..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مصداقية النخبة المثقفة

محمود الدبعي

هستيريا الإنتخابات العربية تنقلت من مشي السلحفاء الى سرعة الذئب في يوم ، غابت الصناديق عن الحشود و ناحت البوم على أطلال مقرات الإقتراع. لكن الإعلام المشترى يعتبرها انتخابات تاريخية . و تحول الصوت الواحد الى 25 ضعف. و فاز المرشح و تقبل النتيجة بتواضع.و طبل الإعلام لديمقراطية السلطة و لشفافية الإنتخابات .

و رغم الحقيقة نرى النخبة العربية المثقفة، الليبرالية خصوصاً، مستعدة دائماً للتضحية بالجدارة والحقيقة لأجل السلطة والتقدم الشخصي، والحصول على هبات صناديق الدعم المالي، والجوائز، وألقاب الأستاذية، وكتابة الأعمدة، وعقود تأليف الكتب، والظهور بالتلفزيون، وأجور المحاضرات السخية، والمكانة الاجتماعية. «هم يعرفون ما ينبغي عليهم قوله، ويعرفون الأيديولوجية التي عليهم خدمتها، ويعرفون ما الأكاذيب التي ينبغي أن تقال. لقد كانوا في هذه اللعبة منذ زمن طويل، وهم مستعدون، إذا تطلبت مهنتهم ذلك أن يبيعوا اوطانهم و شعوبهم و الحقيقة مرة تلوى الأخرى بسرور»..

الصحف و القنوات الفضائية التي تعتاش على اموال الإنتهازيين تعتبرالنخبة المثقفة مرجعا للخبر و الحدث و تعود اليهم مرارا و تكرارا. يكذبون و يتطاولون على اصحاب الحق و يجدون على الكذب اعوانا. تشترك القنوات الخاصة و الرسمية في قلب الحقائق و التدليس على الشعوب و على الرأي العام. التعتيم الإعلامي على المعارضة في بعض الأقطار جلي و لا يحتاج الى ذكاء حصيف.

و الذي يحيرني موقف هذه الصحف و معها النخبة المثقفة من الإنتخابات الرئاسية في بلد يتعرض لحرب اهلية ، فهي بنظرهم مهزلة و غير شرعية و ت

خالف الأعراف الدولية

هذه انتخابات مهزلة و خويتها في بلد عربي آخر تاريخية ... و الشاهد النخبة المثقفة ذاتها

 

محمود الدبعي


التعليقات




5000