.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الى كل محب وشريف يحب الخير والسلام في العراق

علي حسن الخفاجي

الى كل محب وشريف يحب الخير والسلام في العراق والوطن العربي ساندو الجيش العراقي أمنكم من أمن العراق

الى الاخوة الأعزاء الأكارم ابناء عراقنا الحبيب المجاهد في كل مكان من رضنا الطاهرة ارض الرافدين السلام عليكم لايزال ابناء القوات
المسلحة وقواتنا الأمنية وبكل صنوفها البطلة تطارد قوى الارهاب من جرذان القاعدة وداعش الإرهابيتين في كل مكان من محافضات
الوطن الغالي تحف بهم ملائكة اللة عزوجل وهم يهزمون القتلة والمجرمين من ارض الأنبار الحبيبة بعون من اللة والطيبين من ابناء العشائر أهل النخوة العراقية رافضين الذل للمجرمين العابثين فولو خائبين مدحورين من ارض الرمادي بفضل ضربات ابناء القوات
المسلحة والعشائر والقوات الأمنية وقوات الشرطة والفضل لرب العالمين عادة من جديد تفتح ابوابها لأبنائها وفتحت المحال التجارية
والأسواق الشعبية للتبضع وفي الأيام القادمة سوف تعمر الرمادي وكل ما دمره داعس والقاعدة انشاء اللة

وأما الجيش العراقي البطل سوف يبقى يطارد الارهاب في كل مكان من ارض عراقنا الحبيب وتدمير كل أوكار الارهاب وهنا يجب على كل مواطن عراقي ان يبقى يدعم القوات المسلحة والقوات الأمنية بكل ما يستطيع من دعم ونشاط لأنة الحرب مستمرة حتى يطهر
العراق من هؤلاء الأنجاس القتلة وعلى كافة المنظمات الحكومية الحكومية والمدنية تبقى تساند الجيش العراقي لان الجندي العراقي هو
ابن البصرة وابن الموصل وابن الرمادي الجندي العراقي هو السني والشيعي والمسيحي والصابئي والشبك هو الجندي العراقي الواحد المصير واحد والهدف واحد والقضاء على الارهاب واحد ويجب ان لا نتردد بل ندعم بلندوات والمسيرات والهتافات( والفضائيات )

وأنتم يا برلمان العراق أبنائنا في القوات المسلحة يقاتلون الارهاب في المدن والبراري حتى يدفعون الشر عن ابناء العراق وارضة الطاهرة وأنتم لا تنتهي مشاكلكم في داخل البرلمان العراق اليوم بأزمة كبير والإرهاب يريد قتل ابني وابنك الى متى نبقى هكذا
صفو أموركم وتركو الخلافات ونضرو الشعب العراقي المتعب والذي يرجو الخير منكم في كل لا نسمع الموازنة/ عدم اكتمال النصاب
وهذا الحديث لم ينتهي الى متى نسمع الأخبار الطيبة ونخلص من كلمة تأجلت الجلسة الى التاريخ الفلاني كفى تلاعب بأعصاب العراقيين نريد الخير منكم .....

كما أوجه ندائي الى كل أب وأم في دول الجوار الكف من إرسال أبنائكم الى ارض العراق للقتال ماذا تنتظرون من أبنائكم عندما يأتون الى ارضنا ليقتلون الأطفال والنساء والشيوخ نشرهم بالورود الجواب لا بل القوات المسلحة تسحقهم لأنهم قادمون لقتالنا
يجب على كل ام وكل أب أن لايسمح بإرسال الأبناء للقتال ومن اجل من من اجل أناس يرسلون أبنائكم باسم الدين والين براء منهم
كما يجب على الحكومات العربية الشقية في دول الجوار ضبط الحدود وعدم السماح للمتطرفين بإرسال الأبرياء للقتال في ارض
العراق لان مصيرهم الخسران /والكل يعرف الارهب ولا يفرق بين دولة وأخرى فيجب التفكير والسير في طريق الخير والسلام لان
أمنكم من أمن العراق/فتحية الى قواتنا المسلحة في البر والجو في البحر وقواتنا الأمنية من قوات الشرطة وباقي القوات الاخرى
وان ينصركم اللة بنصرة أنة سميع الدعاء

 

علي حسن الخفاجي


التعليقات




5000