..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تو- گل الذي عضّه الكلب

صباح محسن جاسم

تو- گل الذي عضّه الكلب

أين  الجبل  الذي  نزلت  منه  توا ؟  أين أنا ؟

مطلع  أيلول  1933 ولد - كوُ أون   - ( KO Un )  في مدينة  كونسان ،  ضاحية  جولا  الشمالية  لكوريا  .

تأثر بقراءته الأولى لشعر أحد الشعراء المجذومين فبدأ نزيف الشعر. واجه معاناة فظيعة بكل ما يعنيه الاحتلال من مجازر ومصادرة للحريات فقد شهد وحشية هائلة سيما المراحل المبكرة للاحتلال الياباني لكوريا ( 1910-1952) وفي 1952 انضم إلى البوذية وهو في حالة من اليأس العميق. أسس لصحيفة بوذية في 1957 وفي 1962 تخلى عن البوذية متحولا إلى العلمانية.

عرف ككاتب عام 1958 منذها تجاوزت نتاجاته المائة وخمسين من دواوين في الشعر والرواية والمقالات والمسرح الدرامي والنثر ، ترجم له إلى الكثير من اللغات، الأسبانية، الألمانية، الفرنسية، الإنكليزية، اليابانية والصينية. عمل محاميا للحقوق من اجل المدنية بغرض إعادة توحيد كوريا.عام 1974 أصبح الناطق لجمعية الكتاب الحرية العملية .عام 1988 أصبح رئيسا للرابطة العامة للفنانين من اجل الديمقراطية. في 1992 تسنم موقع رئيس رابطة الكتاب للأدب الوطني ورئيس اللجنة التحضيرية لجمعية أدباء جنوب وشمال كوريا . عمل أستاذا في جامعة بركلي. في عام 2000 دعي كمندوب خاص في لقاء القمة لرؤساء كل من كوريا الجنوبية والشمالية. كما دعي لقراءة أغنيته الجميلة حول السلام في قمة سلام مدعومة من قبل الأمم المتحدة في قاعة جمعية نيويورك العامة. 

نتيجة لنشاطاته وآرائه السياسية سحب منه جواز سفره عام 1985 . تزوج من سانغ- وها لي ، ولدت له بنتا واستقر في آنسونغ جنوب سيئول من ثم بدأ مواصلا أضخم منجز أدبي له.

 

 

منح عدة جوائز أدبية وثقافية منذ عام 1974 وحتى الوقت الحاضر. يمتاز شعره بالعالمية والخلود . رشّح اسمُه للمرة السادسة لنيل جائزة نوبل للآداب. 

بدأ حياته الأدبية كحداثوي الآ أنه في الفترة ما بين 1970 و 1980 وبسبب من الضغط على الحريات ، بدأت اهتماماته السياسية تظهر في منجزه الأدبي. واحدة من أهم قصائده في تلك المرحلة " السهام" ، يقول فيها :

متحولون إلى سهام/ ننطلق جميعا ، جسدا وروح/ مخترقين الهواء / ننطلق ، جسدا وروح /  لا سبيل للعودة .

سُجن وعذّب عدة مرات  بسبب معارضته لسياسة الدكتاتور بارك جنك -هي ، قرر وهو داخل السجن تأليف قصيدة عن كل شخص التقى به  في حياته . نشرها في مؤلفه ( عشرة آلاف حياة  - 2005 ) . كتب من داخل زنزانته :

هذه الزنزانة الخاصة بالسجن العسكري/ ليست سوى غرفة لمصور معتمة / من دون أي ضوء جعلتني أضحك كأحمق / في مرة كانت  تابوتا يحتضن جثة / مرة كانت البحر بكليّته / يا للعجب! / قلة من الناس يبقون أحياءً هنا . - من ديوان قمر السنة الجديدة ترجمة براذر أنتوني- 

من ديوانه - نزول من جبل - يقول :

أين الجبل الذي نزلت منه توا؟

أين أنا ؟

على أن آلن كنسبيرج يرى فيه :" الشاعر كوُ أون  رائع ، تركيبة من انحدار بوذي متحرر عاطفي سياسي ، ومؤرخ مناصر للطبيعة."


* ( تو- گل الذي عضّه الكلب)

                                                                

"إم – سَن " فتاةٌ من وادي أوكجونك

و " باك تو- گل" شاب 

من خارج "ويست گيت"،

تحابّا وصارا يتواعدان.

يوما عند منخفض حذو  القبور

في أعالي مدفن عائلة "إم – سَن " بالذات

أمسك "تو- گل" بالفتاة "إم – سَن "

وبلمح البصر تعذّر عليهما المقاومة فكانا متلاحمين 

من ثم ظن كلب الفتاة "إم – سَن " الذي تبعها

إن سيدته قد هوجمت،

سرعان ما أنشب أنيابه 

عميقا في "تو- گل"


حين تماثل فخذ  "تو- گل" للشفاء

صار يتباهى " تطلعوا هنا:

انظروا هنا ، يا لعضّة الغرام ! تأملوها"


إلأ أنه خاتمة المطاف ، امتثالا لأبيها،

تزوجت  "إم – سَن " من أبن رئيس مقاطعة هويهون،

فيما شاءت القسمة لـ "تو- گل" 

أن يحظَ  بفتاة ضخمة من كونسان.


الفتاة الضخمة إياها غالبا ما تتعرض للنهش من "تو- گل".


* ( شراع أبيض)


لا أحد بحاجة لهبوب عاصفة ، بالتأكيد !

على أنك أنت أيها الشراع الأبيض عند البحر

تتوق لعاصفة من كل قلبك:

ذلك لأن فقط في العاصفة 

يمكنك أن تكون حيّا.


شراع أبيض واحد من المعاناة والشوق، 

هناك بعيدا على اليم الأزرق الغامق:

معركتنا!


ليس بمقدوري أن أشيح نظراتي بعيدا.

فبالنسبة للعشب الذي تحت أقدامي

هذه النسمة الخفيفة إن هي الآ عاصفة!


*  (أين كتبي الجديدة؟)


كتبي العشرة آلاف!

رميتها جميعاً

كما أرمي فضلة من شرابي

الشارع مليء بالنفايات فلا خوف من الوحدة  

ها أنا أرميك.


كُلّ كُتُبي العشرة آلاف!

لا!

لا!  أنا احتج،

لكن بيني وبينك

فقد استبدل الصراع بسلام أحمق

لذلك أرميكِ.


الآن، تحت قمر صباحي صبور أخرس

أَنا في طريقِي

أبحث عن كتبي الجديدة

المختلفة عنك أيتها القديمة  

أَنا في طريقِي.

أرميك مرارا وتكرارا

أَنا في طريقِي في مكان ما،

أفتش في مكان ما

عن جحيم الحكمة الجديدة 

أَنا في طريقِي إليك.


* ( نجوم لا تحصى ولا تعد)


الليل، جد طفولي ، بإشراقة أنجمه العالية.

ظلام مطبق دامس يكافح بكل قوة،

مثل أية حصاة على الأرضِ تتوق

للطيران صوب السماء من ثم

لتضرب كل الدموع في الأسفل هناك.


* ( ندى الصباح )


هذا الانتشاء الذي لا مفر منه .

آه،  لرغبتي ،

التي مؤابها  في قطرة وحيدة من ندى الصباح .


* ( عَوّدٌ  للميناء)


حين يعود مركبٌ إلى ميناء

فالنوارس هي 

أول من يحييه فتستقبله 

كيف اذن يكون الميناء فقط للمغادرة ؟


قبل النوارسِ،

عيون أخرى

تفتش عنه

مرحبة هي الأخرى.


في نظر زوجات البحارة

يفصلهن بحر 

عرضه ألف فرسخ 


كيف يقتصر الميناء

فقط على المغادرة؟ 


* (  فاكهة )


تلعب بالشمس المتوهجة

طوال الصيف

تلعب مع الليل الحالك الظلمة 

قد خلقت

تلكم الوروك القرمزية عند سياج النسرين البري

واذن! هي ذي تنضج على صوت

الجدجد طيلة الليل بأنشودته الساحرة.


*   ( شحاذان )


شحاذان  مُنحا طعام عشاء

جلسا يتقاسمانه

فضَوعَ  مشعّاً فى العلا الهلال

...............................................................

عقّب ايفان ام. كرانجر حول هذه القصيدة القصيرة جدا: 

"أجدها مؤثرة بعمق. ملؤها التعاطف، على ان الشاعر كو أون لا يريد منا ان نتلمس شدة الجوع لدى هذين المتسولين بغاية اطعامهم بل داعيا ان اثنين من البشر هما على قدر من التواصل الأنساني ​​حتى في أقصى ما هما فيه من العوز.هذان المتسولان امسيا معلمين لنا ، هدهما الجوع إلا أنهما يتشاركان في القليل مما لديهما .قدما لنا موقف الإنسان في لحظاته الأكثر يأسا، ولكن الأكثر عمقا."

* Songs for Tomorrow   

A collection of poems – Translated by Brother Anthony 1960-2002 Ko Un, Green Integer 170


 

صباح محسن جاسم


التعليقات

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 03/10/2014 20:47:32
صديقي الشاعر ناهض الخياط
عيد مبارك على الجميع
ما تفضّلت به صحيح .. وهذا الأمر عميق وذو تفاصيل. هناك زخم من منجزات لشعراء وكتاب عراقيين متميزين بنوعية منتجهم. وعلى ما المس هناك من يتابع من النقاد العراقيين لنتاجات الأدباء لكنهم قلة ولا تحضرني كل الأسماء .. على رأسهم استاذنا الناقد فاضل ثامر والشاعر الناقد على الفوّاز وآخرين ليس بمقدورهم تغطية بل قراءة كل ما يطبع من اصدارات.. تتركز المهمة على ما يتوفر من نقاد في المحافظات ايضا فالأمر لا يقتصر على بغداد المركز فحسب. وهناك من النقاد ما هو شاعر اصلا يمكنه من تغطية نتاجات ما تنوشه ذاكرته الذوقية .. هؤلاء بإمكانهم التواصل مع منتج قريب اليهم ومنهم .. اما بخصوص اهتمامي الذي لمست جنابك الكريم بعضا من تطبيقاته العملية اليسيرة فترتكز على التعريف بأدب دول الجوار والشعراء العالميين, من ثم انا لست بناقد بل متذوق للقراءة النقدية .. فالنقد مهمته صعبة ومسؤولية .
مع ذلك لا بأس من ملاحظتك سيما وانت من شعراء كونيين في اشعارهم وممن تصلح ترجمة اشعارهم .. في هذا المجال الذي يعنيني واهتم فيه اقول لك حق في ان تأخذ حصتك للتعريف بك لمن لغته الأم غير لغتك العربية. فمرحبا بك.

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 03/10/2014 20:42:45
صديقي الشاعر ناهض الخياط
عيد مبارك على الجميع
ما تفضّلت به صحيح .. وهذا الأمر عميق وذو تفاصيل. هناك زخم من منجزات لشعراء وكتاب عراقيين متميزين بنوعية منتجهم. وعلى ما المس هناك من يتابع من النقاد العراقيين لنتاجات الأدباء لكنهم قلة ولا تحضرني كل الأسماء .. على رأسهم استاذنا الناقد فاضل ثامر والشاعر الناقد على الفوّاز وآخرين ليس بمقدورهم تغطية بل قراءة كل ما يطبع من اصدارات.. تتركز المهمة على ما يتوفر من نقاد في المحافظات ايضا فالأمر لا يقتصر على بغداد المركز فحسب. وهناك من النقاد ما هو شاعر اصلا يمكنه من تغطية نتاجات ما تنوشه ذاكرته الذوقية .. هؤلاء بإمكانهم التواصل مع منتج قريب اليهم ومنهم .. اما بخصوص اهتمامي الذي لمست جنابك الكريم بعضا من تطبيقاته العملية اليسيرة فترتكز على التعريف بأدب دول الجوار والشعراء العالميين, من ثم انا لست بناقد بل متذوق للقراءة النقدية .. فالنقد مهمته صعبة ومسؤولية .
مع ذلك لا بأس من ملاحظتك سيما وانت من شعراء كونيين في اشعارهم وممن تصلح ترجمة اشعارهم .. في هذا المجال الذي يعنيني واهتم فيه اقول لك حق في ان تأخذ حصتك للتعريف بك لمن لغته الأم غير لغتك العربية. فمرحبا بك.

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 03/10/2014 20:36:24
صديقي الشاعر ناهض الخياط
عيد مبارك على الجميع
ما تفضّلت به صحيح .. وهذا الأمر عميق وذو تفاصيل. هناك زخم من منجزات شعراء وكتاب عراقيين متميزين بنوعية منتجهم. وعلى ما المس هناك من يتابع من النقاد العراقيين لنتاجات الأدباء لكنهم قلة ولا تحضرني كل الأسماء .. على رأسهم استاذنا الناقد فاضل ثامر والشاعر الناقد على الفوّاز وآخرين ليس بمقدورهم تغطية بل قراءة كل ما يطبع من اصدارات.. تتركز المهمة على ما يتوفر من نقاد في المحافظات ايضا فالأمر لا يقتصر على بغداد المركز فحسب. وهناك من النقاد ما هو شاعر اصلا يمكنه من تغطية نتاجات ما تنوشه ذاكرته الذوقية .. هؤلاء بإمكانهم التواصل مع منتج قريب اليهم ومنهم .. اما بخصوص اهتمامي الذي لمست جنابك الكريم بعضا من تطبيقاته العملية اليسيرة فترتكز على التعريف بأدب دول الجوار والشعراء العالميين, من ثم انا لست بناقد بل متذوق للقراءة النقدية .. فالنقد مهمته صعبة ومسؤولية .
مع ذلك لا بأس من ملاحظتك سيما وانت من شعراء كونيين في اشعارهم وممن تصلح ترجمة اشعارهم .. في هذا المجال الذي يعنيني واهتم فيه اقول لك حق في ان تأخذ حصتك للتعريف بك لمن لغته الأم غير لغتك العربية. فمرحبا بك.

الاسم: ناهض الخياط
التاريخ: 02/10/2014 20:02:18

أخي صباح !
ما لفت نظري في هذه القصائد عمقها وبساطتها و وكذلك ترجمتها .. شكرا لحسن اختيارك وجهدك في تقديم نماذج مميزة من الشعر العالمي . ولكنني أسألك : ألا يوجد بين شعرائنا الآن ما يستحق مثل هذا التقدير والشهرة والثناء ؟
ولا أحد يذكر ذلك من
النقاد والمترجمين .. لماذا ؟

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 02/10/2014 20:01:13
ابنتنا الفاضلة فتاة بغداد ، سمرقند الحلوة المهيبة .. اشكرك من الأعماق .. لك نظرة ثاقبة للأشياء .. انا لا اكتب عن ما لا رسالة فيه .. فليس اجمل من ان نفض الرسائل ونكتشف جمال اسرار ذلك الكون الذي ينتظرنا والذي يعدنا بالبراءة والسلام ... عيد ميلاد سعيد مفعم بالصحة والسلام

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 02/10/2014 19:55:46
الأديب جمال الكناني .. اشكر لك اثابتك وآمل لك كل تقدم وازدهار لنصرة اهلنا ضحية الأنانية وعصابات الاحتلال.. سلام للعائلة وعيد اجمل بكل المعاني ..

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 02/10/2014 19:50:45
الأستاذ القاص حمودي الكناني ... آمل لك كل ما هو جميل وان تبقى تتصيد قصصك الدالة والعميقة .. فشباكك من الرقّة تزورها الأسماك ولا تعلق بعيونها الممراحة .... عيد اجمل باستقرار العراق وامان يفيض على اهله .

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 02/10/2014 19:46:57
الأديب المكافح حميد الحريزي .. عيد سعيد لمن حج البيت ولمن حج للعناية بأهله وعائلته وجيرانه .. شكرا لمرورك ولانطباعك .. اجمل المنى
باخلاص

الاسم: سمرقند الجابري
التاريخ: 02/10/2014 09:26:16
احببت عالمك ، طريقة اختيارك للنصوص التي تريد ترجمتها ، الفكرة الي تريد ايصالها والتي تختزل فلسفة الكاتب ، وتحرص ان لا تضيع جمالية النص في الترجمة

الاسم: جمال عباس الكناني
التاريخ: 02/10/2014 07:50:51
ماأجمل صباحي وأنت ترفدنا بماهو راقٍ ومبهر وبنكهة الشعر الأنيق .ترجمتَ فأحسنتَ وأكثر المتألق الاستاذ صباح محسن لك فائق تقديري.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 01/10/2014 21:33:34
لقد امتعتنا يا صاحبي بهذا الاختيار لهذه القصائد الرائعة وهذه الرجمة الراقية ... بوركت وبوركت ودمت قلما ذا بريق !

الاسم: حميد الحريزي
التاريخ: 01/10/2014 18:53:34
تحيانتا لابداعكم دائم التواصل استاذ صباح
اختيار رائع وترجمة تحمل روح النص ...

الحريزي حميد




5000