.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حملة لقاح و مضادات الاشاعات...

علي هادي الخالدي

كل ما  اقتربت ساعة النصر وانشق قمر الخﻻص من داعش ظهرت عﻻمات و مراكز القوى التي يستند عليها هذه العصابات المنظمة والمنتظمة وهي الاعﻻم الإلكتروني .
ومع ضعف اعلامنا الذي لم يتمكن  لحد هذه اللحظة وبعد 11 شهر من الصراع الحربي والعسكري مع داعش والذي تمكنت من خلاله قوى الحشد الشعبي والقوات المسلحة التقدم بقوة وابﻻئها بﻻء حسناً في صد هجومات داعش ، نحن بحاجة الى اعلام اكثر قوة في كيفية صد و مجارات الاعلام الداعشي الذي استطاع باشاعاته اسقاط مدن كالموصل وصلاح الدين والان يحاول اسقاط الانبار لاهميتها للعراق و تمثيلها خاصرة وحزام بغداد و مفتاحها و ظهر ذلك  بمرحلتين الاولى اجبار اهالي الرمادي بالنزوح بدون اي مبرر والثانية خلق انتصار وهمي وصناعة معركة في الثرثار لاوجود لها .
يذكر لكاتب فرنسي في وصفه لداعش:-  بأنها "كذبة" متقنة او "شائعة" مدروسة لم يواجهها عمل اعلامي متقن او مدروس، وبالتعبير العراقي الجذب المسفط اخير من الصدك المخربط.
مع أن هذه الاشاعات يستفيد منها الخاسرين و المأزومين وضحيتها المواطن الذي يسعى للحصول على الخبر والمعلومه بشتى الوسائل و قد يقع من حيث ﻻ يشعر بفخ اﻻعﻻم الداعشي وهذا مايريده العدو .

علي هادي الخالدي


التعليقات




5000