..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مغامرة التصويت

مناضل التميمي

لاشكَّ أنّ حرصَك على المشاركةِ في الأنتخابات القادمة، وانتخاب من يمثلك هو وجه الأصلاح والتغيير وهذا مايدعوا له المنطق والعقل،فلقد سخرت بعقولنا الكثير ممن كانوا يمثلونا بذريعة التغيير الممل والمفبرك،وعانينا ماكنا نعاني ولازلنا،إذ أن أغلب الذين منحناهم أصواتنا لايستحقوها لأن وعودهم أنحصرت على مقربيهم وأحزابهم التي فتقت بنا فتقاً مبرحاً وجعلتنا تحت رحمتهم التي لاتسر العدو والصديق بل لاتعجب القاصي والداني،ولاتليق بنا كعراقيين أصحاب حضارات متعاقبة مثلما يؤشر علينا في ظروفٍ حرجة لم تضاهيها ظروف خراب هولاكو لبغداد،أو مثلما تلومنا اللأئمة الجاهزة لهذا التشبيه،لقد خدعتنا الشعارات ولازال مفعولها بنفس الوتيرة المضحكة والهزيلة ولاندري لماذا لم نتعظ منها أو لماذا لم ننتبه لسوابقها الخطيرة على مستقبلنا العراقي الذي سوف لن يرحمنا ولن يرحم أجيالنا التي سوف تدفع ضرائب هذا الأستغفال بدلاً عنا نزولاً لأسكاتنا وصمتنا عن مايعبث بمهابل الأرض من فساد بلغ فيها أعلى معدلاته على سكان الكرة الأرضية!!!
أنا هنا لستُ بصدد الدفاع ولا الترويج عن المُنتخب الفلاني،أو عن حزب أو تيار أو أي مكون سياسي أو أجتماعي أو ما الى ذلك،ولكن بأختصار شديد وبعد قراءاتي وتجربتي كعراقي وسط هذة الممارسات الديمقراطية مثلما يسمونها أستشفتُ من الضروري جداً الأنتباه لفعل الردة ولقضية التكالبات الجديدة على الأنتخابات الجديدة والقادمة من أن الدقة هذة المرة مطلوبة جداً ولاتحتاج لوعودٍ مزيفةٍ أو مغريات وقتية أو أبرٍ تخديرية،وهو أن تنتخب من تعرفهُ وتراهُ مناسباً أفضل من أن تضيع في منتخب يفوز بصوتك ولايسمعك بعد فوزه أو أنتصاره،أن تنتخب من تعرفهُ لانه يعرفك تماماً ويفهم ماتريد وتستطيع أن تصل لهُ دون برستيجات برلمانية فوقية،كما تستطيع الوقوف أمامه لتقول مايشفي غلليك وما يؤنب ضميرك إذ كان ضميره غير صاحٍ،وهنا الفوارق تختزل الكثير من المسافات،ولهذا أستطيع أن أدلو بدلوي من أنني سوف أنتخب من هو أقرب لفهمي وعقلي وتفكيري ويعرفني مثلما أعرفهُ تماماً بدلاً من منح صوتي لمن يجهلني وأنا أعتقد جهلي له سابقة خطيرة لأستعطافهِ أصوات لم يعرفها تماماً،فمن باب أدلاء الضمير والوعد الذي قطعتهُ على نفسي سأكون عليه مثلما كنت مهما تكون الظنون ومهما كان شكل الأرتياب الذي لم أحفل بهِ على الأطلاق تعظيماً لأخلاقي التي تربيتُ عليها ولم أستطيع خذلانها مهما كان ثمن المغامرة!!!؟

مناضل التميمي


التعليقات




5000