..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مهرجان الشعر العربي الاول في السويد والدنمارك

قدس السامرائي

ضمن  فعاليات مهرجان ايام الثقافة العراقية الثالث في اسكندنافيا  وبرعاية المركز الثقافي العراقي في السويد

اقامت مؤسسة النور الثقافي في السويد والدنمارك وبالتعاون مع مؤسسة الوان الثقافية  وملتقى سما النور الاجتماعي

 

مهرجان الشعر العربي الاول في السويد والدنمارك


الاربعاء 24_09_2014 على قاعة استوديو فريماندا  

شارك في المهرجان عدد من الشعراء العراقيين والعرب من الدنمارك والمدن السويدية هلسنبوري، تريلبوري ومالمو

  


حمل المهرجان اسم  (( ثقافة سلام لا ثقافة ظلام )) ايماناً من  مؤسسة النور بأن الشعر هو الاكثر قدرة على التغيير  لتساهم  في بناء مجتمع أكثر تسامحا وقبولا للاخر معانقة كل ما هو جميل وايجابي . وخلق البئية المناسبة للتلاقي والتواصل بين الأمم والشعوب عبر نشر وإشاعة ثقافة التعاون المشترك، والحوار والتفاهم الثقافي المنشود من خلال القصيدة.

افتتح المهرجان بحضور الدكتور اسعد راشد مدير المركز الثقافي العراقي في السويد وعدد كبير من ممثلي منظمات المجتمع المدني والمؤسسات الثقافية والاجتماعية في السويد والدنمارك اضافة الى عدد كبير من المثقفين والمهتمين بالشأن الثقافي من ابناء الجالية العربية في السويد والدنمارك.

 

كان في عرافة الحفل  الاستاذ باسم صباح الباسم  والناقدة السورية نبيلة علي  حيث قدما عرضا للسيرة الذاتية لكل شاعر قبل تقديمه اضافة الى التعرض الى اهم ما كتب عنه او قيل فيه

كان لكل شاعر لونه الشعري المميز ولحروفه ايقاع ترقص على انغامه القلوب وهي تنهل من قصائد تغنت بحب الوطن والحياة رافضة كل اشكال الارهاب والعنف لتعيش الشعوب العربية بسلام وحب

  

كانت القراءة الاولى للشاعر الفلسطيني سعيد الشيخ  القادم من مدينة هلسنبوري السويدية   نقتطف مقطعا لاحد نصوصه بعنوان

سكرة الموت  

روحي التي كانت في شجرة زيتون وتخرج اليكم في ليل مسرّاتكم تهيل عليكم النجوم عناقيد ضوء ولا تروني بل ترون البلاد من تفاصيل حياتكم هذه التي أسلمتموها الى سماء رحيمة هي التي تمنحكم المطر حين الزرع عطشان في الارض وتمنحكم شمسا حانية بدفئها والخصوبة النادرة تبدأ من أول السواحل ولا تنتهي عند نهايات القمم في جبالكم هي تتمدد الى ما لا ترون لقداسة محكمة لبلاد أتقياؤها يطوفون ويحرسون التين والزيتون وكل نبت آدمي يحمل وشوما عربية عند بوابات المسجد يصير سياجا أخضر يرد الرصاص والحرائق ورذالة الحاقدين إذ يحفرون واذا حفروا مئات سنين اخرى فلن يجدوا سوى الغبار والفراغ ولا شيئا يدل عليهم ففي باطن الارض وعلى الارض الا انتم وأنتم الدليل وأنتم المنذورون

اضغط هنا لقراءة النص كاملا

للتعرف على السيرة الذاتية للشاعر اضغط هنا

 

 

تلاه الشاعر العراقي فائق الربيعي حيث خص المهرجان بقصيدة من اروع قصائده بعنوان (( تعاتبني )) لتجد القبول والتفاعل من الجمهور

 

تـُعاتبني والبوحُ والهمسُ بيننا

على ما بَدا لا يَستقيمُ لنا الأمرُ

 

أقولُ وآهاتي ونوحي وأدمعي

جواباً ولا يرقى إلى لطفِها العذرُ

 

وعذري بقايا الصوتِ يسعى كأنـَّهُ

يـُقرّبُني مدّاً ويـُبعدُها جزرُ

 

وأهرَبُ إليها والمعاني عندَها

قيودٌ وحراسٌ , إذا نفذ الصبرُ


 

اضغط هنا لقراءة النص كاملا

للتعرف على السيرة الذاتية للشاعر اضغط هنا

 

 

 

شاركت الشاعرة اللبنانية رولا اللحام القادمة من مدينة كوبنهاكن الدنماركية لتقرأ بعضا من قصائدها، اخترنا هذا المقطع من قصيدة

 النداء الأخير

اناديكم ... النداء الأخير
فاسمعوني.......
اعيدوني إليكم ...
في غربتي لا تتركوني.............
خذوني في احضانكم
أعيدوا لي طفولتي...
وبريق عيوني.....
تعبت الوحده الراطنه
والعذاب الأشقر
اخشى ظنوني
اخشى جنوني
اتسمعوني.............؟؟

 

اضغط هنا لقراءة النص كاملا

للتعرف على السيرة الذاتية للشاعرة اضغط هنا


 

   

حسن رحيم الخرساني الشاعر العراقي القادم من مدينة تيلبوري السويدية  قرأ عدد من القصائده نقتطع ابياتا من قصيدة له عنوانها  

شراعُ الحالمين

 

لملمْ شظاياكَ إنّ الأرضَ تشتعلُ

وموكبَ الموتِ فينا سيدٌ ثملُ

لملمْ شظاياكَ لاربٌ سيرحمُنا

فالحربُ حربٌ وروحُ النارِ تحتفلُ

إنّا سكرنا ولا ندري أمن دمِها

أم إننا خمرة ٌفي الراح ِتنتقلُ

يا ربة َ الحُسنِ يابغدادَ ياجدلا ً

ياشاطئَ الخوفِ،هذا القلبُ مُنشغلُ

 

اضغط هنا لقراءة النص كاملا

للتعرف على السيرة الذاتية للشاعر اضغط هنا

 

 

  

وقد قفز الشاعر باسم الانصار بشطارة على المألوف ليقدم بعضا من قصائده مغناة بصوته الشجي ليكون اكثر اثارة  حيث اطرب الجمهور بصوته الجميل وسوف ننشر نصوصه في الجزء الثاني من هذه التغطية الاعلامية:  

 

الشاعرة الهام زكي قرات قصائدها المحملة بالم الغربة والحنين للوطن والام وقد اقتطعنا هذه الابيات من قصيدتها بعنوان

 

خلجات نفسي الآثمة

  

أمطريني يا سماءُ

بنفحاتكِ الوردية

فأحلامي بسيطة ٌ

لم تعد بعد الهمِ عصية

أمطريني يا سماءُ

وهجـًا ... لأحترق

بنوازعي الفكرية

فقد رحل الجمعُ

إلى متاهاتٍ قصية

 

لقراءة النص كاملا اضغط هنا

للتعرف على السيرة الذاتية للشاعرة اضغط هنا

 

  

 

 الشاعر العراقي المقيم في الدنمارك سليمان جوني قرأ نصوصا نثرية نغترف بعض الشذرات من نص له  بعنوان  

 

كأَنَّني بلا مَلائِكَة

في الواقع أنا لا أعرفني ، كنتُ قد رَأَيْتَ صُورَةً  مرميةً على الأرِيْكَة وقلتُ : هذا أنا . ومثل مَن يَقْفِزُ مِن يومٍ إلى آخر، هكذا قَفزتُ من قبرٍ إلى آخر ومن جسدٍ إلى آخر ومن نهرٍ إلى آخر .

اضغط هنا لقراءة النص كاملا

للتعرف على السيرة الذاتية للشاعر اضغط هنا


  

 

الشاعر العراقي ثمين العطية المقيم في مدينة مالمو السويدية صدح بقصيدة (( اشكو لبغداد ))  نقتطف منها هذه الابيات  

 

مالي ومال الهوى انئى ويدنيني        هل عاد لي في الهوى ماكان يغريني

اين ارتحلت وعنه البعد غربني         القاه دوما بقيد الاسر ياتيني

يلقي الشباك على قلبي ويجذبه           قسرا اليه وفي دنياه يبقيني

حتى غدوت اسيرا والجوى قدري          ابكي المواجع والاحزان تبكيني

منذ ارتحلت وفي صدري الهموم جوى         والخافقات بها الاهات تكويني

قد خانني الصبر حتى بات يؤرقني       ذكر المنية بين الحين والحين

اشكو لبغداد همي وهي نائية         عل الذي بيننا بالوصل يحييني

 

 

اضغط هنا لقراءة النص كاملا

للتعرف على السيرة الذاتية للشاعر اضغط هنا

 

 

مسك الختام كان مع الشاعرة السورية الشابة يارا مدحت الشيخ علي لتنثر على الحضور الياسمين من خلال قصيدتها لغتنا الياسمين 

 

لغتنا الياسمينُ ..

وحينما يأتي الأمرُ واحدةٌ

تتقاتل عليها الأرواحُ

لغتنا الياسمينُ

وقصائدنا كفاحُ

لعشيقتنا

يبقى الموتُ له ما نرتاحُ

 

 

اضغط هنا لقراءة النص كاملا

للتعرف على السيرة الذاتية للشاعرة اضغط هنا

 

  


في ختام المهرجان قدم الاستاذ احمد الصائغ والدكتور اسعد راشد شهادات تقديرية للشعراء المشاركين

 

 

لمزيد من الصور اضغط هنا

 

 

 

قدس السامرائي


التعليقات

الاسم: نبيلة احمد علي
التاريخ: 29/09/2014 12:44:08
مازلت تقدمين الافضل والدهشة والفكرة الممكنة وانت في طريقك نحو الابداع والتألق سلما قلمك وفكرك النضر صديقتي الرائعة قدس




5000