..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مهارتا الاستماع والإنصات في ورشة بقلعة مكونة

لحسن ملواني

من البديهي أن لا تجد إنسانا يكره النجاح ، إلا أن القليل منا من يفكر في سبل تطوير قدراته ، وتغيير سلوكاته ، ومن هنا تأتي أهمية التدريب والبحث عما يفضي إلى تطوير الذات وشحد المهارات ، واكتساب السلوكات الإيجابية المفيدة للفرد والمجتمع.
وقد فكر بعض الجمعويين بمنطقة  قلعة مكونة فى توجيه اهتماماتهم من أجل العمل على التدريب على ما يمكن أن يجعل الشخص يطور قدراته ، ويغير الكثير من سلوكاته التي تعوق تواصله الإيجابي مع الذات ومع الآخر.
وفي هذا الإطار قام "إبراهيم الجايي" باعتباره جمعويا بالمنطقة بورشة محورها " الإنصات والاستماع " بدار الشباب لأيت سدرات الغربية ، بتنسيق مع جمعية أفلان للتعاون و الثقافة و التنمية "تريكوت" وذلك يوم 2 مارس 2014م.
 في بداية الورشة حاول رصد توقعات و تمثلات الحاضرين إزاء الموضوع ، وذلك بغية تحديد مسار الورشة بشكل يتوافق مع مستوى ومعارف المستهدفين بها .


بعد ذلك قام بتحديدات اصطلاحية تتعلق ببعض الفروقات الدقيقية بين كل من السماع والأستماع والإنصات والإصغاء ، مستندا في ذلك إلى شواهد من القرآن الكريم ، وغيره ،  فكل لفظة لها معنى يحيل على درجة من درجات السماع .
وقد حدد المقدم للورشة عبرتفاعله مع الحاضرين شروط الاستماع الفعال ، حيث إن هذا الأخير يحقق لصاحبه الكثير من الفعالية التواصلية مع الأخر ، ومن ذلك البعد عن الضوضاء ، والنظر باهتمام إلى المتحدث ، والتكيف ذهنيا معه ، والقدرة على التفسير والتمثل ...
أما عن مهارات الإنصات الفعال فقد توصل المقدم للورشة إلى أنها تتعلق بالتذوق والنقد وحسن الاستماع والتفاعل مع المتحدث بمشاركته عاطفيا علاوة على القدرة على التمييز بين مواطن القوة والضعف في الحديث...
وقد ختم مقدم الورشة بالإشارة إلى أهمية الاستماع الفعال والمتجلي في توفير الوقت والجهد والتقليل من احتمالية سوء الفهم ...
ولقد كانت الورشة مجالا لتبادل وجهات النظر حول "الاستماع والإنصات " باعتبارهما مهارتين ملازمتين للتواصل الإيجابي المثمر بين الناس. وخرج الجميع مستفيدا متمنيا من الإطارات الجمعوية بالمنطقة الاهتمام بمزيد من الورشات الخاصة بتنمية الذات وتعديل السلوكات نحو كل ما هو إيجابي.



 

لحسن ملواني


التعليقات




5000