.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اللهم ارحم الكفرة برحمتك يا ارحم الراحمين

عباس طريم

حل شهر رمضان الكريم. شهر العبادة والصوم والتوجه الى الله سبحانه وتعالى!. الشهر الذي كرمه الله ! وجعله من افضل الشهور الايمانية. شهر العطاء والبركة والتقرب الى رب العزة. الشهر الذي يجلس الغني والفقير على مائدة واحدة، تتوجه القلوب فيه الى الرحمن، وتتطلع  السرائر الى حيث التوبة والمغفرة. وعندما نذكر شهر رمضان، فاننا نذكر شهرا متميزا عن باقي الشهور من حيث فضله واجره وحرمته.

 ومن حيث ما يرتبط به من معاني واحداث. شهر فرض الله ! فيه الصيام، ويداوم فيه المؤمن على القيام، وعبادة الديان في الليل والنهار. انه شهر الخير والصوم وشهر القران والمعاني السامية , التي تفيض على قلوب من عرفها حقيقة , وسمت ارواحهم الى مرتبة الفهم الحقيقي لجوهر ديننا الحنيف . وكجالية عراقية في المهجر، نعيش تلك الايام الكريمة..

 كاننا بين اهلنا في العراق، تعمر المساجد [السنة والشيعة] بالعوائل العراقية، تشترك في تحضير طعامها وفي قراءة القران الكريم، ويقوم الخطيب بدور الوعظ والارشاد، وابداء النصائح التي يأمر بها ديننا الحنيف، كي يتحصن الصائم، ولا يقع في المحظور.. وانا في طريقي الى الجامع، استرعاني النظر الى "يافطة كبيرة" مكتوب عليها باللغتين الانكليزية والعربية وبخط كبير وواضح.[نهنيء الجالية المسلمة في ولاية اريزونا، ونبارك لهم حلول شهر رمضان المبارك. ونعلن عن تنزيلات هائلة في جميع المواد الغذائية والمنزلية. اكراما لهذا الشهر الفضيل ].

 دفعني الفضول للتوجه صوب ذالك المكان , ركنت سيارتي ودخلت في  [المحل المكسيكي الكبير]. تجولت فيه حتى وصلت الى القسم الخاص بالمسلمين. فوجدت المواد غاية في الرخص، والاسعار مناسبة جدا لجميع الاسر المسلمة، حتى وصلت الى قسم اللحوم. فوجدت صورة لعربي وهاتفه، وجملة مكتوبة في اللغتين العربية والانكليزية [ اللحوم حلال وبامكانكم التاكد والاتصال بذالك العربي المسلم الموجود اسمه وهاتفه].. وتعجبت من هول التنزيلات الحقيقية التي وصلت الى 4 دولارات،

 و3 دولارات للباون الواحد. وهي اسعار فعلا مشجعة تتناسب واحترام ذالك الشهر الفضيل. ودفعتني الرغبة , الى مقابلة صاحب المحل والتحدث اليه. فسألت عنه ودلني احد العاملين عليه.. فحييته وسألته عن الاسباب الموجبة لتلك التنزيلات التي يقدرها كل المسلمين.؟ فاجاب : انا رجل [صاحب بزنز] واعرف كل الديانات والملل والايام الكريمة التي تعتز بها كل فئة ومذهب وديانة. وان شهر رمضان، من اعظم الشهور عند المسلمين وعلينا ان نشاركهم فرحتهم بذالك الشهر الفضيل. لذالك قررنا الاعلان عن تلك التخفيضات الهائلة.. كي يشعر المسلم اننا نشاركه تلك الايام الكريمة ونسهل له اتمام صيامه باسعار جدا مناسبة، فنحن نعيش في بلد واحد ومجتمع واحد وعلينا ان نساعد بعضنا بعضا. شكرته !

واثنيت عليه وخرجت لاتابع طريقي . وقد انعقد لساني وهالني ما ارى من طيب وكرم ممن لا ينتمون الى الاسلام ,شردت بخيالي وتذكرت اهلنا في العراق , وكيف ينتظر التجار ذالك الشهر الفضيل ليرفعوا الاسعار , ليزيدوا الام الشعب العراقي وجراحاته  وفكرت ان اكتب عن[ الكفرة ] قصيدة "عصماء" وانشرها . تقديرا لموقفهم المشرف من الاسلام والمسلمين , لكني ترددت .  لمعرفتي بمجتمعنا الذي سيخوض في حديثي , وسيقسم بالله العظيم ! بان من دفعني لكتابة القصيدة , هي : الامبريالية العالمية  الامريكية الصهيونية الشوفينية  الرجعية الانتهازية العالمية  الميكافيليكية الانطوائية الفلشفية . وسيطالبوا براسي . تحدثت مع اصدقائي بذالك الامر الذي نقدره ونثمنه،

 رغم انه جاء من رجل ليس له دين ولا يعترف بالدين اصلا، الا انه يحمل وسط جنبيه رحمة تفوق ما يصرح بها بعض المسلمين بالف مرة. ومن المفارقة العجيبة، ان محلات اللحوم في ولايتنا رفعوا الاسعار حتى وصل باون اللحم الواحد الى 8 دولارات على بعض اللحوم المطلوبة من قبل المستهلكين المسلمين، وكذالك رفعوا المواد الغذائية الاخرى بشكل ملفت للنظر . دفعني الفضول ايضا، ان اسأل احدهم.. قلت له : يا ابو احمد، لماذا اسعاركم غالية ونحن في شهر رمضان المبارك والمفروض تكون الاسعار معتدلة كي تساهموا بمساعدة الصائم على الافطار كما هو معروف في بلدنا ؟.. فابتسم الرجل وقال: [ لحمنه حلال وجديد ومو غالي والاسعار رخيصه .

عمي الاسعار هيه غالية وهاي فرصتنه اورمضان يجي مره وحده بالسنة. شنهي بوية اتريد تكطع رزقنه لوجاي اتحقق ويانه] اجبته بلطف: بعد ان وجدته قد تغيرت سحنته وانقلب الى شخص اخر تتوقع منه اسوء الاحتمالات. وقلت: [انا اتلاطف وياك يا بو احمد ارجوك لا تزعل علي ، وفعلا هاي فرصتكم] وخرجت من المحل وانا اقارن بين الكافر والمسلم. الكافر الذي يقدر الشهر المبارك ويقبل بالقليل من اجل ان يقدم شيئا للمسلمين في هذا الشهر الفضيل. وبين المسلم الذي لا يقبل بالربح الطبيعي الذي اقره هو، قبل شهر رمضان، ورفع الاسعار كي يستغل الجالية المسلمة ابشع استغلال، ويجني اكبر قدر من الارباح على حساب المحتاجين واصحاب الدخل المحدود الذين لا يستطيعون الشراء،

نتيجة للاسعار الغالية. واخذتني الافكار تطوف بي وتردني الى ما جبل عليه اهلنا، من مكارم الاخلاق، والعزة والتعاون في كل شيء، وما الت اليه احوالنا اليوم. حيث تمدد الجشع، واخذ مكانه من الكرم، ودفع بالصفات التي امر بها الله سبحانه وتعالى ! ونبينا الكريم ص. وشريعتنا السمحاء، واعرافنا التي ما تخلفنا عنها يوما. وايقنت اننا ذاهبون الى الهاوية، لان الرحمة ! هي الاصل في روح التاخي والتقارب في كل مجتمع على وجه الارض . واذا فقدناها فعلى الدنيا السلام . وانا اقولها اليوم بصوت عال [اللهم وفق الكفرة وارحمهم برحمتك الواسعة!، لانهم ارحم من قومنا بكثير]

 

 

 

 

عباس طريم


التعليقات

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 11/07/2015 23:18:38
الاديب الرائع , يوسف لفته الربيعي .

تحية لك ولكلماتك الجميلة .. التي تؤيد ما ذهبت اليه
لان النفوس قد تغيرت ياللاسف! واصبح الجشع هو السائد
في بلدنا وتراجع التاخي وذهبت المودة , وانتهت الرحمة .
واصبح الكافر افضل بكثير منا من حيث مساعدته للاخرين.

تحياتي ..

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 11/07/2015 23:18:09
الاديب الرائع , يوسف لفته الربيعي .

تحية لك ولكلماتك الجميلة .. التي تؤيد ما ذهبت اليه
لان النفوس قد تغيرت ياللاسف! واصبح الجشع هو السائد
في بلدنا وتراجع التاخي وذهبت المودة , وانتهت الرحمة .
واصبح الكافر افضل بكثير منا من حيث مساعدته للاخرين.

تحياتي ..

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 11/07/2015 23:08:31
الاديب الدكتور السيد الجليل , علاء الجوادي .

رمضان مبارك اعاده الله عليك والعائلة الكريمة بالخير والبركة .

سيدي المحترم : اقولها بصدق , وسبق ان قالها الاستاذ احمد الصافي . من قبل . بانك ابيض الوجه وسيد جليل مختلف في تاريخك المشرف وعطاءك , وفي نظرتك لمجمل الامور .. كمنصف يؤشر نقاط الصح والخطأ . ان الامور تسير من سيء الى اسوء ياللاسف ! والمسلم الحق من يحب لاخيه ما يحب لنفسه .[ والدين المعاملة ] كما يقول الرسول ص . فلماذا نرى معاملة الغير مسلم ترتقي الى روح الاسلام , بينما نرى العكس من المسلم .؟ والذي هو اولى بتلك المعاملة ؟

تحياتي ومودتي ..

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 11/07/2015 21:02:47
للاسف الشديد يؤسفني ان اقول لك يا اخي عباس ان كلامك صحيح وان المسلم المعاصر لا سيما المتدين منهم ولا سيما اكثر المسلم الحركي اي الاسلامي اصبح النموذج الاسوء على الاطلاق بالانحطاط الاخلاقي والفكري والسياسي
اخ عباس ان ان مأساتنا كبيرة عندما نرى ان من يدعون تمثيل الاسلام والايمان هم ابعد الناس عن الاسلام والايمان واقرب الناس الى المادية والجشع والجهل والانتهازية....
تؤلمني خيبة الامل هذه وانا من انتمى للحركة الاسلامية منذ سنة 1966
لكني اعتقد ان منهج علي الشيخ الذي حاربه صنفان من المسلمين صنف لكرهه لهذا الرجل الانسان وصنف اخر ممن ادعى انه من انصاره فكان واقعه ابعد ما يكون عن منهج علي بل هو منهج معاوية ومنهج ابي سفيان الاموي مصوغ بالفاظ علوية... سينبثق خط علي مرة اخرى فرحم الامة ليس عقيم ورسالة الله خالدة والكادحون في العراق والعالم العربي والاسلامي وكل العالم تموج وتمور ارواحهم للانطلاق في اليوم المعلوم
من اجل تحقيق مجتمع السلم والعدل والسعادة كما نادى المسلمون العقائديون اصحاب المناضل عز الدين الجزائري
ومن اجل وطن حر وشعب سعيد كما نادى الشيوعيون اصحاب المناضل فهد

انا لله وانا اله راجعون
يا ايها الانسان انك كادح الى ربك كدحا فملاقيه

سيد علاء

الاسم: يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 11/07/2015 18:27:12
الاستاذ الكريم عباس طريم ....تحية الود
كلم صادق ، عبرة لأولي الألباب ،والله نحن نعيشها يومياً في أسواقنا ، وللأسف الشديد فإن الكثيرين من الباعة لايدركون الميزان متناسين الحق ، فانزلقوا مع المطففين ،هنيئاً لكم التذكير، وطوبى لمن عمل الخير ، دمتم يا عزيزي ...مع خالص المنى .




5000