.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


دور الدولة في النشاط الاقتصادي ونطاق القطاع الخاص في المرحلة الحالية -الحلقة الثالثة

د. فاضل العقابي

دراسة في آفاق عملية الخصخصة في الاقتصاد العراقي 

كنا قد ذكرنا في الحلقة الثانية من للقطاع الخاص اهمية في النشاط الاقتصادي وفي مقدمتها تقليل من رأسمالية الدولة واحتكارها من هنا فأن تنمية القطاع الخاص يعد مكسب سياسي يتحمل فيه عموم المواطنين مع الدولة مشاكل الاقتصاد الوطني في السراء والضراء، اذلايمكن لاي نشاط اقتصادي في مجتمعات نامية بالذات ان يتم الا من خلال خطة اقتصادية واجتماعية مدروسة الوسائل وواضحة المعالم وان تكون هذه الخطة جزء من ستراتيجية انمائية طويلة الامد فالتخطيطليس حكرا على الاقتصادات المركزية كما يغالط البعض بل كان ولايزال يلعب دورا كبيرا واساسيا في الاقتصادات الرأسمالية والتي يطلق عليه بأنظمة السيطرة الخاصةفالتخطيط المنسق لعب دورا في الاقتصاد الفرنسي في الجمهورية الرابعة والخامسة منذ الحرب العالمية الثانية ،كما ان تدخلات الحكومة الامريكية من خلال المجلس الاحتياطي الفدرالي واللجان القومية بالاضافة الى توجيهات الموازنة الاتحادية العامة للدولة تلعب دورها المستمر في ترشيد الاقتصاد الامريكي وبريطانيا عرفت نماذج عدة للتخطيط لا مجال لذكرها حيث بعد تبلور المدرسة الكينزية في الادارة الاقتصادية الهادفة من خلال التحكم في معدلات البطالة والتضخم النقدي والميزان التجاري للوصول الى النمو الاققتصادي الامثل وما تلاها بعد ذلك من تدخلات حكومية في العقدين بعد الحرب العالمية الثانية من خلال ما روج له العديد من الاقتصاديين في الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي على شكل اتفاقات لتثبيت عمل نشاط اقتصاد الملكية الخاصة من خلال

اولا: النظام
ثانيا: الوحدة
ثالثا: المواطنة
رابعا: الغاية

اما تجارب الدول النامية او ما يطلق عليها حديثا الدول الاخذة بالنمو كالهند وكويا الجنوبية وسنغافورة فقد ابت الا ان تعمل حسب الاصول والقواعد الصحيحة في الخطيط الاقتصادي والاجتماعي والسياسي
وخلاصة القول يمكن الحديث عن ما للقطاع العام وما للقطاع الخاص؟ واين حدود كل منها؟
فأذا كانت هناكجدوى من بقاء بعض القطاعات الاقتصادية في يد الدلة فلابد ان يكون ذلك من خلال معايير الكلفة المثلى لمعادلة السعر الحقيقي والا كانت العملية الانمائية عكسيةتنتهيفي انخفاض انتاجية الفرد وهذا لا يعني تحميل الفقير فوق طاقته بل يكون من خلال تصرفات تصاعدية تلزم الغني دفع كلف التبذير فأذا كنا نرغب في ضرورة بقاء صناعة النفط الاستخراجية بيد الدولة الا ان هذا لا يعني بالضرورة ان يحرم القطاع الخاص من المشاركة في الصناعات اللاحقة مثل التكرير والبتروكيماويات والاسمدة لان رفع نصيب تلك الصناعات في الاقتصاد الوطني يعد من اهم مؤشرات المعروفة للتنمية الحقيقية الموزونة ويطور القاعدة الانتاجية المطلوبة

 

د. فاضل العقابي


التعليقات




5000