..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
 
 
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


العبث الحزين

سامي العامري

  دمعٌ على قَدْر البحورِ سكبتُهُ

لكِ يا دموعي الحاويات حبيبي

هذا الصباحُ غريبةٌ غاراتُهُ

هي بالمسرّة تارةً

والثلجِ تاراتٍ

لأهربَ باللهيبِ

نارُ الصدور تُمَدُّ جسراً

فوق موطن ضحكتي المجهولِ ...

ما معنى النصيبِ ؟

يا كلَّ راياتِ العناكبْ

خفّاقة كسرير راهبةٍ وراهبْ

عنقاءُ أنتِ

تمخَّضتْها مهجتي

لكِ أن تري شبقي لنهرك والمراكبْ

شبقي لكُلِّكِ

مثلما شبقُ المذابح للمذاهبْ

وأقولُ أشيائي مملَّحةً ببعضِ تفاهةٍ

ممّا أراقبْ

هي غابةٌ عذراءُ

مِن صدقِ الندى

كم سُرَّةً أكلتْ فواكهها كتائبْ

ومضيتِ أنتِ وليس من ماضٍ ولا ذكرى

فكلُّ الذكريات الطيبات هناك بيعتْ

والسؤالُ إليكِ : أيَّاً تشترينْ ؟

أمدينةً ؟

أحضارةً ؟

لا لستُ أنصحُ

فاشتري العبثَ الحزينْ

ثم اصنعي منه حضاراتِ الجنينْ

هذا صباحٌ في مزادِ

هذا مخاضك مرة أخرى

كلحنٍ حائمٍ فوق الوسادِ

أنتِ انجبي

وأنا أبيعُ بَنيكِ

بَيْعي للحصادِ

سامي العامري


التعليقات

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 05/02/2015 10:45:41
لكِ أن تري شبقي لنهرك والمراكبْ
شبقي لكُلِّكِ
مثلما شبقُ المذابح للمذاهبْ
ـــــــــــ
الله عليك يا سامي الشاعر الفيلسوف
وهذا ما أقوله واعيده في كل مره في تلك الفلسفة العميقة
في أن توصف الطائفية بالشبق وتمزجها بالحنين الجارف للوطن ليس بالشيء البسيط وليس هذا فحسب وإنما القصيدة كلها ولكني دوما أحاول الاختزال
سلمت يداك
إلهام

الاسم: كوثرالحكيم
التاريخ: 05/02/2015 05:30:24
الأخ الشاعر السامي سامي العامري المحترم
أجمل التحايا

عبث حزين؟! قصيدة رائعة فيها كلمات سرمدية "غير مقروءة" بعمق وعبث وجداني. لقد أخذتنا بسردك إلى عوالم رومانسية حزينة كلها تحدي للواقع وذات صور جميلة.

تقديري واحترامي
كوثر الحكيم

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 04/02/2015 21:16:36
الأخ العزيز والصديق
الحاج عطا الحاج يوسف منصور
تحية لك
أرق من نسائم تمر على جناح فراشة وأكتاف ثلج في الحقول
نعم قد تختلط الرؤية لدى الشاعر فيبدو له الروحي حسياً وبالعكس وأعني هنا في مضمار الصورة الشعرية
ومن هذا المنطلق كان الشبق لنهر ومركب !!
مودتي ودعائي بموصول العافية والإبداع

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 04/02/2015 21:11:55
الف شكر على مرورك الشفاف
أخي وصديقي اسماعيل حمد

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 04/02/2015 21:10:48
الصديق والأخ العزيز الدكتور ابراهيم الخزعلي
يا فرحي بمرورك الزاهي الحاني
وكلماتك المحلّقة في فضاء الشعر الندية فراشات ومصابيح وأسراب بجع
خالص ود وتقديري وعميق تمنياتي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 04/02/2015 21:08:11
الصديق البديع الحرف الجميل الروح
علي الزاغيني
هي محنة كيفما قلّبتها
ونستطيع أن نقول العكس : شبق المذاهب للمذابح !
فكلهم يتصرفون وفق غرائزهم لا عقولهم إن وجدتْ
خالص تقديري وورداتي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 04/02/2015 21:05:21
الأديب والناقد المرهف
صالح الرزوق
تحيات عبيريات
رأيك محل اعتزازي وكما تعرف الرؤى والقراءات تتنوع
وأنا عارف بأني بدأتُ بداية رومانسية وذلك لأنه بتقديري ليس من الصائب الدخول في لب ( المحنة ) مباشرة !
خالص ودي وتقديري

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 04/02/2015 21:02:04
الأستاذة العزيزة خالدة الانباري
أجمل تحايا المساء
حلُّك شاعري ذكي رهيف !
وهل أجمل من هذا ؟
سلام لك ولمرورك العبق

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 04/02/2015 20:59:57
سالم الياس مدالوا
الصديق الشاعر الرقراق الأحرف
مرورك أبهجني حقاً
وأنت الذي يسبح في محيط من زهور الشعر الرافلة بالحب والصباحات

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 04/02/2015 16:21:04
الاخ الشاعر السكسفون السامي سامي العامري

مفاجأةٌ رائعةٌ أن أتلمسَ روح الشاعر السكسفون تتضوع في
قصيدته العبث الحزين عِطراً وتمطرُ [ بالمسرةِ تارةً والثلج ]
وتتحرك بشبق النهر للمراكب إنها قصيدةلا يقولها
إلّا العامري .

دُمتَ في أحسن الاوقات ومبروك بالمنزل الجديد .

الحاج عطا

الاسم: اسماعيل حمد
التاريخ: 04/02/2015 15:25:04
قصيدة رائعة آه على دمع الحنين .

الاسم: الدكتور ابراهيم الخزعلي
التاريخ: 04/02/2015 14:44:15




الأخ العزيز الأستاذ سامي العامري
تحياتي القلبية
ايها السامي : ما أن تغيب ، إلاّ وتطلع علينا بدراً وضاءا ًبحروفك الوهاجة وصورك الجميلة وكلماتك المغمسة بالموسيقى ،والتي لا تخلو
من بعض الخزن الشفيف الذي يلازم الغربة والغرباء ...

دمعٌ على قَدْر البحورِ سكبتُهُ

لكِ يا دموعي الحاويات حبيبي

هذا الصباح غريبةٌ غاراتُهُ

هي بالمسرّة تارةً

والثلجِ تاراتٍ

لأهربَ باللهيبِ

نارُ الصدورِ تُمَدُّ جسراً

فوق موطنِ ضحكتي المجهولِ ...


رائع رائع رائع

أيّها الأخ العزيز

مودتي وفائق إحترامي
أخوك ابراهيم

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 04/02/2015 13:34:56
شبقي لكُلِّكِ
مثلما شبقُ المذابح للمذاهبْ
وأقولُ أشيائي مملَّحةً ببعضِ تفاهةٍ
الرائع شاعرنا العذب سامي العامري
تبقى حروفكم حمامات سلام ومحبة تاخذنا حيث الجمال والابداع
محبتي

الاسم: صالح الرزوق
التاريخ: 04/02/2015 06:06:09
مطلع القصيدة غنائي جدا استاذ سامي. قصائدك في غالب الأحيان جسر يربطنا مع ظاهرة بشرية و هي الحزن فهو شعور أصيل لا بد منه ما دام الموت و الفراق مكتوبين علينا. فالربط بين الدموع و الحبيب يعاكس المسرات التي اعقبت الافتتاحية. و هذا ديالكتيك معقول. حوار بين الأبيض و الأسود في جو رمادي يهيمن عليه الإحساس بالعدم و الكآبة.

الاسم: سالم الياس مدالو
التاريخ: 03/02/2015 22:07:16
الشاعر الجميل العندليب الغريد
سامي العامري
مررت لاحييك واهنئك على هذه القصيدة الجميلة بصورها
الرائعة
دمت للشعر الراقي مع باقتي نرجس عطر .

الاسم: سالم الياس مدالو
التاريخ: 03/02/2015 22:06:33
الشاعر الجميل العندليب الغريد
سامي العامري
مررت لاحييك واهنئك على هذه القصيدة الجميلة بصورها
الرائعة
دمت للشعر الراقي مع باقتي نرجس عطر .

الاسم: خالدة الانباري
التاريخ: 03/02/2015 21:28:50
ما اغربها هذه القصيدة
اعترف اني لم الفهمها ولكني اعتبرتها لوحة او موسيقى لهذا هدأ بالي هههه

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 03/02/2015 20:20:10
جمال مصطفى الوردة
كتبتُ القصيدة نهاية الشهر الماضي وكنت امتلك انفعالاً فحسب وما من موضوع فكتبتها تحت ما يشبه حالة البحران ولا أدعى أنها كانت إلهام لحظة كلا فقد تدخّل العقل فيها تدخلاً سافراً فمنعته وعاد ليسيطر وهكذا وأعترف أنها كانت صعبة بالنسبة لي ...
قطعتك النقدية التحليلية هنا أكدت لي مرة أخرى أن جمال ناقداً لا يقل روعةً عن جمال شاعراً

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 03/02/2015 16:36:13
الشاعر والناقد الجميل نجم الجابري
سلام ومحبة مع موحيات المساء
أفرحني تماماً تعليقك الناصع
تقبل مني تمنياتي وتقديري الخالص

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 03/02/2015 16:31:14
الناقد والأديب الثرّ صالح الرزوق
تحية مساء عبيري
قراءتك البديعة للقصيدة أعجبتني جداً
دمتَ للمحبة والإبداع

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 03/02/2015 16:27:34
أهلاً بالساعدي جميل
شاعراً مرموقاً وذوّاقةً فذاً
راق لي جداً تفاعلك الرائع
مع تشظيات القصيدة
وسأتصل بك قريباً جداً
تمنياتي بالصحة والمسرة

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 03/02/2015 15:15:53
يا العامري

ودا ودا

( وأقول أشيائي مملحة ببعض تفاهة مما أراقب )
هذا السطر من قصيدة بعنوان (العبث الحزين )
وفي القصيدة (رايات للعناكب ) وفيها ايضا
(موطن ضحكتي المجنون ) .

هذه القصيدة خلطة من سريالية , وواقعية , وبقايا رومانسية وترميز الخ .
كأن الشاعر يقول مواربة : حتى الكتابة عبث حزين
ففيها إمكانية تحليق وفيها ايضا خواء وشعور بأن الأشياء
ليست كما نريد . البحث عن معنى يمكن ترجمته منطقيا غير
موجود في هذه القصيدة . استشفاف ما وراء المعنى متروك
للقارىء وبما ان القارىء متعدد فمستويات المعنى ستتعدد
أيضا .
عبث حزين ؟ نعم هو كذلك ولكن العنوان يشي كذلك بقلق
الشاعر من وطأة وجود العبث ويخشى أن يحتل هذا العبث
القصيدة أيضا,ولهذا فالحزن هنا هو حزن الشاعر
أكثر مما هو صفة للعبث . في القصيدة تمزق بين مستويات
عديدة , انعكس عليها كانعكاس الصور في مرآة آيلة للكسر. الضحك في القصيدة ليس ضحكا خالصا بل يشوبه شيء
ما, وعودة على بيت القصيد وهو : ( وأقول أشيائي مملحة
ببعض تفاهة مما أراقب ) , بيت القصيد هذا كأنه يوحي
بنصف الحقيقة تاركا نصفها الثاني عرضة للتآويل .

يا العامري
دمت ساميا

الاسم: نجم الجابري
التاريخ: 03/02/2015 14:27:16
هذا مخاضك مرة أخرى

كلحنٍ حائمٍ فوق الوسادِ ايها المتألق دوماكثافة الوصف ابهرت المتلقي وجعلتني اتشظى وجدا لقراءة اخرى
ايها الشاعر البارع تقبل اسمى اعتباري

الاسم: صالح الرزوق
التاريخ: 03/02/2015 13:25:33
قصيدة حزينة و مؤلمة.
و هي لا تكتفي بدكج الصور مع ألأفكار في كل واحد و لكنها أيضا تلون الإيقاعات و المعاني..

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 03/02/2015 12:33:24
أمدينةً ؟

أحضارةً ؟

لا لستُ أنصحُ

فاشتري العبثَ الحزينْ

ثم اصنعي منه حضاراتِ الجنينْ


صور شعرية مبتكرة مضافة إلى رصيد الشاعر

الشاعر البهيّ سامي العامري
قصيدة زاخرة يالصور النادرة خطت بريشة رسام بارع

مودتي الدائمة مع باقة ورد جوري




5000