هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فيصل القاسم مأرشف إعلامياً !!!؟؟

حسين محمد العراقي

الأتجاه المعاكس 17 حزيران 2014  

ناجح الميزان   والإعلامي  المحترم  أبو فراس الحمداني  

فيصل القاسم لم يركع لله مرة واحدة وينصف شعب العراق المنكوب والمبتلى من قبل الأرهاب الأعمى وأنما يركع للشيطان مرات وللظلم  والتأجيج آلاف المرات  لأنهُ يغازل الخطاب الطائفي  المتطرف لكي يفلح بذبح العراقيين لكونه لا يملك مشروع ولا قضية ولا حتى مبدء  والمبدأء أيمان الإنسان بقضية معينة وأنما يملك هدف واحد أذى ودمار شعب العراق إعلامياً  والشيء بالشيء يذكر علماً أن فيصل القاسم باتت قبلته  الواحدة أيذاء شعب العراق  يتلذذ ويطيب لهُ عندما يُذبح العراقيين وأذا الموؤدة سُألت بأي ذنباُ قُتلت وأي عراقي أغتيل ونزف دمه على أرض العراق ومنهم دم أخوتي الثلاثة  ومنهم أخي عباس محمد ودم فلذة كبدي عمر حسين محمد المنشور بصحيفة العراق اليوم بعددها 828 عندما كان اسمي حسين العقابي برقبت الجزيرة  وشيطان قطر القرضاوي وبرقبت  فيصل  القاسم لأنهُ وضيع ومن سقط المتاع  الذي لا يفكر إلا بدنياه أما آخرته فنساها وتناساها قطعاً لأن التطفل والغلامية سكنة عقله ومن خلال هذا المقال أقول لهُ  قطر وأميرها الشيخ تميم لا يدوم أليك يا فيصل  القاسم ويا قرضاوي  وهل تعلمون أن  قانون الحياة الدنيوية  الملموس والواقع اليوم هنا وغداً هناك  فأين المفر علماً أنكم لا تفهمون هذا بل تفهمون عيشني اليوم وعذبني غداً  وهذا الشعار مرفوض من قبل شريعة الغاب  ولم يقره نيرون للعلم وعلينا لا نتجاهل التأريخ وننكر الواقع ؛؛

فيصل القاسم المأرشف إعلامياً ولا يتكلم إلا الباطل ويفهمهُ حق وصانع أستراتيجية الإعلام المقزم والأصفر وصاحب نظرية ماكنة تحريض الأرهاب عن طريق برنامجه وبما يسمى الأتجاه المعاكس لكي يصل إلى أقصى الدموية ضد الشعوب العربية وبالأخص شعب العراق ومن هنا أقول له هيهات للإعلام الأصفر أن يبقى ما بقيت الشعوب  ومنها شعب العراق الحر وأصبح  برنامجكم همزة الوصل للإيلام ومعبر للمواجع على الشعوب العربية الحية ومنها ناس العراق وهذا نداء عاجل إلى الأمم المتحدة والمجتمع الدولي وجامعة الدول العربية وهذه صرخة عراقي يحب وطنه وشعبه يطلب فيها  الكف والخلاص  ومحاسبة  إعلام الجزيرة وبالخصوص برنامج الأتجاه المعاكس ومعده فيصل القاسم الذي أبتعد كل البُعد عن المهنية الإعلامية بخصوص شعب العراق وصانع أستراتيجية تحجيم  وضياع حقوق الإنسان العراقي  عزيزي القارىء الكريم أقرأء مني ما أكتب صادقاً   وكتبت مالم يكتبهُ أحد وهذا واجب يمليه عليّ ضميري وديني وإنسانيتي يا فيصل القاسم لا تنسى  الشبكة العنكبوتية  (الكوكل ) وأنا أقف لها عاجزاً لأنها تكشف المستور ولا تستحي من الحق ولا تأخذها بالحق لومة لائم حتى  لو بعد حين؛؛؛

وآخيراً وليس آخراً  وبنهاية البرنامج  أعلاه وحين سأل ناجح الميزان الأعلامي فيصل القاسم لماذا تأتي بهؤلاء إلى الجزيرة فأجاب القاسم من أين أجيبلك هؤلاء هم أزلام المالكي  وكانت الحقيقة مغايرة  علماً أن الإعلامي أبو فراس الحمداني يحمل مهنية إعلامية  عالية  ومحترمة  (المصلحة العامة؟؟)  التي تصب لصالح الوطن والشعب قبل أن تصب لصالح الحاكم وأنا أقدم لهُ كامل الأحترام والتقدير علماً شاهده شعب العراق برمته لدفاعه المستميت للعراقيين  الألف وسبعمائة الذين أنتهوا وزهقت أرواحهم عن طريق ماكنة أرهاب داعش غدراً وتحريضاً من قبل فتاوي  القرضاوي  في قطر وكان دليله دامغ لأنهُ منشور بصحيفة الحياة اللندنية  التي أتى بها  إلى الجزيرة  وهو يحملها بيده وقد شهرها أمام الملء وشاهده القاصي والداني في البرنامج أعلاه..... 


حسين محمد العراقي


التعليقات




5000