.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


بذوري نثرتها منتظراً أمطارَ شهوتكِ

كريم عبدالله

إرجعي إليَّ سنابلكِ غافيةً على صدرِ حزني ../ ثغوركِ ملطّخةٌ بخرابِ الأبواقِ المهشّمةِ ../ تنطرحُ نواعيري تلهجُ بتوديعِ مفارقِ الكلمات .............

كانَ الفجرُ ينزلقُ منْ شقوقِ أناملكِ ../ تتنفسُ الأزهار عطرَ أنوثتكِ المدثّرَ بالياسمين ../ ورفيف قميصكِ يحملُ أحلامي بياقوتكِ المُشتهى

ينبضُ العشبُ كلّما تغزوهُ كمنجاتكِ المغدقة ...../ أنفاسكِ تسدُّ منافذّ أفقِ السواقي ../ وأنتِ تتوقدينَ في ترنّحِ مقابضِ معبدي

مذاقكِ يندلقُ مزهوّاً فوقَ مناراتي ../ السماءُ مازالتْ تحتفظُ ببيريقِ عينيكِ ../ مواسمُ القطفِ تنتظرُ نيسان بشفاهِ الملذّات .../ بينما بذوري نثرتها منتظراً أمطارَ شهوتكِ

هذا الأفق لا ينتهي مبتدأً منْ عتبةِ عيونكِ ../ يمتدُّ بعيداً بعيـــــــــــــداً يهشُّ على طيورِ نرجسيّتي ../ حينَ تنامُ على قطيفةِ حنّوكِ تغرقُ وتستسلمُ للهذيان ......................

كلّما يكفهرُ العالمُ أطوفُ أحملُ وجهكِ شمساً مشرقةً ../ وبحجولكِ الفضيّة أطرقُ أبوابَ الصباح ../ أحوكُ منْ فرحي ساريةً يتطايرُ منها تأريجٌ منسيٌّ .......................

أفتحُ المدنَ بصولجانكِ يلسعُ قبحَ الطرقاتِ ../ تحتَ أنقاضِ أسوارِ المسافاتِ المنهكةِ أزرعُ عطركِ ../ خمرتكِ المعتّقةِ بالوفاءِ مباهجٌ تبعثُ الموسيقى ..../ غدرانكِ تهفهفُ وتشقُّ سرابَ المواعيدِ الخشنة ../ منْ حولها تمتلأُ الجرارَ بالخصبِ والبذخ

اليومَ عادتْ تحملني أقدامي ولا تجهلني ../ أيّتها اللذيذةُ في خطواتي أشمُّ فيكِ عطرَ الأرض ../ كلّما تمطرينَ تتلعثمُ أنهاري وتزدادُ هياجاً .../ ويذوبُ صوتكِ المشبعَ بالصحوِ في عيوني

  

  

 

 

 

كريم عبدالله


التعليقات




5000