتستحي من ثيابك

 

 

-2-

رهان

 

في ذات مساء أبيض

 

أطلقت العنان لرغباتي

 

أرتديت روح حمامة

 

 

أراهن على قطع أجزاءالصمت

قطع .. قطع ..قطع

رسوماتي أستثنا ء

غدران من رضاب

 

وبيوت من دفء

 

وأشجار تحمل ثمرأ محرما

أراهن أنك راحل ألي

 

قاع الجسد وأنت

 

في مواجهة كبرياء ناقة

 

 

 

-3-

آخر الآه

 

تعطلت حواس الجمر

 

وأنهمرت دموع الفراق

 

ثورة أشعلت رماد الجسد

 

وأجراس النار

 

تدق لقيامة روحك

 

 

 

-4-

سفر

 

براحتي أطحن قلقي

 

وأسمينا وشم بدمي

 

على عناوين الصمت

 

حطمت غابات سفرك

بين جسمينا يختال الشوق

 

محاولات تأجج رحلة منفاك الأخيرة

 

يصرخ المنفى بك

 

عد الى أحضاني ..

 

آمنة عبد العزيز


التعليقات

الاسم: علي العزاوي
التاريخ: 31/03/2010 16:55:18
امنة.......... ايتها الانثى من يجرؤ ان يدق مسمارا" في صدرك انت تمنحينه العذر بأن تجعلي المسمار ذهبا" ولم تريدين ان تفصلي نوافذ الجسد . امنة يآه مخنوقة يا وجعا يرفض التوجع ياآلام مستحية تخجل ان تنطق . لترتدي ما ترتدي انثاي فأنا اعشقها

الاسم: halim
التاريخ: 21/03/2010 10:36:16
رائع جدا

الاسم: ابراهيم الجبوري /تكريت
التاريخ: 27/11/2009 10:12:18
قصيده رائعه نابعه من احاسيس فياضه

الاسم: محمد حنش...
التاريخ: 14/11/2009 14:52:37
امنة انت تكتبين بمشاعرك وربما تسقليها بالاحساس لك التوفيق وارجو ان تلبسي شيء للقصائد العاريات فقد حل الشتاء البارد ... انت صاحبة الاحساس الذي لم يغيب عن كل قصائدك ... شكرا لك الشاعر ... محمد حنش

الاسم: د.زيد القريشي
التاريخ: 12/08/2009 10:58:51
DNA .....

هاهو عامي السادس وأناارتدي الكفن....
شبح بين السطور,يبحث عن ظلاله في استار الوطن...
والماجينة اختنقت في حلقي,أتغرغر بها منذ زمن..
انا شناشيل -عادت لصاحبها الشرعي-من قبضة الوثن...
اي شعر اذكر؟اي اسم اذكر.لا ادري اين دفن...
لشدما احتاروا في ملبسي بقيت عارية,وجهي ضيعوه بين الخمار والدشداشة والكراس..
اناعروس اغتصبت من اخوتهافي سوريا والحجاز واليمن...
وضعوا في فمي الورقة الخضراء,واعطوني خلويا مدفوع الثمن...
كبغايا القصراوشموني بجواز الجي,.
لا ادري كل ليلة أساق لمن....
رماد تحولت رضابي..تمطر قيحاكالمزن...
شربوني الكوكاكولا فحبلت ابليسا من الجن..
في الصباح يسألني حسينهم ان اطبخ هريسة...وفي المساء يجروني في مواكب الزناجيل..وفي اليوم الثاني افخخ العربات,,واذبح اخوتي,, باسم الامام بن لادن وذي يزن...
علموني كل انواع الرقص,,,الفالز والجوبي ,,السامبا والهجع وانواع المرارة والحزن...
عرفت كل انواع الله,,وعشائر الله واولادالله ومؤلفات الله وشعر الله بالقافية والحرف والوزن...
عرفت ان محمدا ساعي بريد,,,وان علي لم يقتل ابن ود..بل خاف وجبن...
وعرفت ان الصديق لم يخرج للغار بسبب التهاب المفاصل...وان عثمان صلى الفجر اربعة عشر ركعة بسبب الريد بول...اما عمر فبسبب ضلع البتول قد حوكم وسجن..
وان عيد الاضحى هوعشرة ايام كما ورد في السنن..
ثقافتي اضحوكة,,هويتي تبينت انهاعفن...
انا مسخ الشعر ,,وفضلات الحروف ,,كيف اكتب عن حب او شجن؟؟؟
اناكمايسمونني خضراء الدمن...
فاعذروني ان صارت كل هذي شعائري,,
واعذروني ان لم اتكحل بزينة المعلقات في كل جفن..
فقد اكتشفت بعد ان صار عمري سبعة الاف وثلاثة انني لقيطة وهجينةوباغية ودخيلة ولا املك حتى قطعة سكن.....




الاسم: علي عاتب
التاريخ: 28/06/2009 14:58:35
وجدت في قصائدك عالما من الخيال شدني لارسمهافي لوحات تترجم المعاني الانسانيه الجميله والروح الشفافه مع الكثير من الالق ...علي عاتب /فنان تشكيلي .

الاسم: صلاح منسي
التاريخ: 23/06/2009 21:12:33
امونة ..
سأقولها ببساطة طفل ..
الله ... اشكد حلو اتكتبين .

الاسم: آمنة عبد العزيز
التاريخ: 15/06/2009 20:45:47
كانت قطرات من وجهك تتساقط مطرا فوق ذاك الكتاب.
رصيف الذاكرة معبد بخطات الأمس ..
تتناثر خطاك فوق وجع الكلمات ..

وحين تغلق المقاهي ويتنزوي الذكريات تحت ظل البعد

يصدح صوت الحقيقة بقصة الأمس..

الرائع كريم الرسام هناك رسوماتك الشعرية تتعالى بين رؤى الأيام..

سعيدة بمرورك


الاسم: كريم الرسام
التاريخ: 15/06/2009 14:00:40
الشاعره امنه عبد العزير لك كل الحب والتقدير على هذا الابداع الراقي قصائد ليس عاريات لان الابداع هو الحلة التي يسترهن من ابداع الى ابداع دائما


لك احترامي
الشاعر كريم الرسام

الاسم: ألرفاعي
التاريخ: 21/05/2009 10:35:40
الله عليچ
صح لسانچ
ويا ربي دوم التألق

الاسم: وطن
التاريخ: 14/04/2009 17:15:07
ابناء دجله والفرات
ناشدنا نستجدي النجاة
متلهفين الى الحياة
في ظلمة وفي سبات
نحلم تحيطنا العراة
كبرنا ويخيفنا الممات
امسكنا بدفتر الذكريات
نبدا بحليب الامهات
ودا وسر القبلات
بر الامان لابد ات
مادام حولنا امناة

الاسم: حامد جلوب
التاريخ: 14/01/2009 11:17:12
طبعا شدني التعبير الجميل في الانثى وكيف ترتدي جسدها ثوبا وترنو نحو هدفها المرام لك مني ارق وازى معاني التثمين لهذه الكلمات المستوحات من نبض اديب غزير بافكار الملامح .

ولا استطيع تجامهل قاعدة التلميح ابلغ من التصريح وقد مررتم عليها بقصديتكم المعطاءة لنا افكارا جلية بكلمات اصيلة .

الاسم: bave_john
التاريخ: 19/12/2008 10:46:24
ورغم كل الجروح لا بد للفرح أن يجد له مكانًا في نفوسنا
فيشرق البنفسج ويُزهر الأمل..

الاسم: الااستاذ حسام الاعظمي
التاريخ: 17/12/2008 01:35:16
عاااااااااااشت ايدج السيدة امنة عبد العزيز

الاسم: عدنان الاسدي
التاريخ: 03/11/2008 03:13:15
المبدعة امنة
قصائدك ليست عاريات
يتدثرن برداء الحب وصرخة بوجة القهر العربي للمراة
قصائدك بوح رباني يناجي الوجود الانساني
كلماتك الثائرة تغريني لان امسك القلم وامزق صمتي الذي لفني وانا في غربة عن الوطن
لاتتوقفي عن البوح
تقبلي مروري المتواضع ولك مني قبلة حب عراقية ومزيدا من التالق

الاسم: حسين ابو سعود
التاريخ: 30/10/2008 01:57:27
احترت كثيرا لقد حيرني نصك
افقدني رشدي
محوت ما كتبته عدة مرات
ما زلت لا ادري كيف اصف هذه العوالم التي خلقتها كلماتك التي تحولت الى طقوس ملتهبة تحكي اصدق قصص العالم
لم اجد بدا من الانحناء امام روعة هذا النص
فتقبلي اعجابي وانبهاري

الاسم: ابن ذى قار
التاريخ: 28/10/2008 22:03:14
امنة كما تحبي ان تكوني .




شدني العنوان فارخيت فكري مع حروفك.

رغم انها اطلالتي الاولى على ابداع فكرك

الى انكي الان كشمس ضحى..

لمست فيك بعض السياب فلا تبخلي علينا بالبعض .

دمتي ادبامتجدد تحمل بجمال روحك,


لكي خالص الود والاحترام.

ســــــــــواح.
ابن ذى قار

الاسم: عماد البلوشي
التاريخ: 24/10/2008 17:17:37
شكر آمنة كلام جميل يعبر عن قريحة ملتهبة بالعواطف الأليمة

الاسم: محامى حيدر زنكنه
التاريخ: 23/10/2008 15:25:46
تحياتى لكى سيدتى واتمنى لكى الموافقيه ودوام الصحه والتفوق وان شالله اجمل الاشعار

الاسم: امنة عبد العزيز
التاريخ: 18/10/2008 08:47:02
الشاعر الأستاذ طلال الغوار ..

سأكسر أطواق النجاة وأعبر بروحي الى شاطيء لا يكتب عليه حرفا لايحمل نبضك ..

تقبل هديتي هذه ..

لك أحترامي

الاسم: امنة عبد العزيزا
التاريخ: 18/10/2008 08:43:15
الأستاذ سيد عطا ..

الخبز وقود الأجساد .. والحب والصدق فيه وقود يحرك الأرواح نحو التسامي ..

شكرا لمرورك هنا ..

الاسم: امنة عبد العزيز
التاريخ: 18/10/2008 08:40:54
أخي العزيز عزيز ..

مرورك يعطر روحي ..

مشتاقة لأخبارك أيها الغالي

الاسم: امنة عبد العزيز
التاريخ: 18/10/2008 08:39:09
الأستاذ محمدعمر..

كل منا تحيطه الأسلاك الشائكة وكل منا قادر على أزاحتها من أمامه بروح أقرب قبل أن يقول ( آه ) ..

سعدت بكلماتك ..

مازلت آمنة

الاسم: امنة عبد العزيز
التاريخ: 18/10/2008 08:33:04
الأستاذضياءالسهيلي ..


الصدق ثورة الأنسانية الكبرى على واقع الزيف .. وعندما نثور نكون صادقين ..لك أحترامي وأعتزازي ..

مازلت آمنة ..

الاسم: سيد عطا الحوري
التاريخ: 16/10/2008 15:26:03
ما عندنا خبز ولا وقود.

ما عندنا ماء.. ولا سدود

ما عندنا لحم.. ولا جلود

ما عندنا نقود

كيف تعيشون إذن؟!

نعيش في حب الوطن!

الوطن الماضي الذي يحتله اليهود

والوطن الباقي الذي

يحتله اليهود!

أين تعيشون إذن؟

نعيش خارج الزمن!

الزمن الماضي الذي راح

ولن يعود

والزمن الآتي الذي

ليس له وجود!

فيم بقاؤكم إذن؟

بقاؤنا من أجل أن نعطي التصدي حقنة،

وننعش الصمود لكي يظلا شوكة

في مقلة الحسود

الاسم: عزيز الخيكاني
التاريخ: 16/10/2008 12:39:29
العزيزة آمنة
تحية
الاحساس المتدفق لايمكن ان يصاب بالتوقف
اجدك متألقة وانتي دائما كذلك
امنياتي ومحبتي
عزيز الخيكاني

الاسم: محمد عمر حمزه لي- كركوك
التاريخ: 13/10/2008 19:38:17
الشاعرة المبدعة آمنة عبدالعزيز..
أدواتك الشعرية رائعة روعة المشاعر الفياضة التي تجهل الأسلاك الشائكة في محيط المرأة الصادقة مع نفسها أولاً، فهي رسالة ثورة على الواقع المُر الذي يستكثر على المرأة صب أحاسيسها في قدح بلّور.. أحسنت ودمت لنا جميعاً.

الاسم: ضياء حميد السهيلي السويد
التاريخ: 10/10/2008 18:32:53
العزيزه امنه
اعجبت بجراءه قصائدك وباسلوبك الفني الرائع وقد وصلتي الى الغايه من الشعر هكذا نريدك دائما وعنوانك قصائد عاريات تذكرنا بالشاعر المتمرد حسين مردان في ديوان شعره قصائد عاريه اكتبي عن الحقيقه بامانه يا امنه لك التوفيق

الاسم: طلال الغوّار
التاريخ: 06/10/2008 23:21:54
المبدعة امنة
ما قارته كان شعر بحق , وكنت امام شاعرة استطاعت ان تنتج ذلتها لتحقق الحالة الافتراقية عن السائد وتزيح المالوف
تحياتي لك واعجابي

الاسم: امنة عبد العزيز
التاريخ: 01/10/2008 15:20:40
الأستاذ عبد اللطيف الحسيني ..

كل منا يمتلك صوتا ..ولكن ليس جميعنا نسمع الأخرين مانريد ..

هكذا أنا وأنت ومن حولنا نمتلك أصوات نبوح بها مايختلج

نفوسنا ..

وحينما نصل الى لحظة البوح الصادق نقول مانريد دون رتوش أو تزويق..

شكرا لمرورك وما كتبت يشرفني ..

الاسم: عبداللطيف الحسيني
التاريخ: 30/09/2008 22:03:49
استدراكا لما قلت سابقا عن الشاعرة آمنة . لم أقصد تجريحا أو ثأرا . فأنا لا أعرفها . ولا أين تقيم . وهذا لا شأن لي به : إن ما تكتبه الشاعرة من نثر الحياة اليومية . هذا النثر الذي له قيمته الأدبية والشعرية معا . فالشعر هو هذا بالضبط . أن نكتب يومياتنا شعرا . (جاك بريفير و رياض صالح الحسين و محمود درويش و نزار قياني) خير أمثلة . وأتمنى من كل الشاعرات أن يصلن الى تلك الكتابات . و هذا ما لمست من خلال قصائد الشاعرة ( آمنة ) التي تكتب بحس عال . وبقدر عال أيضا من الحرية المطلقة التي تفتقر الكثيرات من جيلها اليها . غير أن الشاعرة (آمنة ) لا تود كتما لحريتها . فتطلقها شعرا نثريا . alanabda9@gmail.com

الاسم: عبداللطيف الحسيني
التاريخ: 30/09/2008 03:05:08
القصيدة فيها االقدر الكافي من العادية . والقليل من التحليق الشعري . . الشعر لا يكون شعرا الا إذا كان محلقا و بهيا و فيه الكثير من التخيل عبداللطيف الحسيني . سوريا . alanabda9@gmail.com

الاسم: الكاتب معز دبش
التاريخ: 23/08/2008 20:28:53
سلام عليك ايتها الشاعرة ساحيك بهذه الابيات من شعري
للغروب في عينيك
مشهد اخر
وللمساء الحزين
تحت ظلال شفتيك
صباح اخر
ولوقع المطر
في ليالي صمتك
حديث اخر
عيناك نصف الحياة
وشفتاك نصفها الباقي
وان بين النصفين
احترقت اصابعي واوراقي
الامضاء معز دبش شاعر وكاتب مسرحي من تونس

الاسم: آمنة عبد العزيز
التاريخ: 16/08/2008 20:48:13
الشاعر وليد الشبيبي

كم أنا ممتنة لفضولك الذي جعل من مرورك العبق عطرا نشر ألوان من كلماتك قرب قصيدتي ..

أرخيت روحي فوق ثراء الزهر

فكنت أنا وروحي زهرا يقتفي عطرا

تفبل مودتي

امنة

الاسم: آمنة عبد العزيز
التاريخ: 16/08/2008 20:34:37
الشاعر محمد العبادي

شكرا لوصفك الرقيق أياي بالسيسبان فلها عندي صورة في ذاكرةطفولتي حيث عشقتها ..

شكرا مرة أخرى لمرورك قرب قصائدي العاريات ألبستها فرحا ..

امنة

الاسم: آمنة عبد العزيز
التاريخ: 16/08/2008 20:25:34
الشاعر حسن هاني

كلماتك القليلة وجدت لها صدى في نفسي عبرت مسافات اللحظة فكانت صادقة ككاتبها ..

شكرا لك عزيزي

امنة

الاسم: وليد محمد الشبيبي
التاريخ: 14/08/2008 17:13:49
الشاعرة المبدعة امنة .. ازاء جراة العنوان التي اثارت فضولي رغم حبي وكتابتي للشعر (قصيدة النثر) وجدت لغة رائعة متفردة وامكانية متمرسة في (دوزنة) الكلمة وترويضها الى حيث المعنى المبتغى .

تحياتي

الاسم: الشـَّاعِر محمد العبـادي
التاريخ: 11/08/2008 01:59:40
الشـَّاعِرةُ السـَيْسـَّبان

آمنه ...

لُغة سَكْرى ،، لِليْلٍ ، بحَيَاءٍ تُزَف

مساءاتٌ طرَّزَتْ فستانَها،،
عصافيراً
سنابلاً
وشعرا .

ها أنا وحقيبتي المتْعَبَة والمُثقَلَة بالهمِ والشعرِ والرحيل ، أضعُ فيها كلّ الليْل والثرثرة والعطاء ، وأهتدي لطريقِ الشمس ، بعد أن قطفت تفاحةَ الشعرِ من شجرتكِ ، أقصتني من بسـتانكِ ، ولكن برغبتي هذه المرة .

لي عودة لِوارفِ ظِلكِ ،، وموعدي ( أنا ) على نافذةِ الجنة .

أجمل وأرق وأحلى التحايا مع موَّدتي .

الاسم: حسن هاني
التاريخ: 10/08/2008 09:20:35
شاعرتي الرقيقة آمنة عبد العزيز
من خلال كلماتك أرى خلجات امرأة صادقة تنساب بتتابع روحي عميق أشبه بظلالنا التي ترافقنا
أتمنى من كل الذين يكتبون لشاعراتنا معاملتهن كشاعرات حقيقيات وليس من باب النظرة المنحازة التي تبتعد عن الحقيقة وتدخل حيز المجاملات

الشاعر
حسن هاني
العراق

الاسم: أحمد الصائغ
التاريخ: 27/07/2008 10:17:45
((حطمت غابات سفرك

بين جسمينا يختال الشوق

محاولات تأجج رحلة منفاك الأخيرة

يصرخ المنفى بك

عد الى أحضاني ..))

لكلماتك التي تبهرنا دوما غذاءً روحيا يقرب المسافات بين المنفى والوطن فتتجانس الارواح في عوالم الحب لترنو الى القادم من خلف قضبان الزمن ليعيش بين اروقة الحياة
شكرا لك سيدتي وانت تعلمينا دروسا في العطاء

الاسم: آمنة عبد العزيز
التاريخ: 26/07/2008 21:19:58
لكل من قرأ نصي المتواضع (قصائد عاريات ) أنحني لكم ولكلماتكم التي لا أجد مايوازيها الا أن أكتب نصا آخر يلبس ثياب توراتي القادمة .وأخرج بها أليكم أمرأة من رماد ونار وخصب وقلق وحب يشتعل بوجع الكلمة ..

شكرا وأنحني..


مازلت آمنـــــة..

الاسم: رشدي الغدير
التاريخ: 26/07/2008 21:11:55
الشاعرة الرائعة الاستاذة

آمنة عبد العزيز

اتشرف بك

أنا شاعر من المملكة العربية السعودية ..

مهندس ملاحي واكتب الشعر منذ شهقة النهد والنمر ونعاس الناس

أتابع كتاباتك بشكل دقيق وأعجبت بتجربتك المتفردة وأسلوبك الأخاذ ..

تمتلكين أدوات أبداع أمرأة عربية واضحة الملامح في تفصيل الوجع والحب والعناد والرقة ..

مولاتي اتابع كتاباتك وابحث عنها واشعر ان النقاء الذي تفتقده حروفي اجده باذخ في نصوصك.. نصوصك تعيد لروحي الاتزان..

مولاتي


رشدي الغدير

الاسم: عدنان الفضلي
التاريخ: 25/07/2008 12:22:48
حتى لا اباعد ما بين السطر والسطر
وجدتني اعيش بين انتقالات القصيدة
والانثيال الوجداني ..
الذي طالما تميزت به ( آمنة عبد العزيز )
وهنا وعبر هذا النص كنت انت ولا احد غيرك
تزفّين المفردة للاخرى في حفل شعر ..
استأنسته خلجات التلقي فصار ضمن لحظات الشهقة

/
/

صديقة الروح
كعادتك تنبضين بالعطر المفرداتي
عبر صنعة الشعر التي تجيدينها



كوني بخير ابدا




عدنان الفضلي

الاسم: نور الربيعي
التاريخ: 24/07/2008 15:22:00

قصائدك العاريات تلبس حلة من بوح أعرفه ..ولا أجامل أن قلت غواية شعرك تستنطق الهواء الذي يدور حولك فتولد القصائد ..

معلمتي آمنة عبد العزيز ؟ مازلت أنهل منك فزيدي ..

الاسم: سيف الجبوري
التاريخ: 23/07/2008 09:21:51
تحية ابداع لاناملك التي خطت هذه الكلمات الرائعه
كلمات احسست بها وكانك امامي تخطين هذه الكلمات
تحيتي وتقديري لك امنه

الاسم: سعد كاظم السماوي
التاريخ: 22/07/2008 18:18:06
بلا انت لست انا ليس لي وجهًِ ولا عنوان
بلا جسد بلا ثوب انا وانت كوى انسان
لا تهاجر او تسافر مخطئ تنحو بلا ربان

شكرا لك آمنة ولكن هل لك بقليل من الجرأة على كائن الصمت؟

الاسم: ماجد ايليا
التاريخ: 22/07/2008 11:46:53
اكثر من رائعة وجمال ابداعك يدل على شهادتي
ماجد ايليا - دهوك - العراق

الاسم: سوسن الزبيدي
التاريخ: 22/07/2008 09:44:46
زميلتي الزيزة امنة عبد العزيز ....
تحيه لك معطرة بالكاردنيه ... وتحية لقصائدك التي روحك المرحة ولجرأة طرحك ... متمنية لك دوام النجاح والتألق .... مع احترامي لك ايتها المبدعة ....

الاسم: جلال الدين
التاريخ: 22/07/2008 09:04:53
رائعة دائما واستمتع في قراءة ما تكتبين دائما......تقبلي تحياتي

الاسم: ضياء كامل
التاريخ: 21/07/2008 19:51:26
طابت اوقاتك السيدة الشاعرة امنة
اعجابي كبير في نصوصك العاريات هنا
اتمنى دوما لك سخونة شعريةعبر ماتسطرين
صورك الشعرية رائعة حقا (براحتي اطحن قلقي) ...
كلي امل في اللقاء بك متالقة دوما فكرا وروحا.

الاسم: سلام ابو حديدة
التاريخ: 21/07/2008 15:57:26
جميل أن تتهاوى على ارواحنا الاحاسيس من علياء قصائدك ومداراتها المطلقة يا أيتها الشاعرة الشاعرة

الاسم: عبد الرحيم محمود
التاريخ: 21/07/2008 13:40:02
قصائدك الدافئة تلك تستحق الدراسة المتأنية ليس فقط تعليقا عابر أو ملاحظة سريعة فأنت تريمين مواقف نفسية سيكولوجية معقدة بحروف وكلمات بسيطة تستعمليت اسلوب السبك المتناقض لابراز الفكرة جماليا / انت شاعرة مميزة متميزة .

الاسم: عباس علي باهض
التاريخ: 21/07/2008 13:26:06
يهدل حمامك متنهدا
يرسم دوائر خوف
وجيش علامات استفهام
ينثرها بين عطرك
والدروب التي تشتهيك
لارجعة الا اليك
ساعة الصفر
منك وبك اللقاء


آمنه عبد العزيز

جميل جدا ماقرأت منك اليوم ايتها العزيزه هنالك تصاعد بالخط البياني لخطواتك النثريه .وسمو في بنية النص الشعري . مبروك هذا التقدم .

الاسم: جاسم حمادي البصرة
التاريخ: 21/07/2008 12:31:04
الشاعرة الرائعة امنه
هكذا كما عرفتك في الوهلة الاولى وقلت فيك شعرا واليوم انت كما انت ولكنك فقت على امس
لك كل الاحترام والتقدير ونحن نتطلع الى المزيد من عطائك الشعري الشجاع

الاسم: محمد المزروعي
التاريخ: 21/07/2008 12:18:24
في بلدي النساء تستلقي على حافة الجمر

وسماء الله غطاء لهن ..

الشاعرة الأنسانة الرائعة امنة عبد العزيز ..

أني لفخور بك وبكل ماتجود به روحك , فخور بك أمرأة عربية ترتدي الكبرياء جرأة ..

سلمت أناملك التي ترسم من صور لا تستطيع رسمها الا أمرأة مثلك ..

محمد المزروعي منذهل بك ..

الاسم: جمال المظفر
التاريخ: 21/07/2008 09:50:35
الصدبقة العزيزة امنة
تحية طيبة
قصيدتك هذه من اجمل ماقرأت لك لحد الان
وتؤكد مدى تطور شعريتك وتألقها
اتمنى ان يبقى هذا الايقاع في قصائدك
وتحيتي لهذه الجرأة في الطرح
جمال المظفر

الاسم: كاظم غيلان
التاريخ: 21/07/2008 08:27:25
المبدعة آمنه عبد العزيز
اهنئك على هذه النصوص التي تتصل بشاعرية نادرة، لربما لم ننتبه بحكم ماورثناه من العقلية الذكورية التي أزمنت كثيراً لما تكتبه المرأة .. أحييك مرة اخرى

الاسم: حامد ابراهيم
التاريخ: 21/07/2008 07:36:37
سيدتي الشاعره العظيمه امنه عبد العزيز

دمت ودام عطائك اللامحدود متميزه بكل ما تكتبين اليوم انا من نال شرف المرور علي قصيدتك الثوريه الربانيه
احتار القلم بماذا يرد علي ابداع قطع الوصف فيه وكل الاوصاف لا تجاريه حتي لو قلت روعه لا استوفيه

متالقه انت سيدتي كما تعودنا ان نراك تكتبين بمداد القلب ونزف العيون تعلنين ثوره علي قههر المراءة العربيه الساكنه المنتظره لعطف الامير الكريم

ارجو منك سيدتي ان تقبل مروري الاقل من متواضع
دمت بالف خير




5000