..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حديث الكوستر (علي وعمر)

د. قاسم بلشان التميمي

سائق الكوستر فرحان الغضبان أنتبه الى حديث في الكوستر بين شابين الاول اسمه علي والثاني اسمه عمر ، حيث كان الحديث ساخن ومليء بالعواطف والذكريات الجميلة ، انها ذكريات أيام الجيش ق وتحديدا في عام 2000 ، وبعد الأستئذان من الشابين قال فرحان لهما ( عمي مادكلولي شنو قصتكم ) ، فقال له علي ( عمي أنا من محافظة ألأنبار وصديقي عمر من الديوانية ) ، فقال احد الركاب ( يعني أنت ياعلي سني وأنت ياعمر شيعي) ، فقاطع فرحان الغضبان الراكب قائلا ( عمي والله حرام عليكم هذا الكلام ،هو شنو الفرق بين أبناء المحافظات ،عمي كافي هذا الكلام) ، وأكمل فرحان الغضبان كلامه ( أي علي سني وعمر شيعي وعلي شيعي وعمر سني ، هسه أنت تريد شي !) ، فقال له الراكب عمي فرحان ( قسما باألله العظيم ،وقسما بشيبتك الكريمة ،أنا موقصدي تفرقة، أنا قصدي هو نحن أبناء العراق كلنا واحد وماكو فرق ) ، فرد عليه فرحان الغضبان ( عمي تعذرني ،وانا اسف ،وصدكني انا ادري ان كل ابناء العراق هم علي وعمر)، وانتهت الحلقة بعد أن أتفق علي وعمر ان يلتحقوا الى جبهات القتال لمحاربة من يريد أن يفرق بين علي وعمر، وأنتهت الحلقة بالدعوات الى الله تعالى أن ينصر العراق وأهله.

 

د. قاسم بلشان التميمي


التعليقات

الاسم: قابل الجبوري
التاريخ: 10/03/2015 17:55:57
السلام على علي وعمر
بصراحة حلقة جميلة وتحمل بين سطورها معاني كثيرة وواسعه
نتمنى لكم التوفيق استاذنا الغالي




5000