..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الحق اقول لكم اسباب الصراع

د. كمال الدين القاسم

يقول اهل العلم والمعرفة وهذا ما اتفق عليه الجميع ان سيدنا علي (عليه السلام) قد فلسف الاسلام . وعندما اخذت اقرأ وبمعرفتي وعقلي البسيط المتواضع ادركت هذه الحقيقه ... ولما ادركتها ادركت ان لكل منا ولكل شخص فلسفته الخاصه وهي المنظار التي يرى ويقدر بها الامور ، اما العظام والكبار فقد اكدوا ان لكل علم وخاصه العلوم الاكاديمية فلسفتها فهناك مثلا فلسفة التاريخ وهناك فلسفة الاجتماع والاقتصاد وفلسفة السياسة لذلك قالوا عن الفلسفه (ام الفنون والعلوم) .  

ولما كان الامر كذلك اذن لكل حركة او فعل اجتماعي تاريخي سياسي او رد فعل فلسفته الخاصة اذن هناك فلسفة الاحتلال كما ان هناك فلسفة رد الفعل العراقي هذه الفلسفه وهذا الفعل قد قسم معسكر الاحتلال الى معسكرات ومجموعات ممتصارعة كما ولد الصراع داخل المجموعة التي مهدت للاحتلال حيث ظهرت ظواهر واستحدثت او قل افرز الاحتلال احداثا واوضاعا ما كانت في جميع حساباتهم واينما تظهر الظواهر يحدث كما يؤكد علماء الاجتماع ما يسمى (ظاهرة صدام الظواهر) اما علم السياسة فيؤكد ان جميع الافعال والحركات السياسية وافرازاتها ونتائجها تولد عملية (الصراع) حيث يعتمد احد المعسكرات نظريات او فلسفة خاطئه ويراها صوابا فمثلا ان بطل النضال من اجل الحرية والديمقراطية (بوش) والتي نلمسها كل يوم في العراق اعتمد على نظرية (التصميم الذكي) وهذه النظريه تتطابق في كثير من اجندتها مع نظرية هتلر النازي ((نظرية التراب والدم)) (والتصميم الذكي) هذه تعتمد على نظرية (دارون) وان البقاء ليس للأصلح بل للاقوى وتمسك معسكر (بوش - بلير) الذي سيعلن استقالته والحرب على العراق واحتلاله من اولوية الاسباب التي اطاحت به كما اطاحت (براسفلد) اقول انهم طرحوا واعتمدوا على اراء افتراضية ذات طبيعة شرطية تنتج عنها ظواهر معينه تخضع للتجربه . كما اعتمد معسكر (بوش - بلير) على نظرية العالم مونود وجوهرها ان كل شيء هو نتاج تفاعل فيزيائي - كيميائي ويقول (مونود) ان الناس في جوهرهم ليسوا اكثر من اليات وتفاعلات فيزيوكيميائية ولا تفصلنا الا خطوة صغيرة عنهم للتأثير فيهم واستغلالهم كأية ماكنه . وهذا معناه في علم الاجتماع وعلم النفس بأن الناس حزما من الافعال الانعكاسية الشرطيه والدوافع الغرائزية الحيوانية .

واسدل بوش - بلير على كل علم الاجتماع وعلم النفس الستاره . حيث ان هذه العلوم تؤكد عى ان حقوق الانسان والقيم الاخلاقية هي شكل من اشكال الوجود الانساني وان اي عمل او فعل لا يتناغم مع الدوافع الاخلاقية والروحية للانسان فهو يبتعد عن التحليل المنهجي وعن مجموعة الاستراتيج المطلوب وسيواجه بصراعات متعددة الاشكال في الخارج (الدولة المحتلة) وفي الداخل (الدولة التي وقع عليها الاحتلال) .

وهنا وقبل ان نذهب الى تحليل ما ذكرت سياسيا يذكرني بالكاتب السياسي والمؤرخ (محمود الدره) الذي وجة الى السفير البريطاني في جريدة الوادي (خطاب مفتوح) مما جاء فيه " لا نجد ما يبرر سياستكم الحاضره في بلادنا الا نظرتكم لنا كأعداء او ضحايا تريدون امتصاص دمائنا " وفي نفس الوطن نوري السعيد الذي يقول في القاهرة عام 1954وفي لقاء وفده مع الوفد المصري " انا رجل واقعي ولا احب في حال من الاحوال ان اتعلق بأوهام بينما بلادي في خطر لا ينقذها منه سوى الارتباط بدولة كبرى " ويعني بالدولة الكبرى بريطانيا ... اذن هناك صراع في بريطانيا وفي العراق كل يتمسك بفلسفته وتحليله واجندته ومشروعه السياسي . لماذا يقع مثل هذا انذهب الى العلوم الاكاديمية التي تؤكد بأن ما سيحصل من نتائج وتفاعلات وتوقعات لا تتماشى مع الافتراضات او النظريات واذا ابتعد من يصوغ افتراضه عن العناصر والمواقف والاعتبارات المعتمدة على الوقائع العلمية السياسية والاجتماعية والنفسية والاخلاقية والمجموعة القيمية للشعوب او الجماعات وان هذه الافتراضات الاساسية او النظريات اذا لم تعتمد ما تقدم وان تكون لديها معرفة قادرة على التحقق من صحة الوقائع التي اعتمدتها فأنها لا محالة بأن الفشل مصيرها وتولد صراعات بين نفس الجماعات التي ساهمت في صياغة هذه الافتراضات لانها ابتعدت عن التحليل التاريخي والاجتماعي والسياسي . وهكذا وصلتم معي الى اسباب الصراع الذي حدث بعد احتلال العراق في معسكر ( بوش - بلير ) وكذلك داخل العراق . لانه اعتمد ( اي الاحتلال) على افتراضات ونظريات مفرغه ابتعدت عن المنهج التحليلي للتاريخ العراقي كما ابتعدت عن المعرفه الواقعية لحقيقة الشعب العراقي ومنظومة القيمة الاخلاقية . 

 

13/5/2007

 

 

د. كمال الدين القاسم


التعليقات

الاسم: مجيد الحداد
التاريخ: 25/06/2008 18:05:29
اخي العزيز الدكتور المبجل . التحليل المعروض يعبر عن بعد ومخاوف الكاتب للنتيجة الحتمية التي تبرز بعدالفشل الغير محسوب من مجموعة المرتزقة. لكن ماحدث حدث اشكرك ودعائي لك بالسلامة والصحة .




5000