..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الطيار الكساسبة والتعصب الأردني

طارق الخزاعي

رغم شكي وأصراري على هذا الشك الرهيب الذي يحمل حزني على طيار شاب فقد حياته بقسوة ووحشية لانظير لهما في كل قساوة الجيوش الحديثة والبربرية منها في التأريخ , الطيار الشاب , معاذ الكساسبة كان ضحية أفكار أهله وعشيرته واصدقائه القريبين من تنظيم داعش الأرهابي الذي زينوا له بأنهم مسلمون يقاتلون من أجل أرساء الدولة الأسلامية التي شادها الرسول محمد -ص- فلايجوز مقاتلتهم وهذا شعور أغلب العشائر السنية في الأردن مع الأسف بدليل أن والده حين سأله أحد مقدمي البرامج التلفزيونية عن شعوره بمصير أبنه في قبضة مجرمي داعش فقال : أنه حل ضيفا على الدولة الأسلامية وأحد أقاربه وهو يحمل شهادة الدكتوراة وعضو برلمان سابق وأسمه - علي الضلاعين - يحمل الجيش والحكومة الأردنية والملك بسبب مقتله ولايحمل داعش التي أحرقته علنا رغم ألحاح مذيع الجزيزة بمقابلة شخصية معه في الكرك يوم 3-2-2015 الساعة الثالثة ظهرا حسب توقيت عمان ببراءة الحكومة الأردنية وجيشها لكنه يصر على ذلك بكل صفاقة ولاخجل على التهمة ولم يدن داعش بكلمة ولايترحم على الكساسبة.

أن الطيار الأردني معاذ الكساسبة قاد طائرة إف-16 الصقر المقاتل وتمتاز Fighting Falcon المسماة : بمواصفات عالية التقنية ,مثل أرتفاع و سرعة الطيران كأاسرع من الصوت بجانب نظام التمييز بين الصديق والعدو وكاميرا دقيقة للمسح الأرضي ضوئيا نهارا وليلا لكافة أنواع الأسلحة مع اسلحة كاملة لتصويب الصواريخ والقنابل على الأهداف الأرضية بواسطة الليزر وكشف قواعد الصواريخ بنظام كشف ورصد بالأشعة الحمراء ونظام تهديف وتتبع والتقاط صور غاية في الدقة لميدان المعركة بنظام 3س التلفزيوني. وأجهزة مايلي :

AN/AAQ-33 Sniper-XRجهاز رادار لكشف الدفاعات الأرضية

Infrared Radar ونظام تهديف وتتبع ليزري Laser Spot

IFF Advanced Identification Friend & Foe أجهزة كشف العدو عن الصديق

لاأريد أن أطيل بمواصفات الطائرة العالية التقنية وأبرر الكذبة التي قيلت بأنه اصيب بأسلحة بدائية أو صاروخ ليزر, لاتملكة الا جيوش التحالف الدولي وروسيا أوحجة الخلل أن هذه الطائرة تصلح نفسها بنفسها عند حدوث خلل ما أو اصابة , أن السلطات الأردنية تعرف أن الطيار الأردني أسقط بنفسه طائرته بدليل هبوطه بنهرقرب بساتين بالرقة السورية لامكان فيه لبنايات , كما أن بأستطاعته الهبوط قرب الحدود الأردنية لو أراد أنقاذ نفسه وهذا مايدعم الرأي بسكوت الحكومة الأردنية طيلة شهرين من أعتقاله لشكها بطريقة أسقاط الطائرة وهذا مايبرر تعرضه للتعذيب والضرب بعد أن أيقن أنهم قتلة وأولاد شوارع ولايمتون للأسلام بصلة وأنه ضحى بطائرة سعرها 27 مليون دينار كي لايقتل مسلمين حسب معتقده الذي تربى فيه وسط العشيرة وأهله.

أن لوثة الطائفية الأردنية المخللة من زمن معاوية في نفوس أغلب الأردنيين للأسف بجانب الجهل الديني والأمية السياسية لأسنادهم منظمات أسلامية تخريبة والا مامعنى أن لايصغوا لملك حضاري من أحفاد الرسول محمد -ص- ويرفعون رأيات داعش المنحرفة والخارجة عن اسم الأسلام الحنيف ومبادئه وهل رأى أحد من الأردنيين , الجيش الأسرائيلي أحرق جنديا أردنيا أو عربيا بعمد ؟! .

الرحمة والغفران للطيار الأردني معاذ الكساسبة ضحية الفكر السلفي المتخلف في الكرك ومدن أخرى .وأمل ان يتكاتف الأردنيين حول قيادتهم الحكيمة وجيشهم الباسل للقضاء بحزم على عصابات داعش المنتشرة بالأردن بوقاحة ولو قدر لها أن تنهض لأحرقت الأردن نارا ودما .

 

طارق الخزاعي


التعليقات

الاسم: سعد الاسود
التاريخ: 10/02/2015 07:25:03
كلام جميل صديقي طارق وحقا قد تكون هذه هي الحقيقة التي يجهلها كثيرون تحية لك




5000