.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أنا وليلى

واثق الغضنفري

ليلى أكثر اسم تردد على ألسنتنا مذ كنا صغارا حتى كبرنا . مرّ علينا في القراءة الخلدونية (ليلى نامت وسعاد قامت ) وأول درس في الانكليزية بدأ بـ (هلو ليلــى .. هلو سلمى ) ودواليك . وكبرنا وكبرت ليلى وقرأنا عنها في الشعر العربي وعانينا مع قيس الملوح في حبه لليلى وتحوله إلى متشرد يجوب الصحارى و (العوجات) بحثا عنها ثم جاءتنا ليلى الأخيلية ودوما ليلــى حتى في قصص أمهاتنا كانت (ليلى والذيب ) . وأصبحنا شبابا ولا مس الحب شغاف قلوبنا فعانينا مع وديع الصافي من طول الليل وأحببنا أغنية (الليل يا ليلى يعاتبني ) ..

ودخلنا عصر الانترنيت والبث الفضائي وفجأة يظهر قيس يصيح ليلى وهي عنه انصرفت وبــــ (TV) الشباب قد انشغلت !! وظهر فناننا حسين الشكرجي عصبيا يقول(ليلى جننتيني وإلى بعشيقة وديتتيني ) ربما لشراء طرشي بعشيقة الشهير ؟؟ المهم جاءتنا الخاتمة على يد فناننا المحبوب كاظم الساهر وأغنية (أنا وليلى ) وتوجّت ليلى ملكة العشق والغرام وأصبح اسم ليلى أحلى عاشقة والكل يحبه ... إلا أنا ؟!

والسبب ليلى بنت جاري عمرها ثمانية سنوات ما انفكت يوما تؤذي ابنتي "طيبة " ذات الربيعين حين تقف أمام باب المنزل تسرق لعبتها أو تأكل لفتها أو تشعف شعرها .. وكل يوم اشكوها لوالدها فيحطمني بجوابه الروتيني الممل " أطفال لا نتدخل بينهم دعم يلعبون " إلى أن منعت ابنتي من الوقوف أمام الباب خوفا من ليلى الهمجية .

لقد نسي جاري العزيز أن حق الجار على الجار وان التربية الصحيحة تمنع الأطفال الكبار من ضرب الصغار . هكذا تعلمت أو تعلمنا وكم أتمنى أن يعلم الآباء أولادهم حسن التصرف والتعامل بمحبة مع الآخرين ولن اطيل الحديث لقد أصيبت ابنتي بـ ( عقدة ليلى ) ولو كان فرويد حيا لأضافها إلى عقده الأخرى . المهم لقد كتب علينا في البيت إلا نسمع باسم ليلى ولا نسمح بتداوله خوفا على مشاعر الآنسة طيبة ابنتي لأننا  نربيها كالأفلام ومش عاوز اجرح إحساسها ولذلك قررت أن اكتب معاناتي مع ليلى أضاهي بها ليلى الصافي والشكرجي والساهر وأقول :

ماتت بحراب كفيك التماساتي              واستسلمت لرياح الغدر طيباتي

عامان ماكتبت حرفا على ورقي                وما استجاب ابو ليلى لآهاتي

واثق الغضنفري


التعليقات

الاسم: عامر
التاريخ: 17/05/2008 20:13:50
أخي واثق كتبت موضوع في ليلى
بعنوان
وكل يدعي وصل بليلى
وليلى لاتقر لهم بذاكا
أتمنى أن تجد ظالتك فيه
دمت طيبآ

http://www.alnoor.se/article.asp?id=23454




5000