..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تَد ..!

رائد عمر العيدروسي

            1

           بينَ لا  و  نعم

           مفردةٌ انحشرت في المعجم ُ ,

           هي ليست افرازاً للنثرِ

           لمْ تكُ من ابهامِ الشِعرِ,

           مفردةٌ لنتاجٍ غير ادبيّ

            ونِتاجٍ غير أبويٍّ

            ومُشوّهٍ !

            قبلَ الأوانِ قذَفَها رَحَمْ ,

            قسراً وُلِدَتْ منْ عَقَمْ ,

            هي مفردةٌ محكومةٌ احرُفُها

            " غيابياً " لِتُرجَم .!

 

-       2 -

            بينَ لا  وَ  نعمْ :

           سِرُّ سَيرٍغير مُسِرٍّ

           نحوَ سرابٍ مجَسّم ,

        جيوشُ مُجيّشةٌ

        في انتصارها تُهزَم ,

        قوسٌ فرائصُهُ ترتَعِدُ

        إذ يطلقُ سهم .

        هُنَّ مُمكنات

        كُلُّ ما لهُنَّ منْ مكنوناتْ

        ممقوتةٌ لتُعَمَّمْ

        منبوذةٌ لتُؤمّمْ ...

-       3 -

        بينَ لا  وَ  نعمْ

        مِنْ تشقُّقاتِ الأرضِ

        على مضَضِ

        بانَ موقف !

        ولادتهُ عبرَ حادثٍ مؤسف !

        في صلابةِ عودهِ يرتجف ,

        منْ صوبِ " لا " يغرف

        منْ حدبِ  " نعم " يرتشِف

        لا يُبالي لمنْ يهتِف ,

      يوعِدُ كي يخلِف ..!

-       4 -

      مَوقِفْ .!

      ككتابٍ منْ دونِ مُؤلّفْ ,

      صَفَحاتُهُ صُورٌ , لأوضاعٍ تُقرِفْ ,

      في رفضِ الرفضِ مُتطرّف ,

      بحقِّ لُغُتنا الجميلةِ مُجحِف ...

                 5 - -

      بينَ لا  وَ  نعمْ

      مُحرّمٌ يُباحُ في مُحرّم !

      على مصراعيها تنفتحُ شفاهُ النَهَمْ ,

     ويغدو فتحُ الساقينِ !!

     واللّعِبُ على الحبلينِ

     اشهى وأدسم ,

     مِنطقةٌ حُرَّةٌ لتجارةِ ذِمَمْ ..

                      - 6 –

    وماذا بينَ لا " وَ " نَعم ؟

    اوتارٌ مشلولةٌ يأنفُها نغم ,

    كيانٌ منْ دونِ عَلَمْ ,

    حُكْمٌ يُفنّدُ كُلَّ الحِكَمْ ,

    قَسَمٌ على حَنثِ كُلِّ قَسَمْ ,

    ترجيحُ يتأرجحُ

    بينَ ذمٍّ بمديحٍ ومديحٍ بِذَمْ ,

    تهجيرٌ قسريٌّ ونفيٌ مؤبّدٌ

    لِهِمَمْ ...

             -   7  -

   سادِيّةٌ تُطلِقُ الضَحِكاتْ

   إذْ تتألّمْ ,

   انسامُ برزخٍ تهبُّ منْ جهنّمْ ,

   برغَباتٍ و شَهَواتٍ بُهيميّة

   تتّقدُ " آياتُ شيطانيّة ْ " !

   منذُ القِدَمْ

   لا تكترِثُ لِرَكَلاتِ القَدَمْ

   كَكُرةِ قَدَمْ ! ..

   وتحتَ الأضواءْ

 تتّفنّنُ بِسُبُلِ الإغراءْ

 ترنو الإغواءْ

 نحوَ سعيرِ جهنّمْ ,

 كمُسيلَمَه لمّا أسلَمْ ...

            - 8 –

ومرّةٌ أخرى

وأخرى بعد أخرى !

فبينَ لا " وَ " نعم

عِناقٌ غير مشروعٍ

بينَ عربٍ وَ عجَمْ ,

هوَ الرفضُ والنبذُ

مُتَمَثّلاً , مُتَجَسّداً بِأفرازِ البلغمْ !!

وَ , بأدواتِ جزمٍ ونفيٍ

من دونِ أمرٍ ونهيٍ :

بين لا " وَ " نعم

فأنا لا أتأقلم ...

            -  9  -

 لكنْ !

والكلمُ ماضٍ ,

 فمفرداتٌ أخرياتٌ هي الأحلى ,

فبينَ النَّعمِ و اللاّ

تترنُّحُ المواقفُ الثملى ,

الآياتُ الشيطانيةُ بتجويدٍ تُتلى

 إنّما :

 بنارٍ حاميةٍ تُصلى ,

 صراطٌ غير مستقيمٍ

 لا يستسيغهُ المولى ..

 منَ السماء

 ينشقُّ الهواء , ويافطةٌ سوداء

 تتدلّى

 منحوتٌ عليها : كلاّ

 ترجمتُها :

 لا أهلاً ولا سهلاْ ..

......................................

تد : فعل أمر مشتق من " وتد " , معناه : ثَبّتْ قدمكَ في الأرض .. والمعنى في القصيدة : خُذ موقف 

رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000