..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


يكفيني انك نصفي الآجمل....!

1

كم تحبني....؟

قلت دعيني اعد اصابعي،

احبك بلا عدد

وبلا هوادة

احبك من قمة رأسك

حتى اغمص قدميك

فانت فوق عظامي دم

ولحم وجلد ارتديك

لم يبق مني

سوى القلب العليل

تركته ليحتويك .

2

حين اجرح انا ،

انت التي تنزفين

وحين انام انا

انت التي تحلمين

انا انت ، وانت انا

فهل تدركين...؟

3

اليوم

قرات نفسي خبر في جريدة

وقيل اني

اسم لكتاب

قررت ان امحو نفسي

من قوائم المصادر

فعلقت افعالي اوراقا

طبعت عليها مشاعري

بحروف من هواء

ولاح كفك من بعيد يحجب

زرقة السماء

و ضوء الشمس

يشطب النهار ويرسم المساء

لكي تمر النجوم الخجلة

من تحت عقب الباب

وتلتقي في اروقة معبدك

الفاره...!

بدأت اناشد السنين

و اشم رائحة صمت لعين

بعد عتاب شديد النقاء...!

4

صوت صرير اللامبالاة

يقض مضجعي

ويطرد الوسن

من عيون الاسباب

ويغضب العيد

و تنسل الالوان و الاراجيح

هاربة حزينة

تبحث عن ظل

يقيها من صرير الهمس

ومن حوافر خيول

الشك المهرولة

نحو بحار العشق لتتطهر من

براثن الغيظ

وتتعطر لتعانق اجساد

في رحاب الله

حينها يخرج اليأس

والحزن والنفاق والكذب والرياء

برؤوس مطأطأة

وايدي مكبلة

نحو الجحيم

وانت ، ايها الفردوس،

تتفرجين

بشوق ولهفة ويقين

حينها اكون عبدا لك

فهل تقبلين

انا انت ، وانت انا

فهل تدركين...!؟

 

عبد الرزاق عوده الغالبي


التعليقات

الاسم: عبد الرزاق عوده الغالبي
التاريخ: 30/05/2014 17:34:34
اميرتنا الرائعة المحترمة
اسفي لا يوصف لقد تأخرت كثيرا ارجو السماح
سرني كثيرا مرورك العطر وهو انعكاس طيب لاحساسك المرهف وروحك الطيبة وثقافتك العاليةومتابعتك الواعية وهذا يزيدني اندفاعا وامل ان اكتب الاجمل والاحسن لارضي اذواقكم الراقية...امنياتي لك السعادة والخير والهناء
مع جل احترامي
عبد الرزاق عوده الغالبي

الاسم: اميرة بابل
التاريخ: 27/05/2014 09:55:01
صوت صرير اللامبالاة

يقض مضجعي


اخذني الحيرة وبعثرني رياح الاختيار فعلى اي معزوفة اقف لالقي بكلماتي المتواضعة والحروف تطاطا راسها خجلا..احساس جميل رقيقبين ادام وحواء..وهل هنالك اجمل من انت انا..وانا انت..روح واحدة في جسدين..
اما اللامبالاة هي السكين الذي يقض مضجع ادام وحواء بلا رحمة ..
راقت لي متابعة حرف ابداعك اخي
دمت مميزاعلى الدوام
اميرة بابل




5000