..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


!!.. قصيدةُ القصيدة

رائد عمر العيدروسي

كلِمٌ محرومٌ منْ مرادف

لا آثارَ سبَقتهُ في متاحفْ

موقفٌ محسودٌ , لا تعتنقهُ مواقفْ

!. عواطفٌ تغدو عواصف

ككُرةٍ تجري مُتدحرجهْ

اشعارٌ تقِفُ مكتوفةَ الأيدي , ومُتفرّجه

 

                                                                                   O

لا بحارَ مُتَموّجه

! لا بُحورَ مُتَبَرّجه

لا قوافٍ مُتأججه

لا قوافيَ مُتهيّجه

تستوعبُ هذه القصيدة

: قصيدةٌ صِراطُها المستقيمُ

!!. في خطوطٍ مُتَعرّجة

 

                                                                             O

قصيدةٌ لا تَتّسعُها صَفَحاتُ جريدة

!!. قصيدةٌ تختَزِلُها جُملةٌ مفيدة

 

                                                                               O

قصيدةٌ عنوانُ ايديولوجيتها : عقيده

!!. وايّما عقيده

قصيدةٌ تبتدِئُ خُطاها

تنتهي حُدودها

عندَ خُدودها

معَ كُلَّ حسناءٍ رشيقة

قصيدةٌ تُبَرّرُ طُروحاتِها

بمئةِ طريقةٍ وطريقهْ

 

                                                                                     O

وهذه القصيده

قد تُطارِدُها الميليشيات

تخطفُ منها الحسناوات

!!!. ثُمّ تُحيلُها شهيده

رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000