..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


موشح أندلسيّ

احمد عبد الحسين

كلّ يوم يلتقي شاعر مع محرر ثقافيّ في مقهى، ويتحاوران.

الشاعر: محنتي معك لا تنتهي: أرسل لك الشعر وهو أكثر الأفعال براءة فيصبح لديك كتلة أسطر تملأ فراغاً، أنت لا تدرك ليالي الأرق التي أقضيها وأنا أعوي كذئب جريح لأنجز قصيدتي، أنت لا تفكر في حجم إساءتك للشعر حين تعمد إلى تأخير قصيدة يقف تأريخ كامل بانتظار أن يراها مسطورة في قرطاس. المحنة أن صحفياً صغيراً مثلك بذائقتك القاصرة ستكون له سلطة على قصيدة مسرفة في الجمال.

المحرر: محنتي معك أنت لا تنتهي، هناك وفرة في النصوص الشعرية لدينا، أغلبها يثير الأسى، مزاجكم صعب الإرضاء، هناك صفحة ثقافية لا أريدها تقليدية، اعتاد القارئ أن يرى صفحة ثقافية نموذجية، والصفحة النموذجية التي ورثناها من صحف النظام السابق محتوية ولابدّ على قصة وقصيدة وعرض كتاب، وأنا كمحرر ثقافي أحترم نفسي ومهنتي لا أريد أن تكون صفحتي هكذا، فأنا لديّ مشروع ثقافي أريد إنجازه، ثمّ هناك وظيفتي التي تحتم عليّ تحكيم ذائقتي، ذائقتي التي تراها قاصرة تمنعني  من أن أتبع تقليداً شائعاً يتمثل بالمحاصصة الشعرية ، أن أنشر شعراً عمودياً مساوياً لكمية شعر التفعيلة التي يجب أن تساوي كمية قصائد النثر خوف أن أتهم بالطائفية الشعرية!

الشاعر: وظيفتك أن تنشر ما يرد لك من شعر جيّد بغض النظر عن الشكل الشعريّ.

المحرر: وما أدراني بالجيّد من السيئ إنْ لم أحكّم ذائقتي المحدودة القاصرة؟

الشاعر: هناك أسماء لها حضور راسخ ولا يحقّ لك أن ترفض لها نصاً.

المحرر: هل يرضيك أن تكون الصفحة مكرسة للأسماء الراسخة فقط؟

الشاعر: بربك .. أيعقل أن تنام قصيدتي ستة اشهر في درجك؟

المحرر: نعم . إذا كان في الدرج قصائد تكفي لثلاث سنوات مقبلة.

الشاعر: عليك أن تنتقي ... هذا شغلك.

المحرر: أنتقي بذائقتي؟

الشاعر: لا،  فالشعر الحقيقيّ لا يختلف عليه اثنان.

المحرر: ها نحن اثنان ... واختلفنا.

الشاعر: أنت لا تفهم شيئاً.

يذهب المحرر حزيناً إلى بيته وهو يفكر بصفحة الغد التي يريدها عن علاقة المثقف بالموسيقى، صفحة ليس فيها قصيدة واحدة.

يلحقه شاعر آخر ويسلمه رزمة أوراق: هذه آخر قصائدي، أرجو أن أراها منشورة بأقرب وقت.

كلّ يوم يقسم محرر أن لا يجلس بعدُ في مقهى الشعراء.

كلّ يوم يقسم شاعر أن لا يسلم قصيدته إلى محرر.

 

احمد عبد الحسين


التعليقات

الاسم: نوري حمدان
التاريخ: 28/12/2012 18:00:44
العزيز الشاعر احمد عبد الحسين اهديك اجمل تحياتي وتقديري لك... بحق انت للصفحة الثقافية علماً.. واتفق مع من قالانه نص مسرحي يضاف اليك ايها الرائع..

الاسم: مالك مسلماوي
التاريخ: 26/08/2010 21:44:11
اعتقد ان من نقاط الضعف فينااقصد في ثقافتناهو اننا جعلناها بضاعةلا تبعد عن سوق الخضار الذي نزوره كل يوم ونرى كيف يتودد صاحب البضاعة للمتبضعين,وغالباما يحار المرء , وربما ضاعت فرصة الانتقاء وسط هذا الزحام, ولكن في سوق الثقافة يختل الميزان.. فالعرض كبير والطلب قليل. ويا لها من مهمة مرهقة تلك التي يتحدث عنها احمد عبد الحسين,اقول له:ابتسم للجميع واعمل ماتراه يخدم مشروعك ..مع محبتي

الاسم: عامر عجاج
التاريخ: 17/08/2010 19:41:21
الصراع الازلي بين النسق الكونكريتي الفج والخروج عليه لاتنتظر ابدا الانتصار على النموذج الاول.

الاسم: علوان حسين
التاريخ: 22/03/2010 07:07:31
أقول للشاعر أحمد عبد الحسين لا إعتراض على مسألة الإنتقاء وفق الذائقة الأدبية والفنية للمحرر , هذا من حقه لكن لي بعض الملاحظات أرجو أن يسع صدرك لها .. أولها ومن متابعتي لما تنشره تفضيلك لأسماء معينة وحجب أسماء أخرى . ثانيا أن النصوص المنشورة تجد بينها تفاوتا كبيرا من حيث جودة وأهمية النص . السؤال الأخير والمهم بالنسبة لي كونه يعنيني شخصيا وأود منك إجابة صريحة لماذا أسمي ونصوصي على القائمة السوداء .. إذا كان المبرر جمالي ويتعلق بالذائقة الشعرية فأنا أعطيك كل الحق وإذا كانت ثمة مبررات أخرى أتمنى منك شخصيا أن تدلني عليها .. تقبل مني كل الشكر والتقدير .

الاسم: معمر الاسدي
التاريخ: 01/09/2009 11:00:05
تقديري لك...الصفحة الثقافية هي صفحة العلاقات الادبية الشخصية

الاسم: صلاح منسي
التاريخ: 24/06/2009 08:11:01
انه نص مسرحي يضاف اليك ايها الرائع ....

الاسم: مهدي الحسناوي
التاريخ: 26/06/2008 08:34:28
العزيز الشاعر احمد عبد الحسين حينما اقرا نصك استذكر المنفى وصحفه نداء الرافدين الموقف الموقف الثقافي تشرين وغيرها, انقللك تحيات الشاعرة العمانية فاطمة الشيدي وانشد للعراق ياحمد العراق تغربنا من اجله وشكرا مهدي الحسناوي

الاسم: خالد القطان
التاريخ: 30/05/2008 05:53:58
الله يكون بعونك يا ابو ود وبعون ابو ياسر زعيم النصار .. فمقهى الشعراء متخمة باصوات شعرية ( منها الغث ومنها السمين ) وكلها تريد قصائدها منشورة .. عليكما بالصبر والتحمل ..

الاسم: علي محمود خضير
التاريخ: 29/05/2008 18:18:39
كل مرة اقف في حضرتك مصغياً لبوحك الهادىْء، لضميرك المثقل، وانت تناقش هموم ثقافتنا بأمراضها المستديمة، لكنها امراض لا بد ان تنتهي هذا ما اتفقنا عليه في البصرة مؤخراًًًًًًًًً، تذكر؟؟
كن بخير ابو ود
كن بخير




5000