هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قطر والعروبة براء!!!؟؟

حسين محمد العراقي

قطر سجلت الصفحة السوداء في تأريخها  برؤيتها الهابطة  لأنهم  جعلوا الشعوب العربية وأوطانها  الذي يعرفها يتألم عليها  ويبكيها دماً وبالخصوص شعب العراق  الأبي  الرافض للعبودية والذي تخرج من  أشرف وأرقى مدرسة وطنية  على مر التأريخ والعصورعلماً أن بغداد من تأريخ 9 نيسان  2003 ولحد يومنا هذا أصبحت حرمتها عصية على  جُهال التأريخ  الذين يريدون يعيثوا بها أفساداً  وخراب وسر وجود العراق على الأرض هي أطيافه وأعراقه المتحابة من شماله إلى جنوبه  ومن شرقه إلى غربه ودليلي الأكثر من دامغ وشاهدي الأكثر من عيان  هذا رمضان المبارك يصومه الشيعي والسني في يوم واحد  وهو غداً لأنهم متوحدين ضد كل من خرج عن القانون   وباعوا أنفسهم إلى ملذاة الحياة الدنيوية رخساً لحكومة قطر؛؛؛

في وقتنا الحالي  ساسة الدوحة جعلوا جُل تفكيرهم وعقولهم يصب بتجاه الأعتداء وأيذاء وطن العراق  بلوبيها الأصفر (التفرقة والتأجيج على العراق  الذي يواجه الخطر المحدق)من خلال  سياستهم الهوجاء  الذي جعلت مرضعة الشعوب بغداد تتوشح بالسواد على كُثر الإنسان الذي أصبح ضحية الأرهاب  يصاحبه إعلامهم  المغرض المزيف والمعروف وهو المشهد الأبرز اليوم علماً مهما طال الليل لا بد من أن  ينجلي  ويبزغ  شمس النهار ؛؛؛

أن أشباه الرجال  وأقصد سياسي قطر المتدخلين  بوضع العراق المتداخل  أنهم أدخلوا الحما  والتشضي الطائفي  إلى نسيج مجتمع العراق من خلال تصرفهم الصبياني سياستاً والإعلامي تطفلاً  وأن على الجزيرة أن تكون عنواناً إعلامياً هويته الحياد والموضوعية  والصدق  في نقل الخبر والمعلومة وتحليل الحدث من زواياه المختلفة ونسا  فيصل القاسم ومن والاه  أن الدنيا صغيرة والقدر كبيراليوم ؛؛؛

  حكومة قطر اليوم  بنت عرشها على مظالم الشعوب  ومنهم شعب العراق وعن طريق الجزيرة التي أشترت ذمم كثيرة من ضعاف النفوس بأموال السحت الحرام والآن أصبح رصيدهم من الظلم لا يعد ولا يحصى وأولهم شيطان قطر القرضاوي بفتاويه الظالمة بحق العراقيين والإعلامي فيصل القاسم بأيدائه الذي جعل اللغة العربية التي تحمل في طياتها أسلوب مأجج طائفياً يفقد حرمته وأصالته  ويصبح إلى مستوى الحضيض فيصل القاسم عندما وُلدت

في  سوريا أمك وأبيك الذين أنجبوك وخلفوك وجائوا بكم للحياة الدنيوية وترعرعت بمحافظة السويداء قرية الثعلة  محدش علمك طريقة التعامل لأنصاف الشعوب  المظلومة  ولم يقولوا لكم هذا التصرف مرفوض وحرام بحق الشعوب ومنها شعبي أعلاه وكذلك الأعلامية  التي تنازلت عن عراقيتها وأنكرتها  وأصبحت قطرية  أو أمريكية  أودنماركية وأسمها  ليلى الشيخلي منهُ ؛؛؛

قطر لا ترعوي  بحقدها المترسب وبخطابها التحريضي الحاقد وبرؤيتها الظلامية والنزعة الأنتقامية على العراق  لأنهم من شذاذ الآفاق ودخلت في متاهات التأريخ لأنهم نسوا قضية العرب (الكبرى) وهي فلسطين المحتلة لأكثر من ستة عقود وهم يرزخون تحت نير الأحتلال  وقطر وبما تسمى بعروبتها  ووطنيتها يشاهدون ويصورون  مأساتهم نهاراً جهاراً ويبثونها للعالم بأسره حتى القرى المنهوبة والمهجرة من أهلها كذلك يرون ويعلمون لم يدوم ظلم ولا أحتلال والزمن كفيل بتغيير الواقع المرير الذي عانتهُ الشعوب العربية وبالخصوص شعب العراق  من قطر وأعلامها  أذا توافرت الأرادة العربية الصلبة لكن للأسف ويألمني بمرارة العلقم  أن ساسة وحكومة قطر جعلت حرب العرب على العرب  والآن كل شعوب الأرض  باتت  نظرتها ضيقة بتجاه قطر لأن سياستها التي أتبعتها كانت خاطئة وظالمة ولا تصب لصالح الشعوب العربية ودليلي ها هي  الآن سوريا  والعراق  مصر واليمن وكذلك ليبيا وحتى تونس بوضعها  الصعب التي تمر به وهذه أقوى سياسة أستخدمتها قطر عبر التأريخ  ضد العرب شهدها القاصي والداني  وسياسة نهجها تفتيت الأوطان والشعوب  لكي يفلح بني صهيون  فتباً لكم وسحقى ؛؛؛

أن شيطان قطر القرضاوي ومن ثم فلذة كبده  (بليس؟) الأعلامي فيصل القاسم صاحب برنامج الأتجاه المعاكس  قناة الجزيرة  عاملوا شعب العراق  وجداره الصلب الذي لا يُقهر فهم أتعبوه بفتاويهم  الشيطانية وإعلامهم المزيف  وعبوديته الحديثة  أن  قطر بذراعها الإعلامي وبذراعها السلطوي  وحتى بذراعها المدعوم بالقوة المادية ولا في يوم من الأيام حركهم ضميرهم وهزتهم مشاعرهم  لوحدة العراق  وأني أستبعد كل البُعد على نفسي من ذلك  هم من يحملون الذمة والضمير لأنهم لا يردون البلدان العربية أن تتوحد وهذا التوأم والكتاب المستنسخ لشعار اليهود ؛؛؛

                     ((ونأتي من ناحية النقيض والمفارقة التي سلكته الدوحة ))

 القطري مصور الجزيرة علي حسن الجابر أول صحفي قُتل  عام 2011 منذ بدء الانتفاضة الليبية في 17 فبراير 2011 أغتيل في كمين تعرض له فريق قناة الجزيرة في منطقة الهواري جنوب غرب مدينة بني غازي ليبيا  أثناء تغطيته للأنتفاضة الليبية على حكم فرعون ليبيا معمر القذافي الذي ولى غير مأسوف عليه  التي بدأت شرارتها من بني غازي؛؛؛

 أن المصور أعلاه عندما أغتالته أيادي كتائب وزمرة معمر القذافي  وأردته قتيلاُ حزنت الجزيرة  وقطر وحتى أميرها الشيخ حمد ووريثه تميم  وخيم عليها الألم والوجع  ويكاد أن  يبكى  وحتى أن بكى  الأعلاميعلي الظفيري  هو مذيع سعودي في قناة الجزيرة من مواليد 19 أكتوبر 1975  الذي ذاع الخبر على قناة الجزيرة  وقامت الدنيا ولم تقعد وهو فرد واحد ونحنُ كعراقيين حملنا  الأه والآهات وذبُحنا من الوريد إلى الوريد عشرات بل مئات بل ألوف بل مليون وأكثر  ومنهم دم فلذة كبدي  عمر حسين محمد  ودم أخوتي الثلاثة   ومنهم عباس محمد مطلك المختطف والحقيقة أنهُ أغُتيل والمنشورين بصحيفة العراق اليوم الورقية بعددها 828  صفحة 3  بعنوان السواد الأعظم عندما كان أسمي حسين العقابي يا شيخ تميم  ياشيخ حمد  لا أنت ولا الجزيرة  لم تحركوا ساكناً  علماً ومن خلال هذا التصرق أنكم نسيتم وتناسيتم  قول الحق (بسم الله الرحمن الرحيم يوم يفر المرء من أخيه وأمه وأبيه  وصاحبته وبنيه يوم أذن كل شيءً يغنيه ) والذي ينسى هذا القول فمصيره جهنم  والسؤال المطروح  أين شرفكم العروبي  علماً  يا شيخ تميم أنكم أديتم اليمين وأقسمتم حين أستلمتم زمام الأمور في أمارة  قطر بتجاه شعبكم والشعوب العربيىة  الأخرى رحمتاً فأين اليمين وأين القسم وبالتالي باتت الرحمة أنتقام تفرقة تأجيج وأخيراً وليس آخراً  خسرتم الدنيا والآخرة وهذا ظلم ما بعده ظلم  شركات المحامات العالمية لم تقره لأن هذه المفارقة هي أبشع من وصف نيرون دموية  علماً وللأطلاع  ولتعلم شعوب الأرض لحد الآن وإلى يومنا هذا رغم  الدم العراقي الذي ينزف والجروح التي تمر بالعراق وشعبه الأبي يُقتل علناً وحكومة قطر وإعلامها الهابط  يصبون الزيت على النار ولم تكتفي وأستحمد الله الذي جعلني باقي بالحياة ليكتب يراعي  ويُذكر الأمم والشعوب الحالية والأجيال القادمة بما قامت به قطر من سياسة وإعلام ضد الشعوب العربية  ومنها شعب العراق؛؛؛

وبالتالي  يا أصحاب مواقع الجزيرة  وحتى الصحف الورقية  في الدوحة طلعوا أسمي  وأنشروا مقالي وصورتي لا  تكونون طائفيين ليسلط الضوء ويغوص بغمارها شعب قطر  وكفونا  يا حكومة قطر من شركم لأنكم دمرتم شعوب الأرض وتريدون كذلك تدميرنا  الله أكبر على  كل ظالم ومتناسي رأس الحكمة علماً أرسلت هذا المقال إلى كل الصحف القطرية الراية العرب الوطن الشرق   من  هذا التأريخ    الجمعة  المصادف  27  حزيران  وفي تمام الساعة أل 1000 بتوقيت بغداد  ولحد الآن لم ينشر لي حرف واحد للعلم  وللأطلاع سوف أنشره بأكثر من صحيفة وموقع  عزيزي القارى الكريم سيداتي وسادتي هؤلاء  أصحاب الديمقراطية الحديثة وحاملي  مبدء  وشعار الرأي والرأي الآخر  قطر وقناة الجزيرة  وصحافتها  .......

 

  حسين محمد العراقي  ... عضو نقابة الصحافيين العراقيين  ...   العراق... بغداد  

 

 

                                     

 

 

 

 



 

 

حسين محمد العراقي


التعليقات




5000