هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قـدْ عِـشْـتُ فِـيْـكَ

عدنان لطيف الحلي

اسْكِبْ جِـرَاحَـكَ إنْ أَردْتَ خُلُـودَا    لـيـسَ الحَيـَاةُ بـِأنْ تَعِيشَ مُـرِيْـدَا

وامْللْ عَلى زَمَنٍ تـُريْهِ مَـوَاعِـظَـاً    مـَنْ مَاتَ مِـنْ ألَـمٍ تـَرَاهُ سـَعـيْـدا

وانْحَـرْ غُـبـَـارَ الْهَـمِّ هـَاكَ مَحَـبـَّةً    بَعْضُ المَـحَّـبـَةِ كَرَمَـتْـكَ فَـقـِيْـدَا

يــَـانـبْـتـةً للْـعـِــزِّ تـُزهِــرُ كونَـنـَـا    يَا طيْبـَةً للارضِ تـُزهـِرُ عِـيْـدَا

قُـدَّ القَميصَ وهَاكَ البَوْحَ مِنْ شَجَنٍ   تـَجِـدُ السَنـَابُـلَ تنْشِدُ التَّـغْـرِيــْدَا

يَا كلَّ صَبْرِ الكَوْنِ يُزهـِــرُ لَحْظَـةً    نـُمْنـَا عَـلى أغْـصَـانِهـَا تـَنهـيـْدَا

مَـزِّقْ جِدَارَ الصَّمْتِ وانْحَرْ مُبْلِسَاً    تـَجِـدُ اللِّـقـَاءَ مُـعَـطـَّراً وحَـمِـيْدَا

كَمْ قِيْلَ صَبرَ النَّخْلِ جَعـَّدَ جِـذْعَـهُ    تنْسَى العِـثَارَ إذا أرَدْتَ صُعُـوْدَا

كُـنْ كـَالنَّخِـيـْـلِ مَحَـبَّـةً وتَسَـامُحَـاً   رَطَبـَـاً لَيُهْـدِيْ نـَـاسِـكَـاً وحَـقُـوْدَا

للـــــمُـرْتـَقِـيـْنَ مـَحـَبـَّةً وتـَهَـلُّـــلَا    ولِرَاجِـمٍ مَـا كـَـمْ يـَـرَاهُ بـَعـِــيـْدَا

يا ايُّهَا الـصِدِّيْـقُ تَبْـقـَى وَاعِـظَــاً    ومُـعَــلِّـمَـــــــاً ومُـرَبِّـيـَاً غِـرِّيـْدَا

فـلـقـدْ نثـَرْنا مـِنْ بـِذوُرِكَ سحْـنـَةً    أتتْ النجـومُ تـَـوَاصُلاً وحُـشُـوْدَا

هـَاتِيْـكَ كُـلَّ جَوَارِحِيْ وجَـوَانِحِيْ    قَدْ عِشْتُ فِيكَ وقدْ رَحَلْتَ شَهِيـْدَا

                                            

(بحق شهدائنا  (ره)والذين يعيشون بيننا )

                                    

عدنان لطيف الحلي


التعليقات




5000