..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إصدار جديد للكاتب لحسن ملواني رواية تيتريت

لحسن ملواني

     صدرت للكاتب لحسن ملواني ـ هذا الشهر ـ رواية تحت عنوان " تيتريت " عن جامعة المبدعين المغاربة ، و "تيتريت " بالأمازيغية تعني النجمة ، وهي بطلة الرواية التي أبت إلا أن تتحدى الكثير من العقبات من أجل الانتصار للقيم الإنسانية ، مفضلة ذلك على غرائزها ومصالحها الذاتية .

    يقول كاتب نص غلافها الأخير الأستاذ والكاتب عمر الحسني :"

رواية " تيتريت " عمل أدبي فني يمزج بين التصوير الفني الأدبي والتشكيلي، هي عمل رسم فيه الكاتب لحسن ملواني لوحات فنية تشكيلية بقلمه. فباستطاعة أي فنان تشكيلي أن يرسم لوحاته من خلال استقراء مقاطع أو فقرات من المؤلَّف، حيث يستوقف فيها الكاتب خيط السرد ليتعمق في وصف جوانب محيطة بالحدث بنفسه لتصوير فضائه، أو التسرب إلى أحاسيس شخصياته، وهو ما يرقى بخيال القارئ.

  فالرواية إذن، تجربة تخوض في المباشرية السهلة حينا والمنيعة أحيانا، تقدم نفسها بكلمات تتوارى خلفها المعاني والدلالات المتعددة والمنفتحة وراء الأبواب المُشرعة.

   بطلة الرواية " تيتريت " نموذج للمرأة المغربية التي استمدت مرجعيتها من البيئة القروية الأمازيغية المحلية، اسماً علماً ونشأة وأصولا، وهي بمثابة رمز لكل امرأة مغربية خالدة خلود الحياة والثقافة والإنسان " .

     رواية " تيتريت " عمل أدبي ينضاف إلى مؤلفات الكاتب لحسن ملواني المهتم بقضايا الإبداع الأمازيغي بكل أنواعه وتجلياته.

وللإشارة ، فغلاف الرواية ولوحته من تصميم التشكيلي محمد الهواري.

لحسن ملواني


التعليقات




5000