..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لوحات

حكمت مهدي جبار

لوحات

حكمت مهدي جبار


التعليقات

الاسم: حكمت مهدي جبار
التاريخ: 03/02/2014 17:16:06
الزميلة سارة المحترمة
انا رسام اميل الى الواقعية..واعتقد انك شاهدت لوحاتي هنا وعلى موقعنا الأنيق (النور)..لكنني شعرت ان لابد من الذهاب باتجاه ماخلف الواقع.. فرحت ابحث عن جواهر الأشياء بعد ان أستخلصت صورها مختزلا شكلانيتها الى حد التجريد..فوجدت ان الشكل الهندسي (الأقليدي) المثالي كالمربع والمستطيل والدائرة هي أشكال تحملا دلالات كبيرة لصورة الواقع..فالمربع يوحي بالكمال والمستطيل يوحي بالأمتداد والحرية والدائرة توحي باللانهائية وربما الصيرورة والنمو والحياة ..لكنني حاولت أن اضيف جانب (درامي) مثير لتلك الأشكال.بعد أن استخدمت الألوان الحارة الى جانب الباردة...لاأخفي اني متأثر بعباقرة التجريد مثل كاندنسكي وموندريان وماليفيتش ..أن الشكل الهندسي يشغلني الى حد الأستغراق وأعتبره يخفي وراءه معاني ودلالات كبيرة رغم غموضها..اشكرك جدا على هذا الاهتمام..علما اني سأقيم معرضا لهذه الأعمال في شارع المتنبي ان شاء الله خلال العطلة الربيعية..

الاسم: سارة الدبوني
التاريخ: 03/02/2014 16:09:57
لطالما لمحتُ صيغةً تناغميةً متصلة بينَ جميعِ لوحاتِ المجموعةِ الواحدة التي يقدمها السيد حكمت..
حتى تكادُ كلُ لوحة تكِملُ اللوحة التي سبقتها..!
وكأنَ هذا التواصل بين اللوحات يكادُ يكونُ لوحةً واحدةً مُتكاملة..لها بداية..ولها نهاية..!
بدقةٍ عاليةٍ..وتنوُّعٍ..وتحسسٍ شديدٍللألوان الداكنة الهادئة بذات الوقت..والتي تختلفُ تماماً عن ألوان التجريديين الآخرين..
والأهم..أن لافراغَ يبقى دونما أن ينطق...
أتمنى بحَقٍ لو كُنتُ قد تعمقتُ في هذا اللون من الرسم..
لكُنتُ نقدتها بالشكل الذي يليق..!
فأعتذرُ بحقٍ لبساطةِ فهمي لهذا اللون الرائع..
وبساطةِ تعبيري..
سلمت اليمين سيد حكمت...
ولاعدمنا هذا الفن الراقي من لدُنكم..
تقديري واحترامي
....
ســارة الدبوني




5000