.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


من اجل خدمات صحية افضل للمواطن العراقي نقول

حميد الحريزي

 

 على هامش مقترح اعطاء الاطباء مخصصات 400%:

لايمكن حل مشكلة الطب في العراق  الا بفصل العمل  في مؤسسات الدولة عن العمل في العيادات الخاصة حتى ولو ضاعفنا الاعداد  اضعاف مضاعفة  فالمستشفيات والمؤسسات الحكومية هي ليست اكثر من جسر لعبور المواطن المريض  الى العيادة الخاصة .... فلا مانع  من  منح هذه المخصصات الضخمة  للاطباء  لو انهم  قبلوا العمل في المؤسسات الحكومية فقط  هذا اولا      

 ثانيا :- نلمس  تعمد  اهمال  العمود الفقري للصحة وداينمو عملها  الا وهو الكادر الصحي  الذي يعاني الامرين  من الحرمان من  قلة المخصصات  والتسكين سيء الصيت  وعدم فرص التكملة الدراسية  وهذا امر هام يجب  ان يكون في اولويات اي  اصلاح للوضع الصحي في العراق........

 ثالثا :- يجب  توفرادوية من مناشيء عالمية معروفة  من حيث الجودة وليس  ادوية اغلبها فاسد  وغير متقن الصنع  وغير معروف المصدر  .....  رابعا :-  تاهيل خريجي   كليات علمية  للعمل في وزارة الصحة في مختلف الاختصاصات  وخصوصا خريجي كلية العلوم   بدلا من هدر طاقاتهم العلمية الكبيرة  من خلال البطالة  المدمرة ....... تحياتي وتقديري لكل جهد مخلص  من اجل صحة وسلامة  المواطن العراقي     

حميد الحريزي


التعليقات




5000