هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي لدائرة العلاقات الثقافية العامة

عمر الوزيري

الاستفادة من التجارب العربية في الحفاظ على التراث الثقافي غير المادي

متابعة / امير ابراهيم

اختتم المشاركون في الدورة التدريبية الرابعة لبناء القـــدرات العربية في مجال التراث الثقافـي غير المادي والتي نظمتها وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بدولة الامارات العربية بالتعاون مع المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم جلساتها في ابو ظبي وتواصلت ثلاثة ايام .

وتناولت جلسات اليوم الأخير عدة محاور رئيسية على رأسها الأسس القانونية لحماية التراث التي قدم لها وأشرف على مناقشاتها الدكتور وحيد الفرشيشي واعتمدت في ذلك على تجارب الدول العربية المشاركة من حيث توافر القوانين والتشريعات لحماية التراث الثقافي غير المادي إضافة إلى دور القوانين العرفية فيما يخص التراث أهم المبادرات العربية في هذا الاتجاه ، حيث تطرقت إلى أهمية إيجاد إدارة مؤسسية حكيمة لصون التراث الثقافي غير المادي في الوطن العربي وأشرف عليها مدير إدارة الثقافة بالمنظمة العربية للثقافة والعلوم الدكتورة حياة القرمازي والدكتور هاني هياجنة .

واتسمت الجلسة بالحيوية في طرح واستخلاص أفضل التجارب لدى الدول العربية ومحاولة الاستفادة منها بما يناسب السياق الإجتماعي والثقافي والسياسي العام في الدول العربية ، في الوقت الذي رصدت الورشة عشرات التجارب العربية وسلطت الضوء على ما تعانيه هذه التجارب من تحديات وما لها من إيجابيات يمكن التأسيس عليها في المرحلة المقبلة.

كما ناولت الدورة التعريف بهدفها والمشاركين فيها ودور المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم .. ثم قدم بعد ذلك الخبير التراثي عبد العزيز المسلم مؤسسات التراث غير المادي في دولة الإمارات العربية المتحدة بالشارقة نموذجا.

وتناول المحور الأول تشخيصا للواقع الحالي والتعريف بالأطر المؤسساتية والإدارية الحكومية والأهلية للتراث الثقافي غير المادي في الدول العربية وحصرها وما هو دور المؤسسات والهياكل التنظيمية الموجودة في مجال صون هذا التراث وما الذي تم إنجازه حتى الآن وفقا لاتفاقية 2003 خاصة فيما يتعلق بقوائم الجرد وعدد الترشيحات التي تم تقديمها لليونسكو .. قدمها كل من خبير التراث الدكتور هاني هياجنه والدكتورة أني ثابت طعمه خبيرة التراث .

وركزت الورشة على تشجيع الدول العربية على وضع تصور لدعم المؤسسات المعنية بالتراث الثقافي غير المادي بالأطر القانونية والكفاءات الوطنية والحوافز ووضع تصور لتفعيل الشراكة بين المؤسسات الرسمية والمجتمع المدني والجماعات المحلية والكنوز البشرية الحية.

وقدم المشاركون شرحا لدور المؤسسات القائمة على تحديد عناصر التراث الثقافي غير المادي وحصره وصونه وإدارته لخطط التنموية وعلاقتها بالتراث الثقافي غير المادي فضلا عن تناول دور مؤسسات الإعلام وتكنولوجيا المعلومات في صون التـــراث الثقافي غير المادي.

كما سلطت الورشة العربية الضوء على مراكز البحث والتوثيق والمتاحف ودورها في صون التراث الثقافي غير المادي وقام كل من الدكتور هاني هياجنه و شاذلي العنابي بشرح أبعاد وآفاق تشجيع هذه المراكز على حماية الكنوز البشرية وتسهيل عملية نقل التراث للاجيال القادمة.

وفي ختام الجلسات تم تشكيل لجنة لصياغة البيان الختامي وتوصيات هذه الورشة لرفعه للجهات العربية حتى يتم الاستفادة منه في المرحلة المقبلة.

يذكر ان الدورة  شارك فيها اكثر من 80 شخصية من خبراء ومتخصصين في مجال التراث الثقافي غير المادي مثلوا  16 دولة عربية ومنها العراق حيث حضور مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة فلاح حسن شاكر وحملت عنوان الأطر المؤسساتية لصون التراث الثقافي غير المادي في البلدان العربية .

  

 

عمر الوزيري


التعليقات




5000