.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عاصفةُ الحزمِ

أحمد عبد الرحمن جنيدو

أطـلـقْ زئـيـرَكَ أنتَ الحـقُّ، ناصفُهُ = زعزعْ كيانَ الورى يخشاكَ سـالفُهُ.

قـطـّعْ ذيولَ الكـلابِ السـودِ من شددٍ،= يـعـي خسـاسـةَ غدرِ الفرْسِ خاسفُهُ.

نـطـقٌ جـليـلٌ كلامُ الوعيِ من عمر ٍ،= كـسـرى ينـخُّ ،على الأقدام ِ صالفُهُ.

للـحـزم ِ فـي أمَّـةِ الأنجاسِ عاصفة ٌ،= يا وعْـدَ سـلمانَ قـدْ حانتْ عواصفُهُ.

أنـتَ التـمـيـمُ وللـمـيـدانِ فـارسُــــــهُ،= للـحـقِّ غـدْقٌ، لـديـنِ الـلـهِ طـائـفُـهُ.

نـشـيدُ طـفـل ٍ لأردوغـانَ يصـرخُـهُ،= وفـي الـجـزيـرةِ للإنـشـــادِ رادفُـهُ.

أرفـعً رؤوسـاً تميلُ اليومَ من وجـع ٍ،= سـلمانُ فـتـحٌ، لإنصـافٍ صـحائـفُهُ.

هذي دمـشـقُ تنادي العـرْبَ من ألم ٍ،= والفرْسُ ترمحُ، فوق الجرح ِ ناسفُهُ.

في المـسجدِ الأمـويِّ المـوتُ مئذنة ٌ،= والطـفـلُ يـبـكي، بأوصالٍ مخـاوفُهُ.

في المـسـجدِ الأمـويِّ اللطـْمُ يسـجنُهُ،= يـزيـدُ بـاقٍ، فـقـدْ عـادتْ ســـوالـفُـهُ.

على الحـجارةِ صوتٌ فاسـألوا زمـناً،= يداسُ كسـرى، ونعْلُ الشام ِ ناصفُهُ.

حـكـمُ الـعـمـائـم ِ لـلأوغــادِ مـحـتـكـمٌ،= يـزولُ فـي وســخ ِ الأدرانِ عـارفُـهُ.

يـا أيّـها الـوطـنُ الـمـكـلـومُ من فُرَق ٍ،= آنَ الأوانُ، يـعـيـدُ الـجـمْـــعَ نـاتـفُـهُ.

لـلـديـنِ فـي سـنـتـي للمـصـطفى حِكَمٌ،= سـنهـتـدي الدربَ مهما عاثَ زائفُهُ.

جـرحُ العـروبـةِ يدمـي كـلَّ منـتـسـبٍ،= فـاحـذرْ حـلـيـمـاً إذا هينتْ عواطفُهُ.

قـولُ الـنـبـيَّ إلـى الأجـيـالِ يـرســلُـهُ،= أحـبـابُـهُ نـحــنُ والإيـمـــانُ ذارفُــهُ.

سـمـاؤنـا لـكـمُ تـشـتـاقُ بـاشـــــــقَـهـا،= نـسْـرُ الـكـرامـةِ فوق الحلـم ِ وارفُهُ.

ـــــــــــــــــ

 

 

أحمد عبد الرحمن جنيدو


التعليقات




5000