..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تقرير مفصل ومصور عن تظاهرة الجالية العراقية في ملبورن الاسترالية

مصطفى الكاظمي

تقرير مفصل ومصور عن تظاهرة الجالية العراقية في ملبورن الاسترالية

 ملبورن 21-06-2014

 يوم تأريخي جديد دونته دقات الساعة الواحدة ظهر السبت 21- 06-2014 إذ إحتشدت جماهير الجالية العراقية في فيكتوريا أمام بوابة البرلمان الاسترالي في العاصمة ملبورن. أطفال وشباب، رجال ونساء، كبار وكهول وحتى المقعدين والمعاقين.. جموع زحفت من أنحاء ولاية فيكتوريا الكبيرة، تجسموا عناء السفر من كوبروم وكيابرم وشبرتون، ومن داندنونك وآلبوري مروراً بمركز وضواحي ملبورن والى حيث ما وجد عراقي هنا او هناك في الولاية.

 إرتصفت الجماهير الغاضبة على داعش وعلى الارهاب فوق مدرجات البوابة الرئيسية للبرلمان تعلو رؤوسهم لافتات اللعن للظلاميين الداعشيين، وفي اكفهم أعلام العراق واستراليا وشعارات باللغتين العربية والانكليزية كلها تصرخ بهتاف: (كلا للداعش وللارهاب) و (عاش العراق).

 بيان مسيرة الجالية العراقية في ملبورن ضد داعش الارهابية في العراق ، قرأه كامل مصطفى الكاظمي، وهذا نص البيان:

 بقلوب يعتصرها الألم، يعلن أبناء الجالية العراقية في ولاية فيكتوريا الاسترالية عن تضامنهم التام مع الشعب العراقي ومع قواته المسلحة التي تدافع بشرف وكرامة وبسالة عن ربوع الوطن ومقدسات أبنائه وعن كل حرماته ضد عصابات داعش الإرهابية المدعومة من دول خبيثة تتطلع الى تمزيق الصف العراقي والى خراب العراق أرضاً وشعباً.

 وفي الوقت الذي نعلن فيه تأييدنا لشعبنا، نرفع رفضنا لكل أعمال الشر والعنف والارهاب في العراق وفي العالم. وندعو الى أن يتحمل المجتمع الدولي مسؤوليته الانسانية في مساندة الشعب العراقي بكل ما يحتاجه ونطالب كل قوى الخير والسلام والمنظمات الحرة في العالم ان يقفوا وقفة جادة وفاعلة مع ابناء العراق للتخلص من هذا العدوان الارهابي البربري الغاشم ومطاردة جحوش داعش حتى إستئصالهم واجتثاثهم من المعمورة.

 لا سلام على وجه الارض، ولا راحة بال للمجتمع الدولي مع وجود هذه الآفة السرطانية التي تهدد الأمن والسلام في العالم، فلابد من تجفيف منبعها التكفيري ومصادر دعمها باشكالها المعروفة. ولا أمن للعراق ولا للمنطقة مع وجود هذه العصابات المتخلفة التكفيرية وهذه المجاميع الارهابية القادمة للعراق من وراء الحدود تنعق معهم بقايا حزب البعث المقبور وبدعم واضح من دول إقليمية تهدف الى الإطاحة بالمشروع الديمقراطي العراقي، والى بث الفرقة والتناحر بين أبناء الشعب العراقي الواحد. انهم لا يكيدون بالعراق فحسب انما يطمعون بتحطيم الانسانية من خلال تكفيرهم كل البشر ومن خلال بثهم الارهاب واستخدام وسائل الفتك والإبادة.

 نحن أبناء الجالية العراقية في استراليا نعلن وقوفنا بقوة مع نداء المرجعيات الدينية الذي علا لمساندة ودعم قواتنا الأمنية التي تدافع عن سيادة العراق وعن مقدساته. وندعو قادة وساسة العراق الى الارتقاء بموقف موحد يعكس مستوى مسؤوليتهم التاريخية تجاه هذا السطو الإرهابي المجرم، ندعوهم لإعادة هيبة العراق وسيادة العراق وحرمة أراضيه من شماله الى جنوبه.

 كما نوجه دعوتنا الى أهالينا في العراق ان يحذروا من كيد الكائدين ومن حبائل الفتنة والفرقة وان يفوتوا فرصة الحاقدين على العراق والمتربصين به من خلال التوكل على الله تعالى والتمسك بالوحدة الوطنية.

 عاش العراق موحدا ينشد السلام.. وعاش ابناؤه وهم يسحقون الإرهاب

 التوقيع: ضمير ابناء الجالية في ملبورن/ ولاية فيكتوريا/ استراليا

21-06-2014

 اما فقرات التظاهر والتجمع توزعت بعد العرافة المتميزة للاستاذ حازم التميمي الى:

 الكلمات باللغة الانكليزية:

•1-  تقديم الاستاذ حازم التميمي

•2- الشاب الفاضل سيف الفتلاوي

•3- الشابة المحترمة زهراء الحمزة

•4- سماحة السيد ابو القاسم الرضوي

•5- الشابة المحترمة ريام الخفاجي

•6-  الاستاذ معين البريهي

•7- الاخ حيدر الحكيم

•8- الاستاذة ام علي

 اما الكلمات العربية مع بيان القوى الوطنية فهي:

•1- كامل مصطفى الكاظمي: تلا بيان التنديد الذي أبرقه تجمع القوى الوطنية العربية في ولاية فيكتوريا وهم يعلنون موقفهم الموحد مع العراق وشعبه في مواجهة داعش المجرمة. أتبعه قراءة بيان التجمع والتظاهرة العراقية اعلاه.

•2- جبار الناصري: كلمة لجنة التنظيم الراعية والمشرفة على التظاهرة.

 وتخللت الكلمات أرجوزات حماسية واشعار وهتافات باللغتين العربية والانكليزية إطلقتها حناجر كل من:

•1- الشاعر جبار الأريحي

•2-رائد الأهزوجة في ملبورن مجيد الغزي

•3-الدكتور محمد صادق الربيعي

•4- ابو مصطفى النجفي

•5-  ماجد الشجيري

•6- محمد الحمداني

•7- الدكتورة ام احمد الربيعي.

•8- أبو سيف القزاز

•9- ستار الاسدي

 الختام كان للنشيد الوطني العراقي بصوت الجميع ثم الدعاء لسلامة وحفظ العراق وشعبه الكريم واللعنة والويل والثبور لداعش وللارهابيين اذ ستكون الموصل بإذن الله تعالى مقبرة للدواعش المارقين.

 ملبورن-22-06-2014

مصطفى الكاظمي


التعليقات

الاسم: نجاح البديري
التاريخ: 30/06/2014 06:15:03
نعم...كان تجمعا وطنيا لكنه لم يخلو من وجود بعض من المشاركين الذين لم يحترمو الهدف الاساسي لهذا التجمع الا وهو ان العراق واحد بأرضه وشعبه وقيمه ويرفض كل مامن شأنه تمزيقه وانماء روح الحقد بين مكوناته التي اخجل لحد الان من النطق بأي منها.... بوركت كل الجهود التي يكون العراق وفقط العراق هدفها




5000