.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


من شعر حاني شترينبرج

د. فاروق مواسي

من شعر حاني شترينبرج 

ترجمة: ب. فاروق مواسي 

 *********

•1-                    صمود

 

في أوقات كهذي يستبدل الناس
حبًا بحب
ولكني أنا ملتصقة بك كالعربي
الملتصق بأرضه،

أصغي إلى زقزقة عصافير البطن الخاوي
أحترس ألا أشرب ماء ملوثًا
وأنتظر حتى تمر الريح الشريرة

 

هل المنزل الجديد يمكن أن يداوي جروحًا قديمة؟
هل يمكن بعدُ-  أن نغطس مثلما غطسنا
في الحمة قبلاً؟

لكي أدخل باطن القدمين في الماء الساخن
أدعهما يتسلقان على ظاهر الجسد المتعب
 ولكي أحمي  العينين خوفًا من حرقة الكبريت.

 

*من مجموعة الشاعرة "قصائد انتقال" بالعبرية، سفريات هبوعليم- 1999، ص 48.

 

 

•2-                    قصائد حرب

  

منذ أن ابدأت الحرب
لا نصلّح
ما قد تلف
كأننا لم نعد نسكن هنا أكثر:
الأباجور الذي تمزق رباطه
البالوعة في الساحة التي كشفت عن
سيولة تحأرضية.

 

ولست قادرة على أن أفعل شيئًا
للتخلص من التعب والدُّوار
واليأس والإحباط
التي تسبب لي أن أغفو فجأة
أمام التلفزيون في غرفة الاستقبال

 

لأن غرف المنزل
التي أمّـلنا أن تحرسنا في الأيام الصعبة،
بدت لنا مهدومة
من بلدات المواجهة
وكذا من حيفا، مسقط رأسي
ومن لبنان .

 

2-

"فقط من يخف  فهو الذي يخيف"

أجاب رجل بسيط 
عن سؤال مراسل تلفزيون
فيما إذا كان يخاف من الصواريخ.
القلة التي وقفت من حوله سخروا
لأنهم حسبوه خياليًا،
وقال شيئًا سخيفا،
لكني لم أسخر .
أنا فكرت:
"نعم هكذا.
هكذا تمامًا."

 

...........
من مجموعة الشاعر العبرية "الآن جاء الوقت لقول الحقيقة". - إصدار غفانيم- 2009، ص 108.

الشاعرة: حاني مدرسة للغة العربية في المدارس العبرية، فنانة تشكيلية، تقيم في زخرون يعقوب.

  

د. فاروق مواسي


التعليقات




5000