هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الزوجة الثانية لص بعقد قانوني!! الزوجة الأولى:ليت العالم يعيش قهري!!

رحاب الهندي

حين يقف الرجل في زاوية الإعتراف الحقيقي ويبدأ بالتحدث عن الحقيقة التي لا يعرفها غيره.. تتضح هذه الحقيقة بوجه آخر وجه يقول أنا الأصل فلماذا تغالطون وتتحججون ولماذا تهربون من وتتوهمون!.
هل نتحدث لغزا..؟ وهل مل الناس من مثل هذا الحديث عن الرجل والمرأة والزواج؟ قد نجد الإجابة في ثنايا الأحاديث المختلفة من رجال ونساء ونجزم أنه مهما مر الزمن فسيظل مثل هذا الحديث شاغل الدنيا "خاصة في عالمنا العربي" وهم الرجال والنساء معا!!


الزوجة والضرة والرجل:
غالبا يتفكه البعض أن الرجل لايكتفي بامرأة واحدة وأن طبيعته الذكورية التي تسيطر عليه تجعله يفكر ويتمنى لو يتزوج أكثر من زوجة لولا الظروف وأكد أحدهم خيال الرجل مشاعره الحقيقية ما قبل عليه ويقنعه أن امرأة واحدة لاتكفي فهل فعلا أن امرأة واحدة لاتكفي تجارب حقيقية تحدث عنها أصحابها لنكتشف في النهاية من الحديث نتيجة واحدة لاداعي لذكرها فاللبيب بالإشارة يفهم!!


أحب زوجتي ولكن!
تحدث حسين عن تجربة زواجه الثاني قائلا:قد تشتغربين سيدتي لوقلت لك أنني أحب زوجتي الأولى حبا كبيرا لكنني بعد عشر سنوات أحسست أن بيننا فرقا ثقافيا كان يحرجني وأنها ابنة عمي وقد تزوجنا في عمر مبكر وانجبنا أربعة أبناء ،فكرت في أن اتزوج ثانية من امرأة أكثر ثقافة ومعرفة وحين تعرفت على مدرسة ابنتي احسست أنني وجدت ما ابحث عنه.
لكني بصراحة أستاذنت زوجتي، طبعا غضبت وبكت فسجلت البيت بإسمها واشتريت لها سيارة جديدة فوافقت!!
حياتك بين زوجتين هل هي أكثر راحة؟؟
ضحك قائلا:لا والله على أن أكون حريصا ودقيقا في التعامل معهما وأن اثبت لكل واحدة أنني أحبها وبالطبع أنهم أنني كاذب!!
وهل عدلت بينهما؟
أجاب بعد تفكير هامسا قبل أن يغادر المجلس لا أعرف!!


الزوجة الأولى:
حزن في أعماق النظرة وإرتباك من الإتهام ومحاولة هروب من السؤال وهجوم مباغت هكذا نجد أكثر النسوة التي تزوج رجالهن قالت أم حنان:غالبا الرجل في هذا القرار أناني ولايبحث إلا عن مصلحته الجسدية فقط هذه حقيقية ينكرها الجميع ويحاولون الهروب منها واللجوء لحجة عدم الاتفاق مع الزوجة الأولى أو لوجود مشاكل أنا شخصيا لا أجد أي سبب لإقناعي بزواجي زوجي سوى أنه بعد خمس عشر عاما من الزواج وأولادنا بدأو يتخطون مرحلة الطفولة لمرحلة الصبا أخذ يلمح بين فترة وأخرى عن رغبته بالزواج كنت أظنه يمزح كرجال العائلة الآخرين لكنه وفي خلال أسبوع واحد تزوج الأخرى وبما أنني لا أعمل ولايمكن أن أعود لبيت أهلي في هذا العمر فقط بلعت جرحى من أجل أبنائي وبقيت في البيت أعاني القهر والحزن وأتمنى أن أصرخ في العالم كله الذي يؤيد زواج الرجل على زوجته بدون أسباب وأدعو عليهم أن يذوقوا هذا العذاب!
هل يعدل بينكما؟
هذه أكذوبة الرجال العدل لايوجد على الأرض ياعزيزتي قد يكون العدل في السماء فقط!!
لم تتحدث أم حنان أكثر كانت حزينة وناقمة لكنها قبل أن تتركنا قالت اكتبي أن الزوجة الثانية هي لص بعقد قانوني حرامية لايحاسبها أحد!!


الزوجة الثانية لست لصة!!
مريم امرأة ومرحة وببساطة لم تمانع في التحدث عن تجربتها كزوجة ثانية سألنها بمزاح هل أنت لصة؟
ضحكت قائلة هذا اتهام الزوجة الأولى وتابعت:قد أكون ولا أكون بمعنى أنني لم أسرق الرجل غصبا عنه هو الذي طرق بابي وترجاني وجدت فيه ما يحقق أحلامي وطموحي فلم لا ثم أنني لم أمانع في أن يكون لي بوما ويذهب لها يوما كما يقولون العدل!
وهل تعتقدين أن نصف رجل هو العدل؟
أكدت مريم أن الحياة بكل معاينها على هذه الأرض لايوجد بها عدلا فلماذا نركز عليه في الزواج فقط!!
قلت لها بهدوء هذا شرط الله.
ابتسمت:نعم شرط الله الله كتب لنا حياتنا نحن مسيرون والمؤمن يجب أن يقتنع ويرضى بقسمته.
لو فكر زوجك أن يتزوج مرة ثالثة ما هو موقفك!
وبلا تفكير أجابت:أقتله وضحكت طويلا!!


التعدد والعدل والإنسان:
يبقى موضوع التعدد شأنك يحمل في مشهده أكثر من صورة للحزن والفرح والألم والإنتصار والندم والخوف والقهر واتخاذ الموقف كإنعام المرأة التي أصرت على طلب الانفصال حين قرر زوجها الزواج عليها قائلة إذا كان الرجل ينجح بأن الزواج الثاني حق من حقوقه الشرعية فطلب الطلاق هو حق من حقوق الشرعية للمرأة لكن الجميع يتهربون من هذا الحق ثم يشدقون بالعدل.
وتبقى باسمه امرأة أكثر جرأة وهي تعلن صراحة أنها أحبت زوجها ووجدت فيه كل ما تتمناه فلم يعنيها زواجة الأول وأبناءه واشترطت عليه أن يكون لها وحدها حتى لو لم يطلق زوجته ويسمح له بزيادة أولاده مرة واحدة في الاسبوع ضحكت بزهور وهي تقول كان هذا شرطي للزواج منه ووافق حين أقهمته أنني مثل الفريك لا أحب الشريك!!.

 

رحاب الهندي


التعليقات

الاسم: حازم الساعدي
التاريخ: 2008-06-19 12:56:49
كل من يقول ان هذا موضوع مستهلك فهو اكيد غلطان لكن رأي هوان تكون هناك مصارحة ومكاشفه ام هو الهروب من امر الواقع والتخندق في زوايا مظلمة هل يمكن النقاش في مثل هذه المواضيع وجها لوجه مع امراة ام هذا عيب وخدش المشاعر انا ارغب بالزواج ولشيء اعتبره مهم ودينمو الحياة لكن من يستمع ويقبل هذا الكلام حتى كاتبة الموضوع اعتقد ليس لديها الجرأة بالكلام معي في هذا وشكرا واسف

الاسم: شبعاد جبار -وجهة نظر وتحليل شخصي
التاريخ: 2008-06-18 23:05:46
يعجب الرجل بالمرأة حتى اذا تزوجها انقلب الاعجاب الى تحجيم ونقد ومحاولة تغيير كل ماهي عليه حتى الاشياء التي كان معجبا بها..
لااعرف لماذا لم يشعر حسين بهذا الفرق الثقافي الا بعد 15 سنة بعد ان امتص رحيق زهرة حياتها فطفق يبحث عن زهرة اخرى ليقطفها..كانت المراة مناسبة له عزيزتي في بداية حياته ولكنه مع التقدم بالعمر والخبرة والوظيفة ومايرافقها من بحبوبة العيش و بدلا من ان يمد لها يده في كل هذه المراحل ليتسلقا السلم معا سلمة سلمة من كل النواحي الاجتماعية والثقافية راح يستخدم المراة زوجته نفسها كسلمة ترفعه الى الاعلى حتى وان داس عليها بحذائه ولا تقولوا حاقدة انتظروا فقط واسمعوا للنهاية..لم اكن حاقدة يوما على الرجل ولكني ناقدة ..راح يستخدمها ويستغلها لكي توفر له الدولمة والباجة وتكوي ملابسه كي يظهر انيقا وتربي اولاده وتسهر على راحته وتفض نزاعات اولادها كي لا يزعجوا السيد الوالد في قيلولته ولكي يستطيع الذهاب ببال صافي ونفسية مرتاحه الى لقاء الاصدقاء اوالى عشاء العمل في المساء .لم يفكر يوما ان يهديها كتابا لتنهل منه المعرفة لان ذلك برأيه يشغلها عن الاهتمام به اولربما يفتح عينها على حقوقها هو يريدها الان مغمضة تسهر على راحته فقط.. لها مهمة معينة فان ادت مهمتها على اكمل وجه وهي تتصور ان نجاحه نجاحهاوتضحي وتكافح وتشجع وتسهر وتتحمل وعندها يكون هو وصل حد معين من الثقافة وبات يُحرج من وجودها معه وعليها ان تترك المجد الذي شاركته في صنعه للقادمة الجديدة لان مظهرها ومستوى تفكيرها لم يعودا يليقا بوضعه الجديد ..هذه قصة صحيحة جدا ومنذ القدم لذلك اكو مثل يطلق علينا نحن العرب او البدو ا"البدوي من تصير عنده فلوس لو يشتري تفكة لو يتزوج" وغالبا مايتزوج وتحصل هذه الحالة دائما عندما يتغير وضعه الاحتماعي وحالته المادية فيبحث عن زغنونة لكن مافكر يوما ان يشد معه تلك التي رافقته بايام العسر لتصعد معه وتتثقف وتكتسب خبرة وتكون عونا له في الحياة الجديدة ورفيقة في ايام اليسر وبدلا من ان يبحث عن زوجة اخرى تقطف وحدها ثمار مازرعته الاولى ويكون حصاد الثانية الالم والحسرة..وربما تشتت الاطفال وايضا صداع للرجل لان الزواج الثاني لن يخلو من المشاكل حتما فليستعد لان يكون رجل اطفاء من الطرازالاول فالحرائق من كل الانواع ستشتعل ولن يكون بمنأى عنها

اما من ناحية العدل فكما قالت الزوجة الاولى لايوجد عدل في الارض ..استغفر الله ان الله من قال انه لايوجد عدل عندما اكد على ذلك بقوله ولن تعدلوا..اما رجالنا فيعاندون الله وقالو نعدل تعال لترى بنفسك لها بيتا ولتلك بيت ولهذه السوار ولتلك سوار ولهذه ليلة وللاخرى ليلةوطفقوا يقترفون الحرام لان الله حرم الزواج الاخر برايي عندما وضع شرطا لا يتحقق ولن يتحقق بمعرفة الخالق نفسه الذي خلق النفس البشرية..وهو يعرف ماذا خلق لذا براييي كل من تزوج زوجة ثانية او ثالثة حرام حسب هذه الاية الا اذا كانت هناك ايات اخرى تجيز له ذلك
لذا دعونا من مسالة العدل عن الانسان لان الله سماه قد حسمهاولكنكم اخذتم الشطر الاول من الاية وتركتم المنع لانه لايحقق لكم مصلحة
ولم لا فانت من تفسرون لنا ونحن يجب ان نقبل

الاسم: ام سلام
التاريخ: 2008-06-18 14:42:53
الزواج الثاني براءي هم جديد للزوج ووالزوجه والاولاد ثم من يفكر بالزواج الثاني يفكر بالزواج الثالث وبهدا تكثر المتطلبات والمشاكل هدا من الناحيه الماديه اما من الناحيه النفسيه والاجتماعيه فهدا موصوع طويل وشائك لان الزوجه الاولى عالبا ماتشعر بانها غدر بها وان زهره شبابها قد اعطتها لزوجها ولكنه ابدلها باخرى
نصيحتي لكل من تسول له نفسه بالزواج على زوجته ان يفكر الف مره قبل ان يجرح زوجته الاولى لان جرح المشاعر لاينسى ولا يغتفر
شكرا لكاتبه لطرحها لتلك المواضيع

الاسم: حيدرشامان الصافي
التاريخ: 2008-06-18 14:04:03
احسنت موضوع شيق وممتع غلما باني افكر يالزواج الثاني لكن متردد وانا احوج اليه وللاسباب وردت في تحقيقك لكنك لم تقولي اولم يقولوا الذين اجريت الحوار معهم هل الزواج الثاني ناجح ام لا مع تحياتي




5000